Reading Time: 3 minutes

بشكلٍ عام؛ يجب إبقاء أدواتك وتطبيقاتك مُحدّثة باستمرار قدر الإمكان. قد تكون رسائل التذكير بتحديث تطبيقاتك، أو اضطرارك إلى إيقاف ما تفعله على البرنامج حتى يستكمل التحديث، أمراً مزعجاً، لكن ذلك خطوة مهمة يجب القيام بها إذا كنت ترغب بالحفاظ على مستوىً جيد من الأمان والخصوصية الإنترنت.

أصدرت شركتا آبل وجوجل تحديثات أمنية عاجلة في الأيام القليلة الماضية، وحثّت المستخدمين على تحديث أجهزتهم وبرامجهم لتجنب الثغرات الأمنية؛ حيث يمكن للتحديثات إصلاحها بسهولة.

أسبوع سيئ لجوجل كروم

عانى متصفح جوجل كروم من 3 ثغراتٍ أمنية على الأقل مؤخراً؛ يمكنك الاطلاع على مزيدٍ من التفاصيل حول هذه المشاكل من موقع «آرس تكنيكا» أثناء تحميل النسخة الأخيرة من البرنامج. أثّرت المشكلة الأولى على المستخدمين الذين قاموا بتنصيب امتداد «جريت ساسبيندر» الشهير؛ والذي يقوم بتجميد علامات التبويب التي قد تستهلك قدراً كبيراً من موارد الكمبيوتر إذا بقيت تعمل في الخلفية.

يوم الخميس الماضي، عالجت جوجل ثغرة أمنية خطيرة أيضاً؛ تُدعى «زيرو داي إن ذي وايلد»، في إصدار كروم الأخير؛ حيث يمكن الاطلاع على المزيد من التفاصيل حولها على موقع «تينابل». وفقاً للتقرير؛ استغل مخترقو الأنظمة هذه الثغرة بشكلٍ نشط؛ مما يعني أن الكثير من مستخدمي المتصفح ربما تعرّضوا للاستغلال بالفعل.

بينما تمثلت الثغرة الأمنية الأخيرة في الاستفادة من وظيفة المزامنة في جوجل؛ والتي تعمل على مزامنة المتصفّح على مختلف أجهزة سطح المكتب والأجهزة المحمولة، لتجاوز قيود جدار الحماية الوقائية؛ حيث تمكّن المخترقون من زرع برمجيةٍ خبيثة على جهاز الكمبيوتر، من خلال السماح لها بالمزامنة من نسخة جوجل كروم للهاتف المحمول.

كيفية تحديث متصفّح جوجل كروم

من المتصفّح، انقر على النقاط الثلاث العمودية في الجزء العلوي الأيمن، ثم انتقل إلى «تحديث جوجل كروم»؛ حيث سيظهر هذا الخيار إذا لم تكن تستخدم آخر إصدارٍ بالفعل. أعد تشغيل المتصفّح بعد انتهاء التحديث، وستفتح الصفحة التي كنت قد فتحتها قبل إجراء التحديث.

ثغرة آيفون وآيباد

حثت آبل مستخدمي الآيباد والآيفون في 26 يناير/ كانون الثاني على ضرورة تثبيت حزمتَي التحديث «آي أو إس 14.4» و «آيباد 14.4»، لإصلاح الثغرات الأمنية الموجودة؛ حيث كشفت الشركة في إعلانها عن 3 مشكلاتٍ أمنية تم استغلالها بشكلٍ نشط قبل التحديث الأخير.

عادةً ما تتكتم آبل حول تفاصيل المشكلات الأمنية المتعلقة بمنصاتها البرمجية، ولم يكن إعلانها استثناءً هنا أيضاً. كشفت الشركة عن اثنين من الأخطاء التي تؤثر على كل من «ويب كيت»؛ المحرك الذي يشغّل متصفّح الويب سفاري، ونواة البرنامج «الكيرنل»؛ المهم للغاية لتشغيل لبرنامج.

قد تكشف آبل عن مزيد من التفاصيل المحددة حول الثغرات المحتملة في الأيام المقبلة، لكنها تجري عادةً تحقيقاتٍ شاملة حولها قبل ذلك. نقرأ في صفحة تحديثات الأمان على موقع الشركة ما يلي: «لحماية عملائنا، لا تفصح آبل أو تناقش أو تؤكد المشكلات الأمنية إلى أن يتم تحقيقٌ شامل فيها، وتوفير التحديثات اللازمة أو الإصدارات الجديدة لإصلاحها».

تحديث نظام «آي أو إس»

إذا لم تكن التحديثات التلقائية قيد التشغيل بالفعل، يمكنك التحديث يدوياً بالانتقال إلى الإعدادات، ثم عام، ثم تحديثات البرامج. سترى رقماً أحمر بجوار هذا الخيار إذا كان هناك تحديث متاح يمكن تثبيته. من الحكمة الاحتفاظ بنسخةٍ احتياطية من بياناتك دائماً قبل بدء جهازك بالتحديث، كما سيكون من الأفضل تحميل التحديث من خلال شبكة الواي فاي؛ نظراً لأن حجم التحديث كبير وسيؤدي إلى استهلاك قدر كبير من باقة الإنترنت إذا ما كنت تستخدم بيانات الجوال، كما يُفضل وصل الهاتف بمصدرٍ للطاقة أثناء التحديث، لأن الهاتف لا يقوم بتثبيته إذا كانت نسبة الشحن منخفضة.

حان وقت الترقية

بالرغم من أنه من غير المرجح أن يشعر الشخص العادي بتأثير أي من هذه الثغرات الأمنية الأخيرة؛ إلا أنه تذكير جيد بأن إشعارات التحديث المزعجة موجودة لسبب ما، ويمكنها حلّ الكثير من المشاكل. لذلك، ورغم أنها قد تكون مزعجة؛ يجب عليك تثبيتها بأسرع وقتٍ ممكن دائماً.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الإنجليزية من المقال من «بوبيولار ساينس» من هنا، علماً أن المقال المنشور باللغتين محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يُعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.