Reading Time: < 1 minute

توصل باحثون في جامعة شيكاغو الأميركية إلى طريقة لقتل الخلايا السرطانية مباشرة، باستخدام أطر عضوية معدنية نانوية مشحونة بالأشعة، ونشرت الدراسة أمس الأول الجمعة في دورية «ساينس ادفانسيس».

الأطر العضوية المعدنية، هي بلورات تتكون من بِنًى جزيئية، وتحتوي على معدن، وتعتمد في تركيبها على ربط اللبنات العضوية وغير العضوية ببعضها، وتستطيع الاحتفاظ بأي جزيئات مُستضافة، ويمكن لهذه الأطر تخزين مواد ومكونات نانوية، لتصبح متاحة لمختلف التطبيقات

أوضح الباحثون أنّه يمكن استخدام الأطر العضوية المعدنية النانوية وتوجيهها بالأشعة السينية داخل أنسجة الورم لقتل الخلايا السرطانية مباشرة، وبالتالي إنتاج مستضدات وجزيئات التهابية تساعد جهاز المناعة على التعرف على الخلايا السرطانية والتخلص منها، وأكد الباحثون أن هيكلها الشبيه بالشبكة يجعلها ناقلات مثالية لتوصيل الأدوية المضادة للسرطان مباشرة إلى الأورام.

حمّل الباحثون الأطر بالعقاقير المعروفة باسم الأنماط الجزيئية المرتبطة بمسببات الأمراض، وعندما طبقوها على الأورام السرطانية، كان لإشعاع الأنسجة تأثير مزدوج: فقد أدى إلى تحفيز قتل الخلايا السرطانية لإنتاج مستضدات ضد الورم وإطلاق جزيئات مسببات المرض، مما أدى بعد ذلك إلى تنشيط أقوى بكثير للاستجابة المناعية لمستضدات الورم.

كانت هذه الضربة المزدوجة قادرة على قتل خلايا سرطان القولون والبنكرياس بكفاءة عالية، حتى في نماذج الأورام شديدة المقاومة لأنواع أخرى من العلاج المناعي.

يذكر أن أحد التحديات الرئيسية في تطوير علاجات فعالة وموجهة للسرطان هو عدم تجانس الخلايا السرطانية نفسها، فهذا الاختلاف يجعل من الصعب على الجهاز المناعي التعرف على الأورام والاستجابة لها ومكافحتها بفعالية، أمّا الآن فإن التطورات الجديدة في تكنولوجيا النانو تجعل من الممكن تقديم لقاحات مستهدفة وشخصية لعلاج السرطان.