Reading Time: 7 minutes

يتعامل كلٌّ منا مع كم كبير من البريد الإلكتروني يومياً، مما يعني أننا نرحِّب بأي شيء يمكنه أن يحسِّن من كفاءة بريدنا الوارد. ومن هذا المنطلق، فكِّر في العناوين المستعارة للبريد الإلكتروني، فهي ميزة مفيدة توفرها الخدمات الشائعة مثل جيميل، ومايكروسوفت آوتلوك، وآبل ميل.

العناوين المستعارة عبارة عن عناوين بديلة تستمر في إحالة الرسائل إلى صندوقك الوارد الأصلي. المبدأ الأساسي هو أنك تحصل على عنوان جديد دون الاضطرار إلى المرور بمتاعب إعداد حساب جديد يتضمن معلومات الولوج الخاصة به. وهذه الهويات البديلة تتيح الكثير من الاستخدامات، بما في ذلك تنظيم صندوقك الوارد، وحماية خصوصيتك.

كيف تعمل العناوين المستعارة للبريد الإلكتروني؟

 

العنوان المستعار يسهِّل من فلترة الرسائل الواردة.
مصدر الصورة: ديفيد نيلد

بوجه عام، تلعب عناوين البريد الإلكتروني المستعارة دور “واجهات أمامية” مختلفة لبريدك الإلكتروني الرئيسي، على الرغم من أن التفاصيل الدقيقة تختلف من خدمة إلى أخرى؛ حيث ستصل هذه البدائل إلى بريدك الوارد بصفتها رسائل إلى عنوانك الرئيسي، مع الحفاظ على لقبك الأصلي متوارياً عن الأنظار. غير أن التطبيق الفعلي هنا ليس إخفاء الهوية، وإنما سهولة الفلترة.

على سبيل المثال: إذا قمت بالاشتراك للحصول على الكثير من النشرات الإخبارية المرسلة بالبريد الإلكتروني، فكِّر عندها في القيام بذلك باستخدام عنوان مستعار؛ حيث يمكنك فلترة الرسائل الواردة التي تم إرسالها إلى ذلك العنوان المستعار، فقد تكون ذات أولوية منخفضة، وبالتالي يمكنك أن تجعل مزود الخدمة الخاص بك يقوم تلقائياً بتطبيق تصنيفات محددة، أو الإشارة إليها كرسائل مقروءة، أو حذفها على الفور.

وبدلاً من ذلك، قد يقوم الفلتر بمنح الأولوية للرسائل التي يتم إرسالها إلى العنوان المستعار الذي أعطيته لأصدقائك ولأفراد العائلة، أو منحها للرسائل التي يتم إرسالها إلى العنوان المستعار الذي تستخدمه لرسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالعمل. ويمنحك هذا الأسلوب الكثير من المرونة لإدارة بريدك الوارد.

وضع في اعتبارك أن جهات الاستقبال يمكنها عادة الاطلاع على أحد عناوينك المستعارة، والاعتماد عليه لمعرفة عنوان بريدك الإلكتروني الرئيسي. ولذلك في الحالات التي يكون فيها إخفاء الهوية أمراً بالغ الأهمية، قد تحتاج إلى إعداد حساب جديد بالكامل.

ومع ذلك، إذا لم يكن إخفاء هويتك بذي أهمية كبيرة، فإن تهيئة العناوين المستعارة أسهل بكثير من إعداد عناوين جديدة بالكامل. وإليك فيما يلي كيفية إعدادها في كل من جيميل، وآوتلوك، وآبل ميل.

في جيميل

 

إضافة فلتر في جيميل.
مصدر الصورة: ديفيد نيلد

لن تضطر إلى مواجهة أي صعوبات عند إعدادك لعنوان مستعار في جيميل، فما عليك إلا إضافة عدد من النقاط (.) وإشارة الزائد (+) إلى العناوين التي تُدخلها. فعندما تضيف إشارة الزائد متبوعة بكلمة، فإن خدمة جوجل تتجاهل النص المضاف، كما أنها تتجاهل النقاط أيضاً.

