Image

لعشاق المغامرة والتشويق

Bread assortment رحلة مخيفة وممتعة
حقوق الصورة: سوبرتوتو

العديد من الأفعوانيات التي يصل عددها إلى 4,000 تقريباً حول العالم هي على شاكلة ذلك النوع التقليدي المتعارف عليه في المدن، لكن هنالك عدد قليل من هذه الأفعوانيات التي تصل إلى ارتفاعات مذهلة وتسير على سرعات تحطم الأرقام القياسية. هذه الأفعوانيات تجذب ملايين الناس الذين يعشقون التشويق والمغامرة سنوياً وتثير منافسة حادة تجعل الصعوبة في الاحتفاظ بالرقم القياسي، وليس في تحطيمه. وقد أقدمنا على هذا التحدي لمعرفة النخبة من بين أفعوانيات العالم، كل واحدة منها تحطم الرقم القياسي في عنصر واحد من بين أربعة عناصر: فمنها الأطول، والأسرع، والأشد انحداراً، والأكثر التفافاً، لتجعل الركوب في أي واحدة منها تجربة تسلب الأنفاس بكل معنى الكلمة. جهّز نفسك جيداً لتعرف ما يعنيه ذلك:

1- الانطلاقة السريعة

هل تعني أنها انطلاقة هيدروليكية تشبه تلك التي تستخدم في الطائرات النفاثة؟ نعم، تماماً! فأفعوانية “فورميولا روسا” والتي تم إطلاقها أول مرة في مدينة عالم فيراري في أبوظبي عام 2010، وكما هو متوقع من فيراري، قد حطمت الرقم القياسي في فئة أعلى تسارع. فخلال 4.5 ثوان وحسب من الانطلاق ستكون مندفعاً على سرعة مذهلة تصل إلى 240 كم في الساعة. يا إلهي! هل وصلنا؟

2- السقوط الكبير

انتبه! أنت على وشك الهبوط من أعلى بناء يتألف من 45 طابقاً. هذا هو ارتفاع أفعوانية “كينجدا كا”، في مدينة سيكس فلاجز جريت أدفنتشر في ولاية نيوجيرسي الأمريكية. افتتحت هذه الأفعوانية عام 2005، وما تزال هي الأعلى ارتفاعاً في العالم، حيث يصل ارتفاعها إلى 140 متراً تقريباً، وهذا يعني أنها الأفعوانية التي تشتمل على أطول هبوط بين الأفعوانيات الأخرى. وتصل سرعة “كينجدا كا” إلى 206 كم في الساعة.

3- عدد كبير من الالتفافات

هذه الأفعوانية -صدق أو لا تصدق- تشتمل على 14 قلبة- منها اثنتان على شكل قلب. أوووبا! إنها أفعوانية “ذا سمايلر” في مدينة ملاهي ألتون تاورز في ستافرودشير في المملكة المتحدة، وهي أفعوانية “تقلب الرأس” بالمعنى الحرفي للتعبير، فهي مشهورة بالتفافاتها. لكن “ذا سمايلر” من جهة أخرى غير موفقة في جوانب أخرى، منها حالات التأخر التي تطرأ على مواعيدها، وتوقف بعض عرباتها، بالإضافة إلى وقوع حادث واحد خطير. ولحسن الحظ، فإن الالتفافات الدائرية العديدة في هذه الأفعوانية تعني أنك لن تبقى معلقاً في الأعلى في معظم الأحوال.

4- السقوط الجنوني

تخيل أنك قد وصلت إلى الجزء الأعلى من الأفعوانية، ثم فجأة تنفلت العربة بشكل جنوني إلى الأسفل! هذه هي التجربة المرعبة في أفعوانية “تاكابيشا” الفولاذية في اليابان التي افتتحت عام 2011. فسكة العربة في أعلى نقطة في الأفعوانية تلتوي إلى الداخل بمقدار 121 درجة حتى يخيل للراكب أن السكة قد اختفت تماماً وأنه بات في الهواء. وعند السقوط للأسفل تدفعك السقطة للأمام والخلف في وقت واحد، مما يجعلها أشد قوة من أي سقوط عمودي.

نشر هذا المقال في عدد مايو/ يونيو 2017 من مجلة بوبيولار ساينس.

error: Content is protected !!