Image

إن العودة بطائرة "بيتش سيتي بيبي" إلى أيام مجدها تعد مهمة صعبة

Bread assortment قامت "فينتيج وينجز" بتوظيف متطوعين وفرق الطيران ليساعدوها على الاستعادة العاجلة لناقلة الجند الجوية "سي-53 سكايتروبر".
فينتيج وينجز 1 من 11

نشرت هذه المقالة أول مرة على الموقع flying.com.

ربما كانت الصدفة هي التي قادت جيسون كابرا إلى شارع خلفي في مدينة بيتش سيتي، في ولاية أوهايو الأميركية، حيث اكتشف وجود طائرة “دوجلاس دي سي-3” تبدو مهجورة في إحدى الساحات.

ربما كان القدر وراء ذلك. وأياً كانت القوى الكونية التي تدخلت في ذلك اليوم، فقط سمحت لكابرا، الطيار المدني الذي يقدم نفسه كمتحمس لأنواع الطائرات التي خاضت الحرب العالمية الثانية، ليحقق حلم طفولته باقتناء وترميم إحدى التحف في تاريخ الطيران.

وهذه الطائرة على وجه الخصوص يملأ جنباتها تاريخ يعود إلى الوقت الذي عملت فيه كطائرة تنقّل خاصة للجنرال “دوجلاس ماك آرثر” لمدة شهرين، إلى خدمتها لصالح حاكم أوهايو “جيم رودز” باسم “بوكآي ون”، ناهيك عن دورها في ما يعرف بعملية الشعلة (عملية تم فيها إنزال القوات الأمريكية والبريطانية في شمال أفريقيا خلال الحرب العالمية الثانية).

هذا هو السبب في أنه كان من المهم جداً لكابرا وأصدقائه وزملائه من أعضاء مجلس الإدارة في “فينتيج وينجز” أن يجمعوا 100,000 دولار أميركي اللازمة لشراء هذه الطائرة، ومنحها فرصة الترميم الذي تستحقه بجدارة.

أقامت فينتيج وينجز الشهر الماضي إفطار الطيران بمناسبة عيد الأب، وعرضت العمل الذي أجري على “بيتش سيتي بيبي”. من الواضح، كما أخبرنا كابرا مؤخراً، أنه لا يزال هناك المزيد من العمل في المستقبل، ويتطلب ذلك الكثير من جمع الأموال. مع ذلك، كل خطوة جديدة تمثل تقدماً، وقد كانت فينتيج وينجز سعيدة بإطلاعنا على مراحل عملية الترميم التي أجريت لهذه الطائرة الجميلة.

يظهر المحرك الأيمن للطائرة وقد تم ترميمه بالكامل تقريباً، ويأمل الفريق بتشغيله في يوليو.
فينتيج وينجز
2 من 11

 

خراطيم جديدة للمحرك من شركة “سبيشالتي هوز آيروسبيس كوربوريشن”.
فينتيج وينجز
3 من 11

 

جنيح تم سفعه بهيدروكسيد الصوديوم داخل حجرة السّفع.
فينتيج وينجز
4 من 11

 

لقطة توضح الجزء الداخلي وهو مفكك الأجزاء بما في ذلك إصلاحات الصفائح المعدنية الجديدة.
فينتيج وينجز
5 من 11

 

مقاعد الطيارين التي تم تجديدها حديثاً، ومقاعد مشغلي الراديو.
فينتيج وينجز
6 من 11

 

دفة التوجيه مع نسيج جديد تتم حياكته على سطحها الخارجي على يد “جيم آرون” من مجلة “إي ايه ايه سبورت أفييشن”، الفصل الخاص بمطار “فينانجو”.
فينتيج وينجز
7 من 11

 

حشد يجتمع حول طائرة سي-53 في إفطار الطيران مع الفطيرة المحلاة في عيد الأب في مطار الفريق: مطار مدينة بيتش سيتي، أوهايو (يرمز له بالرمز 2D7).
فينتيج وينجز
8 من 11

 

كانت فعاليات تمثيل الطيران رقم 101 ضخمة بحضور الجمهور، وهي تحكي قصة العمليات الجوية في الحرب العالمية الثانية.
فينتيج وينجز
9 من 11

 

أعضاء في شركة فينتيج وينجز خلال وليمتهم الخاصة في الهواء الطلق عشية لقاء الطيران.
فينتيج وينجز
10 من 11

 

الطائرة سي-53 بعد أن زودت بمخروط أمامي جديد مطابق للنسخة الأصلية، صفائح معدنية جديدة، والمحرك الأيمن الجاهز للعمل تقريباً. فينتيج وينجز
11 من 11

 

error: Content is protected !!