Image

المشروع الأول من نوعه في العالم

Bread assortment الشيخ محمد بن راشد والشيخ حمدان بن محمد خلال إطلاق المسرعات الإنسانية

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، مشروع “المسرعات الإنسانية” التي تهدف إلى استخدام التكنولوجيا المتقدمة لتحقيق قفزات في العمل الإنساني.

وستجمع ‏المسرعات الإنسانية أفضل العقول العالمية لتطوير حلول تكنولوجية جديدة لتحديات إنسانية في التعليم والمعرفة، وتطويع التكنولوجيا في خدمة العمل الإنساني، والساتثمار في التقنية المتقدمة، وتحقيق قفزات في العمل الإنساني باستخدام الذكاء الاصطناعي، ورفع كفاءة الخدمات الإنسانية وتوفير التعليم للاجئين بطريقة جديدة.

كذلك يهدف البرنامج لإيجاد حلول لتنقية المياه في الدول الفقيرة، وخلق سوق عمل إلكتروني للاجئين حول العالم، ومضاعفة المحتوى العربي الإلكتروني.

وقال الشيخ محمد بن راشد في تغريدة على موقع تويتر: “التحديات الإنسانية كثيرة وعلينا أن نسابق الزمن ونحشد كل الجهود والخبرات والأدوات الممكنة لتسريع عمل الخير”.

وأضاف: “عمل الخير مهمة عاجلة لا تقبل الانتظار وتحقق قوله تعالى “فاستبقوا الخيرات” والمسارعة والمسابقة والتنافس في خدمة البشر هي أرقى درجات الإنسانية”.

ويأتي إطلاق “المسرعات الإنسانية” بعد نجاح مسرعات دبي المستقبل التي تعمل على تقديم فرصة للشركات التقنية للعمل مع مجموعة رائدة من المؤسسات والهيئات الحكومية في دبي، والتواصل مع كوادرها المهنية، والاستفادة من مواردها المتاحة، وخبراتها الواسعة ومعرفتها المتخصصة.

error: Content is protected !!