على سبيل المثال: لنفترض أن بريدك الإلكتروني هو johnsmith@gmail.com، هذا يعني أن الرسائل الموجهة إلى كل من العناوين john.smith@gmail.com، وj.o.h.nsmith@gmail.com، johnsmith+hello@gmail.com، johnsmith+message@gmail.com سوف تظهر جميعها في حسابك المعتاد على جيميل.

وعلى الرغم من أن النتيجة النهائية هي نفسها، فإن هذا يمنحك طريقة سريعة وفعالة لفلترة الرسائل. بالعودة إلى مثال جون سميث (John Smith)، يمكنك التسوق دائماً عبر الإنترنت باستخدام العنوان المستعار john.smith@gmail.com، وعند ورود هذه الرسائل، قد يصنفها جيميل تلقائياً على أنها “تسوق” أو “إيصالات”. وقد تشترك في النشرات الإخبارية المرسلة عبر البريد الإلكتروني باستخدام العنوان المستعار johnsmith+news@gmail.com، وقد يقوم الفلتر بالإشارة إليها على أنها مقروءة ويضعها مباشرة ضمن علامة التبويب المسماة “تحديثات”.

ولإعداد فلتر معين، توجه إلى إعدادات جيميل الخاصة بك: افتح واجهة الويب الرئيسية، ثم انقر على أيقونة الترس في الزاوية العلوية اليمنى، وانقر على إعدادات، وبعد ذلك انقر على الخيارات التالية على الترتيب: الفلاتر والعناوين المحظورة > إنشاء فلتر جديد، ثم أدخل العنوان المستعار الذي اخترته ضمن الحقل “إلى To“، وانقر على “إنشاء فلتر“. واستخدم مربع الحوار التالي لتحديد ما الذي ينبغي أن يحدث للرسائل المرسلة إلى هذا العنوان، حيث يمكنك إضافة تصنيفات، أو تمييزها بواسطة النجوم، أو وضع علامات على رسائل البريد الإلكتروني على أنها هامة، أو وضع علامة بجوار كل منها على أنها تمت قراءتها، أو أرشفة الرسائل على الفور، إضافة إلى العديد من الخيارات الأخرى. وأخيراً انقر على “إنشاء فلتر“.

من السهل إدخال العناوين المستعارة، ولكن إن كنت تريد إرسال رسائل جيميل من هذه العناوين، فسيتعين عليك تعديل الإعدادات مرة أخرى. افتح بالترتيب القوائم إعدادات > حسابات واستيراد، ثم قم بالتمرير للأسفل حتى تصل إلى “إرسال البريد الإلكتروني باسم“، ثم انقر على “إضافة عنوان بريد إلكتروني آخر“، وبعد ذلك قم بكتابة عنوان البريد الإلكتروني، وضع علامة داخل المربع الخاص بالخيار “المعاملة كعنوان مستعار“، ثم انقر على “الخطوة التالية“.

واعتباراً من هذه اللحظة، عندما تنشئ رسالة إلكترونية، ستتمكن من تحديد عنوانك المستعار داخل الحقل “من From“.

في آوتلوك

 

يمكنك إنشاء عناوين مستعارة جديدة في آوتلوك من موقع الويب الخاص بالخدمة.
مصدر الصورة: ديفيد نيلد

على آوتلوك، تعمل العناوين المستعارة بشكل مشابه للطريقة المتبعة في جيميل، كما يمكنك أيضاً إنشاء عناوين جديدة بالكامل على النطاق @outlook.com ضمن حسابك الرئيسي، مما يمنحك المزيد من الخيارات إذا أردت استخدام عناوين مستعارة لإبقاء هويتك في طي الكتمان.

