Reading Time: < 1 minute

أعلنت هيئة الفضاء الوطنية الصينية أنّ صاعد المسبار الصيني «تشانغ آه-5» التحم بنجاح مع مجموعة المَركَبة المدارية «العائد» للمسبار في المدار القمري اليوم؛ الأحد.

هذه هي المرة الأولى التي تُكمل فيها مركبة فضائية صينية عملية التقام والتحام في المدار القمري. وأوضحت الهيئة الوطنية الصينية للفضاء أنّ العيّنات التي تم جمعها من القمر؛ تم نقلها من مركبة الصعود إلى مركبة العودة.

أجرى تشانغ آه-5، الذي يضم مركبة مدارية ومركبة إنزال وصاعد وعائد، تصحيحين مداريين خلال الانتقال من الأرض إلى القمر، مُحققاً الأهداف المتوقَّعة منه وفقاً لوكالة الأنباء الصينية الرسمية؛ شينخوا.

ستُواصل مجموعة المَركبة المدارية؛ مركبة العودة ، الدوران حول القمر وانتظار الوقت المناسب للعودة إلى الأرض حاملةً عيّنات من القمر. ومن المُقرَّر أن يهبط المسبار في لواء سيزيوانج بمنطقة منغوليا الداخلية؛ ذاتية الحكم في شمالي الصين.

تُعد مهمة تشانغ آه-5 أول مهمة صينية لجمع عيّنات من كوكب خارج الأرض، وأُطلقت يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، وهي واحدة من أكثر المهام تعقيداً وتحدياً في تاريخ الفضاء الجوي الصيني، بالإضافة الى أنها أول مهمة لجمع عيّنات من القمر في العالم لأكثر من 40 سنة.

وأكدت هيئة الفضاء الوطنية الصينية أنّ العيّنات القمرية التي سيأخذها المسبار تشانغ آه-5 من القمر سيتم وضعها في حاوية وإرسالها إلى مختبرات لمزيد من أعمال التحليل والبحوث.