Reading Time: 2 minutes

نحن في مأزق. هذه هي الحقيقة التي لابد أن نواجهها، فيروس كورونا ينتشر، وعمليات الإغلاق وإن كانت تحد من انتشاره إلا أنه لا يزال حراً طليقاً في الخارج، ونظراً لعدم توافر لقاح حتى هذه اللحظة، يتبقى لنا شيء واحد نفعله وهو الوقاية، بالطبع العزل المنزلي هي الخطوة الأهم في الوقاية لكن هناك أشياء أخرى لابد أن نفعلها مع البقاء في المنزل، لذا نقدم لكم آخر مستجدات المعلومات الوقائية.

أنه يحلق في الهواء

ينتقل فيروس كورونا من شخص لآخر عبر العديد من الطرق، ويمكن أن يصاب الأشخاص بالفيروس إذا استنشقوا قطرات من شخص مصاب بالمرض، ويمكن أن يحدث هذا عندما يسعل الشخص المصاب أو يخرج قطرات من فمه. لذا من المهم أن تبتعد أكثر من 2 متر عن الأشخاص، والأفضل ارتداء الكمامات الطبية لإنشاء حاجز للقطرات. 

ووفقاً لدراسة حديثة صدرت شهر أبريل/نيسان المنصرم؛ فإن السعال الواحد ينتج ما يصل إلى 3 آلاف قطرة، وتشير تقديرات الدراسة إلى أن فيروس كورونا يمكن أن يظل نشطاً وربما معدياً لمدة تصل إلى 3 ساعات في القطرات المحمولة جواً. ويمكن أن تنتشر هذه القطرات من شخص لآخر إذا كان الناس على مسافة أقل من 2 متر.

العملات والأسطح المختلفة

القطرات التي خرجت من سعال مريض يمكن أن تهبط على الأشياء والأسطح حولنا. لذا يصاب أشخاص آخرون بفيروس كورونا عن طريق لمس هذه الأشياء أو الأسطح، ثم لمس عيونهم أو أنفهم أو فمهم، لذا من المهم البقاء في المنزل، ومن المهم معرفة إلى أي مدى يعيش فيروس كورونا على الأسطح المختلفة؟.

الدراسة السابقة والتي نشرت في دورية «ذا نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسن» تجيب على سؤال مدة بقاء الفيروس؛ وجدت الدراسة أن الفيروس يمكن أن يظل حياً على الورق المقوى لمدة تصل إلى 24 ساعة. ويُعد هذا أيضًا مؤشرًا جيدًا للمواد الأخرى المسامية مثل الكرتون، والنسيج والأوراق، ويمكن أن يظل حياً على النحاس والعملات المعدنية لمدة تصل إلى 4 ساعات، والبلاستيك والفولاذ المقاوم للصدأ لمدة تصل إلى ثلاثة أيام -72 ساعة- وهي أطول مدة لجميع المواد.

الوقاية خير

اقترحت بعض الدراسات الحديثة أن فيروس كورونا قد ينتشر عن طريق أشخاص لا تظهر عليهم أعراض، لذا يجب على الجميع غسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل، وإذا لم يكن الصابون والماء متوفرين بسهولة، يستخدم معقم لليدين يحتوي على أكثر من 60٪ كحول. وتجنب لمس العين والأنف والفم بأيدٍ غير مغسولة. 

أيضاً يجب على الجميع ارتداء غطاء وجه من القماش، عندما يضطرون إلى الخروج في الأماكن العامة، على سبيل المثال حين الذهاب إلى متجر البقالة أو لشراء الضروريات الأخرى. ولا ينبغي وضع أغطية الوجه القماشية على الأطفال الصغار تحت سن الثانية، أو أي شخص يعاني من صعوبة في التنفس، أو يكون فاقداً للوعي أو عاجزاً أو غير قادر على إزالة القناع دون مساعدة. الغرض من غطاء وجه القماش هو حماية الأشخاص الآخرين في حالة الإصابة. 

راقب صحتك جيداً، راقب درجة حرارة الجسم، أو السعال، أو ضيق التنفس، أو أعراض أخرى لفيروس كورونا، ولا تأخذ درجة حرارتك في غضون 30 دقيقة من ممارسة الرياضة أو بعد تناول الأدوية التي يمكن أن تخفض درجة حرارتك، مثل أسيتامينوفين.