Reading Time: < 1 minute

أكدت دراسة حديثة أجراها باحثون من الدنمارك أن أدوية ارتفاع ضغط الدم الأكثر شيوعاً لا تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب، ووجد الباحثون أن هناك 9 أدوية من أصل 41 تم اختبارهم تخفض نسبة الإصابة بالاكتئاب، ونُشرت النتائج في مجلة «هايبرتينشن» الطبية اليوم الاثنين.

الاكتئاب شائع بين المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب، والسكتة الدماغية، وتٌعد هي الدراسة الأولى التي تبحث بشكل منهجي عن إذا ما كانت أدوية ضغط الدم الفردية قد تؤثر على خطر الإصابة بالاكتئاب.

حلل الباحثون بيانات واقعية لأكثر من 3.7 مليون شخص بالغ تناولوا واحد أو أكثر من أدوية ارتفاع ضغط الدم  الـ41 الأكثر شيوعاً ومحل الدراسة، ومثلما ورد في السجلات الصحية في العديد من السجلات الصحية الدنماركية من 2005 إلى 2015، واستبعد الباحثون من الدراسة الأشخاص الذين شخصوا من قبل بالاكتئاب أو وصف لهم مضادات الاكتئاب سابقاً.

راجع الباحثون 4 فئات رئيسية لأدوية انخفاض ضغط الدم مثل حاصرات بيتا، ووجدوا أنه لم يزيد أي من 41 دواء ارتفاع ضغط الدم الأكثر شيوعاً من خطر الإصابة بالاكتئاب، بينما قللت 9 أدوية بشكل ملحوظ من خطر الاكتئاب، ولم تظهر الأدوية المدرة للبول أي تأثير على خطر الاكتئاب.

قال الباحثون أن نتائج هذه الدراسة قد تساعد في توجيه الوصفات الطبية للمرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والمعرضين لخطر الإصابة بالاكتئاب، والذين يعانون من الاكتئاب أو القلق مسبقاً، والمرضى الذين لديهم تاريخ عائلي من الاكتئاب.