مع خدمة بريد الويب المجانية من مايكروسوفت، لا يزال بإمكانك إعداد بدائل لعنوانك الكامل باستخدام علامات الزائد تلك، أما النقاط فهي لن تعمل بنفس الطريقة التي تعمل بها في جيميل. ولنعد إلى مثال جون سميث، يمكنك استخدام عناوين مستعارة مثل johnsmith+news@outlook.com، و johnsmith+work@outlook.com، ولكن لا يمكنك الاعتماد على john.smith. ونذكِّر مرة أخرى بأنه لا يتعين عليك إنشاء هذه العناوين المستعارة على وجه التحديد، فكل ما عليك هو إدخال خياراتك الخاصة، وسوف تعمل تلقائياً.

ولإعداد فلتر خاص بعناوين البريد الإلكتروني التي قمت بتعديلها، انقر على أيقونة الترس في الزاوية العليا اليمنى، ثم انقر بعدها على “إظهار جميع إعدادات آوتلوك“. وضمن علامة التبويب “البريد الإلكتروني“، انقر بالترتيب على القواعد > إضافة قاعدة جديدة، وقم بتسمية الفلتر المحتمل الخاص بك، وقم بتحديد “إلى” وعنوان بريدك الإلكتروني المستعار كشرط للتطبيق، ثم حدد الإجراء المطلوب اتخاذه.

وعلى سبيل المثال، قد تطلب من آوتلوك حذف الرسائل الموجهة إلى العنوان المستعار على الفور، أو نقلها أو نسخها إلى مجلدات معينة، أو الإشارة إليها على أنه تمت قراءتها، أو تصنيفها على أنها رسائل مزعجة، أو تصنيفها إلى فئات، أو إعادة توجيهها إلى عنوان بريد إلكتروني آخر، وهكذا دواليك. انقر على الخيار “إضافة إجراء آخر” لمعالجة الرسائل الواردة بطرق متعددة، أو على الخيار “إضافة استثناء” لاستبعاد رسائل معينة من الفلتر. وعندما تكون راضياً عن الإجراءات التي سيخضع لها أي بريد إلكتروني تتم معاملته كعنوان مستعار، انقر على “حفظ“.

وخلافاً لما يمكن فعله في جيميل، فإنك لن تتمكن هنا من إرسال الرسائل من هذه البدائل على عنوان بريدك الإلكتروني الأصلي. ولكن آوتلوك يتيح لك في الواقع إضافة عنوان جديد بالكامل على النطاق @outlook.com ضمن حسابك الأساسي. فإذا كان العنوان الذي تطلبه متاحاً، يمكنك الحصول على إدارة لكلا العنوانين johnsmith@outlook.com وjohnsmithalias@outlook.com (على سبيل المثال) من نفس الحساب، فالرسائل الموجهة إلى أي منهما سترد إلى نفس الصندوق الوارد، كما يمكنك إرسال الرسائل من كلا العنوانين أيضاً. لذا، إن كنت ترغب في استخدام عناوين مستعارة بغية إخفاء عنوانك الأصلي، فإن خدمة البريد الإلكتروني الخاصة بمايكروسوفت تملك الأفضلية على جيميل في هذا الجانب.

ولإضافة هذا النوع من العنوان المستعار، قم بزيارة صفحة آوتلوك هذه على الويب. وانظر تحت العنوان “إنشاء عنوان بريد إلكتروني جديد وإضافته كعنوان مستعار“، وقم بإدخال عنوانك الجديد في ذلك الحقل. ويمكنك الحصول على ما يصل إلى 5 عناوين مستعارة للحساب الواحد، طالما أنك تختار عناوين لم يقم أحد آخر بحجزها من قبل. وعندما تنتهي من إنشاء هذه العناوين المستعارة، فسوف تعمل ضمن نسخة سطح المكتب من آوتلوك، بالإضافة إلى التطبيق “ميل Mail” الذي يكون مرافقاً لنظام التشغيل ويندوز. غير أنه لإنشاء عناوين جديدة، عليك اتباع هذه الخطوات من خلال متصفح الويب لديك، وليس من خلال تطبيق سطح المكتب.

