Reading Time: 4 minutes

يحاول الكثيرون التخلص من الزوائد الجلدية في الجسم؛ فوجودها يسبب الإزعاج؛ خاصةً عندما تتلامس مع الملابس أو الجلد وتتهيج، على الرغم من أنها غير مؤذية ولا ضرر في بقائها، لكن يمكن اتباع عدة وسائل لإزالتها، عند الطبيب أو في المنزل. 

كيف تبدو الزوائد الجلدية؟

الزوائد الجلدية هي نتوءات غير مؤلمة تخرج من الجلد، تتصل بالجلد بساق صغير ورفيع يسمى السويقة؛ وهو ما يميزها عن الشامات والثآليل الأخرى، تظهر عند الرجال والنساء؛ خاصةً بعد سن الخمسين، ويمكن أن تظهر في أي مكان في الجسم، لكنها عادةً ما تظهر في ثنيات الجلد؛ مثل الإبطين والفخذين والجفنين والرقبة ومنطقة تحت الثديين، تتكون من أوعية دموية وكولاجين محاط بطبقة خارجية من الجلد.

معظم الزوائد الجلدية صغيرة الحجم؛ عادةً ما يكون حجمها أصغر من 2 مم، ويصل حجم بعضها إلى عدة سنتيمترات، كما أنها ناعمة الملمس ومستديرة غالباً، وقد تكون متجعدة. بعض الزوائد الجلدية تشبه الخيوط، وبعضها يشبه حبات الأرز، أما لونها، فهي بلون الجلد، وقد تكون أغمق من الجلد المحيط بسبب فرط التصبغ.، وإذا تحولت إلى اللون الأسود، يكون السبب نقص تدفق الدم، وهي غير معدية.

أسباب ظهور الزوائد الجلدية

Shutterstock.com/kwanchai.c

إن العامل الرئيسي المسبب للزوائد الجلدية غير واضح، وبما أنها تنتشر عادةً في طيات الجلد، فقد يلعب الاحتكاك دوراً في ظهورها، وقد يكون فيروس الورم الحليمي البشري أحد عوامل تطورها؛ فقد حللت دراسة 37 زائدة جلدية من مواقع مختلفة من الجسم، وأظهرت النتائج وجود الحمض النووي لفيروس الورم الحليمي البشري في حوالي 50% من العينات، وللوراثة دور في ظهورها أيضاً؛ حيث تشيع بين أفراد الأسرة الواحدة.

 كما أن مقاومة الأنسولين، التي قد تؤدي إلى الإصابة بمرض السكري من النوع 2 ومقدمات السكري، يمكن أن يكون لها دور أيضاً في تطور الزوائد الجلدي؛ وذلك وفقاً لإحدى الدراسات التي ربطت وجودها بمقاومة الأنسولين، وارتفاع مؤشر كتلة الجسم والوزن، وارتفاع نسبة الدهون الثلاثية. تُعتبر الزوائد الجلدية من الآثار الجانبية الشائعة للحمل، فقد تظهر بسبب هرمونات الحمل وزيادة الوزن، وفي حالات نادرة، يمكن أن تكون الزوائد الجلدية المتعددة علامةً على خلل هرموني أو مشكلة في الغدد الصم. 

اقرأ أيضاً: حبوب الوجه المزعجة: تعرف إلى أسبابها وطرق التخلص منها 

إزالة الزوائد الجلدية

Shutterstock.com/SrideeStudio

إن الزوائد الجلدية ليست أمراً مثيراً للقلق، وظهورها لا يسبب سرطان الجلد كما قد يعتقد البعض، لكنها تشكل مصدر إزعاج لمعظم المصابين بها، فقد تسبب التهيج إذا احتكت بالملابس أو المجوهرات أو الجلد، كما قد يزيلها الشخص عن طريق الخطأ أثناء الحلاقة؛ ما يسبب الألم والنزيف.  

يفضل تركها وعدم التخلص من الزوائد الجلدية إن لم تكن مصدر إزعاج أو ألم، لأن وجودها أو إزالتها لا يمنع من ظهور غيرها، ولا يؤدي تخفيف الوزن إلى منع ظهورها، وقد تزول الزوائد الصغيرة من تلقاء نفسها، لكن يظل معظمها ملتصقاً بالبشرة، أما إذا كانت تنزف أو تسبب الحكة أو تغير لونها، تجب استشارة الطبيب على الفور، ليستبعد وجود حالات خطرة.

