Image

ترغب الشركات الخاصة بإطلاق صواريخ فضائية صالحة للاستخدام المتكرر في 2020

Bread assortment لونج مارش 8 الصاروخ لونج مارش 8، والذي من المفترض أن يبدأ التحليق في 2020، وهو ذو مرحلة أولى صالحة للاستخدام المتكرر بشكل كامل، مع نفاثات مخصصة لهبوط النواة، ومظلات للمعززات الصاروخية.
مصدر الصورة: سينا ويبو/ سبيس فلايت فانز

تخطط الصين لإطلاق صواريخ فضائية صالحة للاستخدام المتكرر لمنافسة الشركات الخاصة الكبرى، مثل سبيس إكس وبلو أوريجين. فقد أعلنت الشركة الصينية لتكنولوجيا وعلوم الطيران والفضاء (كاسك)، وهي الشركة الأساسية في مجال بناء الصواريخ الفضائية في الصين، أن صاروخها الفضائي لونج مارش 8 (تشانج زينج في اللغة الصينية)، أو إل إم 8 سينطلق في 2020.

ستكون المرحلة الأولى من إل إم 8، كما في فالكون وفالكون هيفي من سبيس إكس، صالحة للاستخدام المتكرر، مع استخدام الوقود المتبقي في الهبوط العمودي. وهو ليس بالأمر المفاجئ، نظراً لأن كاسك كانت قد وعدت أن تجعل كل صواريخها صالحة للاستخدام المتكرر بحلول العام 2035.

اختبارات متكررة لصاروخ لونج مارش
ستبدأ أكاديمية شانغهاي لتكنولوجيا التحليق الفضائي التابعة لشركة كاسك باختبار تقنية الهبوط العمودي للصاروخين إل إم 4 و إل إم 6 في 2019 و 2020.
مصدر الصورة: أكاديمية شانغهاي لتكنولوجيا التحليق الفضائي

يصنف الصاروخ إل إم 8 على أنه مركبة إطلاق فضائي من الحجم المتوسط، قادر على حمل 7.7 طن إلى المدار الأرضي الأدنى. ويشترك في نفس نواة المرحلة الأولى مع الصاروخ الأكبر لونج مارش 7 (الذي يعتبر أحدث صاروخ صيني مأهول)، ولكن بالمقارنة مع لونج مارش 7، فهو مزود فقط بمعززين صاروخيين K2 بالوقود السائل. ما أن تنفصل المرحلة الثانية للصاروخ إل إم 8 للدخول إلى المدار، تعود المرحلة الأولى إلى الأرض عن طريق حرق الوقود المتبقي بشكل دقيق للمناورة والوصول إلى منصة الهبوط، مع مساعدة الجنيحات الشبكية. وفي اللحظات الأخيرة من الهبوط، ستفتح قوائم الهبوط من أسفل الصاروخ من أجل هبوط سلس. أما المعززات الصاروخية فسوف تنفصل وتعود إلى الأرض بالمظلات.

إل إم 7
انطلق لونج مارش 7 لأول مرة من وينتشانج في جزيرة هاينان في 25 يونيو، 2016. واستخدم لاختبار تقنيات مدارية جديدة، مثل إزالة الحطام الفضائي، وتزويد الأقمار الاصطناعية بالوقود، والجيل الجديد من المركبات الفضائية المأهولة الصينية.
www.top81.cn، عبر =GT في المنتدى الصيني للتقنيات الدفاعية

بما أن إل إم 8 يشترك مع لونج مارش 7 في بعض النواحي التقنية، فهذا يعني أن إل إم 7، وغيره من الصواريخ الصينية الأكبر، قد تكون قابلة للتعديل بحيث تصبح صالحة للاستخدام المتكرر. إضافة إلى هذا، تخطط كاسك لاختبار الجنيحات الشبكية على صاروخ لونج مارش 4 بي في السنة المقبلة، وذلك من أجل تحسين هذه التقنية. أما الصاروخ لونج مارش 6 الصالح للاستخدام المتكرر والأصغر حجماً فسوف يُختبر في 2020. ويعتبر نجاح هذه الاختبارات أمراً أساسياً في خطة كاسك لجعل كل صواريخ لونج مارش لديها صالحة للاستخدام المتكرر بحلول 2035، بدءاً من “صاروخ القمر” الهائل لونج مارش 9 وصولاً إلى لونج مارش 6.

صواريخ نيو لاين
قامت شركة لينك سبيس ببناء صواريخ نيو لاين 1، والمخصصة لإطلاق الأقمار الاصطناعية الصغيرة التي تصل إلى 200 كيلوجرام، وستكون مزودة بمرحلة أولى رباعية المحركات وصالحة للاستخدام المتكرر. أما الطرازات الجديدة من نيو لاين فسوف تكون صالحة للاستخدام المتكرر بشكل كامل.
مصدر الصورة: لينك سبيس

يعتبر هذا التطور مجرد خطوة واحدة في مسيرة الشركات الصينية الخاصة نحو طرح صواريخها الصالحة للاستخدام المتكرر على نطاق تجاري. وتخطط لينك سبيس لتجربة صاروخها نيو لاين 1 في 2020، وهو يعتمد أيضاً على الهبوط العمودي لمرحلته الأولى الصالحة للاستخدام المتكرر. كما تخطط كاسك، ومنافستها شركة كاسيك، للتحليق بطائرات فضائية في 2020.

error: Content is protected !!