Reading Time: 3 minutes

خلال اجتماعات العمل عبر الإنترنت، تظهر مرتدياً زوجاً من سمّاعات الرأس الضخمة، أو زوجاً من سماعات «إيربودز» البيضاء في أذنيك، الآن بات بإمكانك التخلّص من هذه الصورة النمطية؛ إذ تقدم شركة «ريزر»؛ المتخصصة بصناعة الأجهزة الطرفية للكمبيوتر، نظاراتها الجديدة «أنزو»؛ والتي تحتوي على سماعات رأسٍ مدمجة فيها؛ مخصصة لتسهيل العمل من المنزل.

يبلغ سعر نظارة «أنزو سمارت» 199 دولاراً، وتتوفر بإطاراتٍ مربّعة أو دائرية، وبأحجام مختلفة لكل نوع، وبغضّ النظر عن الحجم، يُزوَّد كل ذراعٍ منها بمجموعة صوت داخلي بحجم 16 ملم، تقوم بتوجيه الصوت نحو أذنك دون عزلك عن محيطك. قد لا يكون هذا الإعداد مثالياً، لكنه مناسبٌ لمن يعملون في المكاتب أو من المنزل، والذين يحاولون الانتباه إلى أطفالهم أو حيواناتهم الأليفة.

لا تحتوي النظارة على شاشة عرضٍ كما يوحي اسمها سمارت بذلك، فهي لا تشبه نظارات جوجل أو غيرها من نظارات الواقع المعزز الأخرى.

نظارة أنزو, تقنية حديثة, تقنيات الاجتماعات الأونلاين

حازت نظارة «أنزو» على تصنيف IPX4؛ والذي يعني أنها تتحمّل العرق والرطوبة؛ وبالتالي يمكن ارتداؤها أثناء التمارين الخفيفة والمعتدلة. – مصدر الصورة: ريزر

تعمل النظارات بالبلوتوث لتناسب العمل من المنزل

تتصل النظارات بأجهزة أندرويد أو آيفون من خلال تقنية «بلوتوث 5.1»؛ والتي تدعم زمن انتقال منخفض، لمنع التشويش وتحسين المزامنة مع مكالمات الفيديو. يحتوي كلّ ذراعٍ على بطاريةٍ مدمجة خاصة به توفّر 5 ساعات من الاستخدام قبل إعادة شحنها مجدداً، ولكنها يمكن أن تبقى في حالة الاستعداد لمدّة أسبوعين بعد شحنها وعدم استخدامها، ثم عند حملها وفتحها، ستعمل على الفور وتتصل تلقائياً بجهازك.

كما يحتوي ذراع النظارة على ميكروفون متعددَ الاتجاهات قادراً على التقاط صوت من يرتديها؛ لذلك يمكن لنظّارات «أنزو» التعامل مع جميع المهام الصوتية التي يقوم بها زوج سماعات البلوتوث النموذجي عادةً، كما تتيح عناصر التحكم باللمس الموجودة على الذراعين للمستخدمين القيام بالمهمات الأساسية الشائعة؛ مثل ضبط مستوى الصوت والرد على المكالمات، وتخطّي المسارات واستدعاء المساعد الذكي للهاتف.

تزعم الشركة أنّ عدسات النظارة تمنع 99% من الأشعة فوق البنفسجية، و35% من الضوء الأزرق الذي تصدره أجهزة الحواسب. في الواقع؛ لا يزال هناك عدم يقين بين العلماء حول ما إذا كان تخفيض وصول الضوء الأزرق عن العين يقلل من إجهادها أم لا، ولكن تقليل كمية طيف اللون الأزرق الواصلة إلى عينيك ليلاً يمكن أن يكون له دورٌ في تقليل مشاكل النوم، كما تقدّم الشركة حسماً خاصاً بالنسبة لأولئك الذين يحتاجون لارتداء نظارةٍ طبية إذا ما اختاروا العدسات التي تنتجها شريكتها؛ شركة “Lensabl”، وتركيبها على الإطار.

نظارة أشعة فوق بنفسجية

تحجب عدسات النظارة الأشعة فوق البنفسجية بالإضافة إلى 35% من الضوء الأزرق. – مصدر الصورة: ريزر

تتوقّع الشركة أن يكون السبب الأكثر شيوعاً لاستخدام نظارتها هو ملاءمتها للعمل من المنزل، لكن نظارات «أنزو» مقاومة للرطوبة والماء؛ مما يعني أنه يمكن ارتداؤها أثناء التمارين الخفيفة والمعتدلة، تزن النظارة 48 جراماً فقط، كما تبيع الشركة عدساتٍ مكبرةً اختياريةً مقابل 29 دولاراً.

بالطبع لن تكون نظارات «أنزو» رخيصةً بسعر 199 دولاراً؛ خصوصاً أنك قد تُضطر لدفع مبلغٍ إضافي لقاء تركيب عدساتٍ طبية عليها، ومع ذلك؛ فإن سعرها مقاربٌ لسعر نظارات «بوز فريم» الأصلية؛ والتي توفر ميزة سماعات الرأس المدمجة في الذراع أيضاً، إلا أن هذه النظارات مصممة خصيصاً لتعمل كنظاراتٍ شمسية أكثر من كونها نظارات مخصصةً للمهام الصوتية، كما يبلغ عمر بطاريات نظارات «ريزر» 5 ساعات؛ مقارنةً بعمر بطارية نظارات «بوز فريم» الأصلية؛ والذي يبلغ 3 ساعات ونصف.

وبالمقارنة مع نظارات بوز فريم الجديدة؛ والتي يبلغ سعرها 250 دولاراً؛ تتفوق بوز بعمر البطارية الذي يبلغ 5 ساعات ونصف، إلا أنّ نظارات أنزو تتمتّع بمقاومةٍ أكبر للماء بنفس الوزن تقريباً.

نظارات جديدة

تُشحن كل مجموعةٍ صوتية بشكلٍ مستقل عبر التوصيلات المعدنية المخفية ضمن ذراع النظارة – مصدر الصورة: ريزر

تطرح أمازون أيضاً نظارتها الجديدة من الجيل الثاني «إيكو فريم» بسعر 250 دولاراً، وتتميز باحتوائها على مكبرين صوتيين في كلّ ذراع بدلاً من واحد، بالإضافة إلى ميكروفونين مع تقنية تصفية الصوت المكاني، وكما هو متوقع؛ تقدم نظارات أمازون تكاملاً أقوى مع مساعد أمازون الصوتي «أليكسا»، لكن ذلك يأتي على حساب عمر البطارية.

يمكنك طلب نظارات «ريزر أنزو» من خلال موقع ريزر مباشرةً.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الإنجليزية من المقال من «بوبيولار ساينس» من هنا، علماً أن المقال المنشور باللغتين محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يُعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

الوسوم: تقنية