على العموم؛ يكمن علاج الزوائد الجلدية في إزالتها، مع الوضع في عين الاعتبار أنها يمكن أن تعود وتظهر مجدداً مهما كان العلاج المتبع، وتفضَّل إزالتها في عيادة الطبيب، مع إمكانية وجود بعض العلاجات المنزلية، ويحتاج بعضها إلى اتباع أكثر من طريقة لتزول.

التخلص من الزوائد الجلدية في عيادة الطبيب

لا تتطلب إزالة الزوائد الجلدية الصغيرة تخديراً عموماً، لكن يمكن اللجوء إلى التخدير الموضعي عند إزالة الزوائد الجلدية الكبيرة أو المتعددة. يتبع الطبيب عدة وسائل للتخلص من الزوائد الجلدية؛ تختلف حسب الحالة: 

  • تجميدها بالنيتروجين السائل.
  • إزالتها بالمقص أو بالمشرط.
  • حرقها بطاقة كهربائية عالية التردد.
  • ربطها بخيط جراحي لقطع تدفق الدم عنها.

اقرأ أيضاً: اسمع نصيحة والدتك وتوقف عن فقء البذور

التخلص من الزوائد الجلدية في المنزل

Shutterstock.com/Super8

ليس من الجيد محاولة إزالة الزوائد الجلدية في المنزل؛ فقد تؤدي إزالة الزوائد الجلدية إلى النزيف والحروق والعدوى إن لم تعقَّم جيداً، ومن الأفضل أن يتولى الطبيب مهمة إزالتها، وتُمنع محاولة إزلتها منزلياً إذا كانت تقع حول العينين أو الأعضاء التناسلية، أو إذا كانت كبيرة جداً أو طويلة، أو أنها تسبب الألم أو النزيف أو الحكة، فيما عدا ذلك قد تجدي بعض هذه الوسائل نفعاً:

المراهم

يمكن أن تكون المراهم فعالةً في بعض الحالات، وتتوفر في الصيدليات. يجب تنظيف الجلد بمسحة كحولية قبل وضع المرهم، لضمان امتصاص الجلد له بالكامل، تسبب هذه المراهم سقوط الزوائد الجلدية في غضون 2-3 أسابيع.

بخاخ النيتروجين

يعتمد على النيتروجين السائل الذي يجمّد الزوائد، ويتسبب في سقوطها بعد حوالي 10 أيام، لكن يجب الحذر الشديد عند استخدامه، وعدم ملامسته أنسجة الجلد الأخرى؛ وذلك بوضع الفازلين حول الزوائد قبل تطبيق العلاج.

زيت شجرة الشاي

وهو زيت أساسي ثبتت فعاليته في علاج العديد من الأمراض الجلدية، وقد يساعد في التخلص من الزوائد الجلدية عند وضع بضع قطرات من الزيت على كرة قطنية، وإلصاقها بضمادة على الزائدة لمدة 10 دقائق، ثلاث مرات في اليوم، لتسقط بعد عدة أيام أو أسابيع، لكن يجب توخي الحذر منه، فقد يهيج البشرة الحساسة والعين. 

خل التفاح

أثبتت بعض الأبحاث إمكانية إزالة الزوائد الجلدية باستخدام خل التفاح؛ وذلك بنقع كرة قطنية في الخل وإلصاقها بضمادة لمدة 10 دقائق، مرتين أو ثلاث مرات في اليوم، حتى تسقط، وأيضاً يجب ابعاده عن العين ومراقبة تسببه بالتهيج أو الحروق.

اليود

تشير التقارير القصصية إلى أنه يمكن للأشخاص استخدام اليود السائل لإزالة الزوائد الجلدية، ويوجد القليل من الأدلة العلمية على ذلك، لكن يجب على أي شخص يستخدم اليود حماية الجلد المحيط بالزائدة بوضع الفازلين أو زيت جوز الهند عليه. بعد ذلك، تنقع قطعة قطن في اليود، وتوضع على الزوائد، وتغطى بضمادة حتى يجف اليود، يمكن تكرار العملية مرتين في اليوم حتى تزول.

يُمنع التخلص من الزوائد الجلدية بالقص أو القطع باستخدام آلة حادة كالشفرة والمقص؛ فقد تكون غير معقمة وتسبب العدوى، عدا عن أن هذا الإجراء مؤلم جداً، وقد يؤدي إلى حدوث نزيف؛ إذ من السهل قطع أحد الأوعية الدموية عن غير قصد.

اقرأ أيضاً: بين الطرق الطبية والطبيعية: هكذا تتخلص من آثار حب الشباب