ويمكنك فلترة الرسائل الواردة المرسلة إلى هذه العناوين المستعارة بنفس الطريقة التي تفلتر بها الرسائل المرسلة إلى العناوين المستعارة التي يتم إعدادها يدوياً باستخدام علامة الزائد (+). ولكي تتمكن فعلياً من إرسال رسائل إلكترونية من العناوين التي قمت بإضافتها، ما عليك إلا أن تنقر على “منFrom ” عندما تنشئ رسالة جديدة وتحديد الاسم المستعار الذي تفضله.

في آبل ميل

 

إنشاء عناوين مستعارة من خلال واجهة الويب الخاصة بالخدمة “آي كلاود”.
مصدر الصورة: ديفيد نيلد

يعمل نظام العناوين المستعارة الخاص بخدمة آبل ميل للبريد الإلكتروني بشكل مشابه جداً لخدمة مايكروسوفت آوتلوك. من دون تغيير أيٍّ من الإعدادات، يمكنك وضع إشارات الزائد (+) ضمن عنوانك، وسيظل مآل الرسائل المرسلة إلى johnsmith+work@icloud.com هو الوصول في نهاية المطاف إلى الصندوق الوارد الخاص بالعنوان johnsmith@icloud.com. غير أنه لا يمكنك إرسال رسائل إلكترونية باستخدام أي من هذه العناوين المستعارة، وللحصول على الإمكانية، يمكنك إنشاء ما يصل إلى 3 عناوين جديدة بالكامل للبريد الإلكتروني تنتهي بالنطاق @icloud.com، وستقوم جميعُها بتوجيه الرسائل إلى صندوقك الوارد الأساسي.

ولنبدأ بهذه العناوين المستعارة التي تتضمن إشارات زائد (+). لفلترة الرسائل المرسلة إلى هذه العناوين، توجه إلى واجهة الويب الرئيسية الخاصة بالخدمة آي كلاود ميل، وانقر على أيقونة الترس الواقعة في الركن السفلي الأيسر، ثم انقر بالترتيب على الخيارات القواعد > إضافة قاعدة. والآن أدخل عنوانك المستعار في الحقل العلوي، ثم غير التسمية إلى “عنوان يشير إلى” من خلال القائمة المنسدلة، وحدد بعد ذلك ما الذي تريد فعله بالرسائل الواردة؛ حيث يمكنك إرسالها إلى مجلد معين، أو إعادة توجيهها، أو الإشارة إليها على أنها مقروءة، بالإضافة إلى خيارات أخرى.

ومن السهل إعداد هذه العناوين المستعارة ذاتية الاختيار، إلا أنه لا يمكنك إرسال رسائل منها، لذا يمكنك إنشاء عنوان مستعار جديد تماماً -وهو عنوان بريد إلكتروني مختلف يمكنك إدارته من حسابك الأصلي- وإرسال الرسائل منه. انقر أولاً على أيقونة الترس ثم اضغط على “تفضيلات“. من علامة التبويب المسماة “حسابات“، ثم انقر على الخيار “إضافة عنوان مستعار” وأدخل العنوان الذي اخترته، وإن كان متاحاً فسيتم حجزه لك. وأخيراً يمكنك أن تطلب من “ميل” تطبيق تصنيف معين على كافة الرسائل التي ترد إلى هذا العنوان.

بالطبع هذا ليس الفلتر الوحيد الذي يمكن تطبيقه، فالقواعد ذاتها التي طبقتها على العناوين المستعارة التي تتضمن إشارة الزائد (+) سوف تنطبق أيضاً على العناوين المستقلة. كما يمكنك إرسال الرسائل منها: عندما تنشئ رسالة جديدة، فإن عناوينك المستعارة المتوافرة سوف تظهر كخيارات ضمن الحقل “منFrom “. وهذا ينطبق أيضاً في حال كنت تكتب رسالة ضمن صفحة ويب، أو كنت تكتبها ضمن تطبيق سطح المكتب الخاص بنظام ماك أو إس. ولإضافة المزيد من العناوين المستعارة وإدارتها من جهازك الماك، شغل التطبيق “ميل” واضغط على الخيارات ميل > تفضيلات > حسابات.