Reading Time: < 1 minute

شرّعت اليابان اليوم الأربعاء قانوناً ينص على تغطية تكاليف تلقيح السكان ضد فيروس كورونا، يأتي إقرار القانون من قبل مجلس الشيوخ في البرلمان الياباني في الوقت الذي تشهد فيه طوكيو وأجزاء أخرى كثيرة من اليابان ارتفاعاً في الإصابات، حيث سجلت اليابان 41 حالة وفاة يوم الأمس.

اتفقت اليابان مع شركة الأدوية الأمريكية العملاقة «فايزر»، وشركة «موديرنا» الأمريكية وشركة «أسترا زينيكا» البريطانية  لتلقّي لقاحات كافية لـ 145 مليون شخص عند تطويرها بنجاح، وخصصت ميزانية قدرها 6.4 مليار دولار أمريكي.

على الرغم من أن القانون يوصي بشدة بتلقيح الناس، إلا أن الحكومة ستسمح للأفراد برفض التلقيح، إذا لم يتم إثبات فعاليته وسلامته بشكل كافٍ، وينص القانون على أن الحكومة ستغطي النفقات الطبية ومعاشات العجز في حال تسبَّب التطعيم في آثار جانبية خطيرة بالنيابة عن موردي اللقاح.

لا يوضح القانون المعدل إذا ما كان المخطط سيشمل المقيمين الأجانب في اليابان، لكنّ مسؤولي وزارة الصحة قالوا أنهم يتوقعون تغطيتهم، وقال كبير أمناء مجلس الوزراء والمتحدث الرسمي باسم الحكومة «كاتسونوبو كاتو» في مؤتمر صحفي «سنبذل جهوداً لإنشاء نظام لإدارة اللقاحات بسلاسة من خلال التعاون الوثيق مع الحكومات المحلية والعاملين في المجال الطبي».