Reading Time: 3 minutes

في فيلم «قراصنة البحر الكاريبي»، يبحر القبطان «جاك سبارو» (جوني ديب) باستخدام بوصلة سحرية تشير إبرتها إلى الشيء الذي يرغب فيه، لكن التوجيه الحقيقي يختلف، لأن الخرائط الطبوغرافية تحتوي «خطوط كنتور» بدلاً من المجرّة المرسومة على بوصلة القبطان سبارو، كما أن إبرة البوصلة تشير إلى القطب المغناطيسي للأرض. هذه الأدوات يمكن أن تقودك أيضاً إلى ما ترغب به؛ سواء أكان ذلك بحيرةً تعج بسمك السلمون، أو معسكر القاعدة بعد قضاء النهار في مطاردة الفرائس، ولكن لاستغلال قدرات هذه الأدوات، يجب عليك أن تتقن المهارات المذكورة في هذا المقال.

1. فك شيفرة بوصلة الصفيحة القاعدية

حتى تتمكّن من توجيه نفسك، ستحتاج إلى بوصلة الصفيحة القاعدية؛ وهي تتألف من بوصلة دوّارة مركّبة على قاعدة شفّافة مسطّحة. إذا لم تكن تمتلك مثلها، فقم بشراء واحدة -قبل أن تكمل القراءة-. يمكن أن تبدو عملية التوجيه معقّدة، ولكن عن طريق وضع البوصلة فوق الرسوم التوضيحية على الخريطة، واتباع التوجيهات التالية، ستجد أنها عملية بسيطة ومسلّية أيضاً.

2. قراءة الخرائط الطبوغرافية

خرائط طبوغرافية, بوصلة

الخرائط الطبوغرافية هي أداة احتياطية لا يمكن للرياضيين الاستغناء عنها عندما يتوقّف نظام تتبع المواقع عن العمل. – الصورة: ناشونال جيوغرافيك

الخرائط الطبوغرافية هي رسوم توضيحية من منظور مرتفع للأرض، مع الاختلافات في الارتفاعات؛ التي تُبيَّن من خلال خطوط كنتور. عادةً، كل خط خامس يكون أغمق، ويشير لزيادة الارتفاع، هذه الخطوط تجعلك قادراً على فهم الخريطة المسطّحة كمخطط ثلاثي الأبعاد، ومع التدريب، ستصبح قادراً على قراءتها بسهولة، وتخيُّل الارتفاعات والانخفاضات في الأرض. رموز الخريطة ومقياس الرسم و الانحراف المغناطيسي؛ وهي زاوية الانحراف بين الشمال المغناطيسي والشمال الجغرافي، تكون مسجلةً أسفل الخريطة،ة ويمكن أن تختلف قليلاً بين أنظمة رسم الخرائط المختلفة.

3. تحديد الاتجاهات بشكلٍ مباشر

بوصلة, خرائط

تحديد الاتجاهات سيساعدك في تحديد موقعك بالنسبة لمعلم ما. – الصورة: مايك سودال

إذا كنت قادراً على رؤية معلَم ما، فيمكنك أن تجد طريقك تجاهه كالتالي:

الخطوة 1: أمسك البوصلة، واجعل وجهها للأعلى في مستوى صدرك، ووجّه سهم اتجاه الحركة تجاه المعلَم؛ مثل قمّة مثلاً. (البوصلات الموضّحة في الشكل محمولة بشكلٍ رأسي لتوضيح مواقع السهمين المغناطيسي والتوجيهي).

الخطوة 2: بتثبيت البوصلة، لف الغطاء الدوّار حتّى يقبع السهم المغناطيسي داخل حدود سهم التوجيه.

الخطوة 3: اقرأ زاوية التوجّه بالدرجات عند دليل الاتجاه تحت سهم اتجاه الحركة، وانتبه أيضاً لزاوية التوجّه الخلفية؛ وهي الزاوية الأمامية زائد أو ناقص 180 درجة؛ على سبيل المثال، إذا كانت الزاوية الأمامية تساوي 60 درجة، ستساوي الخلفية 40 درجة. إذا استدرت، ستتمكن من إعادة تحديد اتجاه حركتك؛ عن طريق الإمساك بالبوصلة، والاستدارة حتى يصبح السهم المغناطيسي داخل حدود سهم التوجيه.

4. ارسم مساراً

رسم المسارٍ باستخدام خريطة وبوصلة يساعدك في الوصول إلى وجهة على الخريطة ليست مرئية من وجهة نظرك.

الخطوة 1: وجّه الخريطة باستخدام بوصلتك؛ على سبيل المثال، إذا كان الاتجاه الذي تريد التحرك إليه يقع شمال موقعك، وجّه الخريطة بجعل حرفها الشمالي بعيداً عنك، مع توجيه النهاية الحمراء للإبرة المغناطيسية بعيداً عنك، استخدم الحرف المستقيم للبوصلة لرسم خط بين موقعك على الخريطة والنقطة التي تريد الذهاب إليها، مدد الخط على الخريطة لمسافة تكفي ليتقاطع مع أحد خطوط الطول؛ فهذا سيسمح لك بتحريك الحرف المستقيم للبوصلة مع الخط، حتّى تتمكّن من محاذاة سهم التوجيه مباشرةً مع خط طول؛ مما سيسهّل عليك تسجيل زاوية توجّه دقيقة؛ كما سنشرح في الخطوة 2.

الخطوة 2: بالحفاظ على ثبات البوصلة، دوّر الغلاف الدوّار حتى يوازي سهم التوجيه أحد خطوط الطول، مع توجيه السهم شمال الخريطة التي ذُكرت في المثال السابق. إذا طابقتَ الخريطة مع الخطوط التي تُصحّح الانحراف المغناطيسي، فاتّبع تلك الخطوط، وإذا صححت الانحراف المغناطيسي بطريقة أخرى، استخدم خطوط الطول على الخريطة.

الخطوة 3: اقرأ المسار من دليل الاتجاه، واكتبه على ورقة منفصلة، وانتبه إلى زاوية التوجّه الخلفية؛ فهي ستساعدك عندما تعكس خطواتك.

الخطوة 4: أمسك البوصلة براحة يدك المنبسطة، واستدر حتى تكون الإبرة المغناطيسية داخل حدود سهم التوجيه، واتبع سهم اتجاه الحركة.

5. حدّد موقعك بالتثليث

التثليث

التثليث يساعدك في تحديد موقعك بناءً على موقع معلمين. – الصورة: مايك سودال

إذا كنت قادراً على رؤية معلَمين محدّدان على خريطة طبوغرافية؛ فيمكنك تحديد موقعك على الخريطة بطريقة «التثليث».

الخطوة 1: وجّه نفسك تجاه المعلمين، وضع الخريطة على سطح مستوي. ضع البوصلة على الخريطة، ولف الخريطة حتى تشير خطوط الطول للشمال؛ فهذا يطابق توجيه البوصلة والخريطة. ثم قم بقياس زاوية توجّه لأحد المعالم، واجعل الحرف المستقيم للبوصلة في محاذاة مع المعلم على الخريطة، ودوّر البوصلة بأكملها حتّى يقبع السهم المغناطيسي داخل حدود سهم التوجيه، وارسم خطاً من المعلَم تجاهك.

الخطوة 2: كرر العملية مع المعلَم الثاني، سيكون موقعك هو نقطة تلاقي الخطيّن.