Image

إليك السبب

Bread assortment يوم مشمس إذا كانت هذا الزائرة على الشاطئ تبدو في حيرة، فذلك بسبب عدم تمكنها من رؤية شيء ما على شاشة هاتفها.
حقوق الصورة: بيكساباي

تعود الشمس لصيف مشرق آخر، مما يعني أن الوقت قد حان للاسترخاء والقراءة قرب المسبح. لذلك أخرج هاتفك، وارتدِ نظاراتك الشمسية، ولكن… أنت لا تستطيع رؤية شيء على الشاشة. ما معنى هذا؟

تحدث هذه الظاهرة المزعجة مع جميع أنواع الأجهزة الإلكترونية، بما في ذلك الهواتف والأجهزة اللوحية وشاشات الكمبيوتر. وحتى مع زيادة السطوع، تظهر الشاشة باللون القاتم أو الأرجواني، أو تكون في بعض الحالات سوداء تماماً عند ارتداء النظارات الشمسية. ويقع اللوم في ذلك على مرشحات الاستقطاب.

كيف يعمل الاستقطاب

ربما تكون قد سمعت عن نظارة شمسية مستقطَبة من قبل، ولكن لحل المشكلة، من المهم أن تفهم سبب حدوث ظاهرة “الشاشة السوداء” هذه عندما ترتديها. (أنت لا تهتم بالتفاصيل العلمية؟ّ إذاً، انتقل إلى نهاية هذه المقالة للحصول على الحل السريع).

يتكون الضوء من جزيئات تسمى الفوتونات، والتي تنتقل عبر الفراغ مثل موجة، لتتعرج للأمام والخلف في طريقها إلى عينيك. يتكون الضوء الطبيعي غير المستقطب من الفوتونات التي تقفز في عدة اتجاهات في وقت واحد. ولكن بمجرد أن تضرب أنواعاً معينة من الأسطح العاكسة – مثل مسطح مائي أو طريق إسفلتي – ستبدأ هذه الموجات بالاهتزاز في اتجاه واحد، يكون عادةً أفقياً. وهذا ما يسبب الوهج الشديد الذي يؤلم عينيك عندما تنظر إلى انعكاس ضوء الشمس على البحيرة.

تمتص مرشحات الاستقطاب الموجات الضوئية التي تهتز على طول محور معين. في حالة النظارات الشمسية المستقطبة، فإنها تمتص الأمواج الأفقية. وهذا يعني أن الموجات المهتزة أفقياً فقط هي التي تمر عبر المرشح وتصل إلى العين. وهذا يقلل من كثافة الوهج العاكس دون حجب الكثير من الضوء المحيط.

 

الضوء المستقطب
في بعض عدسات النظارات الشمسية، تقوم المرشحات المستقطبة بحجب جميع موجات الضوء باستثناء الموجات التي تهتز عمودياً.
حقوق الصورة: ويكي ميديا كومونز

لا تقلل العدسات المستقطبة من الوهج وحسب، فهي تحمي صحة عينيك على المدى الطويل. يقول بورنيما باتيل، المتحدث السريري باسم الأكاديمية الأميركية لطب العيون: “يجب على الجميع ارتداء النظارات الشمسية المستقطبة لأقصى حماية للعين من الأشعة فوق البنفسجية من النوعين (أ) و (ب)”.

وقد تكون قد تلقيت هذه النصيحة من قبل. ولكن هناك مشكلة واحدة فقط: إنها أيضاً سبب وجود مشكلات في رؤية شاشة هاتفك.

كيف تستطيع رؤية شاشة هاتفك دون إزالة نظارتك الشمسية؟

تحتوي نظارتك الشمسية أيضاً على مرشحات استقطاب. يقول باتيل: “هذه الشاشات الكريستالية السائلة (إل سي دي) مستقطبة للحد من الوهج، وخاصة في ضوء الشمس الساطع، وكذلك النظارات الشمسية. عندما تكون مرشحات الشاشة والنظارات الشمسية في اتجاهين متعاكسين، يتم قطع الضوء المنبعث من الشاشة.” بمعنى آخر، إذا كانت الشاشة تطلق ضوءاً يهتز أفقياً، ونظاراتك الشمسية تحجب كل ما عدا الضوء الذي يهتز عمودياً، فلن تمر أي فوتونات وستبقى تعاني من صورة قاتمة أو سوداء بالكامل.

قد تواجه بعض الأجهزة هذا التأثير بشكل أسوأ من غيرها. وعلى الرغم من أن الكثير من الأجهزة المتطورة قد أوجدت طرقاً للالتفاف على هذه المشكلة (مثل الجيل الحالي من هواتف آيفون وأيباد وجوجل بيكسل)، فستلاحظ ذلك إلى حد ما على العديد من الهواتف والأجهزة اللوحية.

ولحسن الحظ، هناك حل سهل: أدر الشاشة 90 درجة في أي اتجاه. سيؤدي هذا إلى محاذاة مرشح الاستقطاب على شاشتك مع المرشح الموجود على النظارات الشمسية، وسوف يتمكن الضوء الصادر من الشاشة من المرور إلى عينيك.

error: Content is protected !!