Image

استعد من الآن

Bread assortment إعصار ماثيو الخطير والمدمر الذي ضرب منطقة الكاريبي وأجزاء من الولايات المتحدة عام 2016
حقوق الصورة: الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي NOAA

يبدأ رسمياً في الأول من يونيو من كل عام موسم الأعاصير في الولايات المتحدة. وقد نشرت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي في أواخر مايو 2017 توقعاتها لموسم الأعاصير الذي يبدأ في الأول من يونيو وينتهي في الثلاثين من نوفمبر. وقد توقعت الإدارة حدوث 11-17 عاصفة مسماة،  و5-9 أعاصير، و 2-4 أعاصير كبيرة (وهي الأعاصير التي تزيد فيها سرعة الرياح عن 178 كم/ساعة).

وقد واجهنا أول هذه العواصف المسماة لعام 2017 مع العاصفة المدارية أرلين في المحيط الأطلسي في أبريل، ولكنها توقفت سريعاً، ولم تشكل أي تهديد على الأرض. ولكنها ستكون ضمن قائمة العواصف في موسم الأعاصير لعام 2017.

قد تتشكل العاصفة خارج حدود موسم الأعاصير، ولكن 97 في المائة من العواصف المسماة تحدث عادة بين بداية يونيو ونهاية نوفمبر. يقول جيري بيل كبير متنبئي موسم الأعاصير العاملين في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إن عام 2017 سيكون نشطاً مثل العام الماضي الذي شهد 15 عاصفة مسماة، وكان الأنشط منذ عام 2012. ومن بين الأعاصير التي شهدها، إعصار ماثيو المدمر الذي قتل أكثر من 500 شخص وسبب خسائر بمليارات الدولارات. وكانت الإدارة الوطنية للأعاصير والغلاف الجوي قد توقعت موسماً عادياً للأعاصير في 2016 ينهي تسعة أعوام من مواسم الأعاصير الأدنى من المعدل. بينما تتوقع أن يشهد عام 2017 نشاطاً للأعاصير فوق المعدل الطبيعي بنسبة 45 في المائة، والأعاصير القريبة من المعدل الطبيعي بنسبة 35 في المائة، والأعاصير الأدنى من المعدل الطبيعي بنسبة 20 في المائة فقط. كما يُتوقع أن يشهد المحيط الهادي أيضاً عدداً من الأعاصير ذات المعدل الطبيعي أو فوق الطبيعي في موسم 2017.

وفي حين يتوقع المتنبئون الجويون في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي عدداً معيناً من الأعاصير في موسم ما، فإنهم لا يستطيعون التنبؤ متى ستحدث الأعاصير الأقوى خلال الموسم، وهل ستصل العاصفة إلى اليابسة، ومتى ستضرب. وتعتمد هذه المعلومات على عدد من العوامل المتعلقة بالمحيط والغلاف الجوي التي لا يمكن حتى الآن التنبؤ بها مسبقاً.

وسيتم تحديث التوقعات المتعلقة بأعداد العواصف مرة أخرى في أغسطس، عندما نقترب من ذروة موسم الأعاصير. ولذلك، سيكون عليك إن كنت تعيش في منطقة قد يضربها أحد الأعاصير، وكنت تحضر عدة الشواء التي ستصحبها في نزهتك في أيام الصيف القادمة، أن تضيف إلى قائمة الواجبات الاستعداد لاحتمال حدوث إعصار ما.

يقول روبرت فينتون جونيور مدير وكالة إدارة الطوارئ الاتحادية: “بغض النظر عن عدد العواصف التي ستحدث هذه السنة، فإن واحداً منها فقط يكفي لتعطيل الحياة. ولذلك عليك أن تستعد من الآن، باتخاذ الخطوات البسيطة قليلة التكلفة، والتي ستصنع الفرق: ناقش أسرتك حول ما ستفعلونه، وأين سوف ستذهبون، وكيف ستتواصلون فيما بينكم عندما يبدأ تهديد العاصفة. تعرف على خط الإجلاء الذي ستتخذونه، وثبت البث على محطة محلية، أو قم بتحميل تطبيق وكالة إدارة الطوارئ الاتحادية لتلقي التحذيرات. وأخيراً، استمع إلى السلطات المحلية عندما تقترب العاصفة”.

error: Content is protected !!