Reading Time: 8 minutes

المقالة باللغة الإنجليزية


مع إغلاق مراكز الطب البيطري وعدم توافر خدمات تزيين الحيوانات الأليفة، بدأ الناس يرون كلابهم تتحول إلى كتل من الوبر، وقططهم تصبح مُشعرة ومخيفة أكثر.

وعلى الرغم من أن الأمر قد يبدو شاقاً، إلا أن هناك عدة طرق لجعل حياة حيوانك الأليف مريحة أكثر خلال هذه الجائحة. لكن عندما تُحمم حيوانك الأليف وتشذّب شعره وتقصّ أظافره في المنزل، يجب عليك أن تفهم أنك لست مضطراً لأن تجعل كلبك منمقاً للغاية. الإرشادات هنا تتعلق بالصحة، لا بالأناقة.

هدفك الأساسي حالياً هو الحفاظ على سعادة حيوانك الأليف قدر الإمكان، على الأقل حتى تعود المراكز والخدمات الخاصة بالحيوانات الأليفة للعمل كما كانت من قبل.

أساسيات الاستحمام وتسريح الشعر

القطط أكثر استقلالية بكثير من الكلاب. وهي لا تتمتع فقط بالاكتفاء الذاتي، بل إنها تغسل نفسها بنفسها. شكل التزيين الوحيد الذي تحتاجه القطط هو قص الأظافر، وتفريش الشعر بشكلٍ منتظم إذا كان طويلاً. وكل ما تبقى تتولاه بنفسها.

أما الكلاب فهي مُعتمدة أكثر على البشر. وفقاً لـ «ميلينا ميتاليوس»، مُزينة كلاب في مركز كامب كناين للعناية بالكلاب في مدينة نيويورك، ففي بعض الحالات، كل ما يحتاجه الأمر هو تسريح الشعر. فتقول: «التسريح وحده يزيل الكثير من الأوساخ والزغب وجزيئات الغبار. عندما تسّرح الكلاب، تخرج زيوت أجسامها وتغطي الشعر، ولذلك فأفضل طريقة لتجنب غسل الكلاب هو تسريح شعرها بشكل دائم».

الكلاب قصيرة الشعر مثل اللابرادور والبوكسر والبَج والمُرقش سهلة الهّندمة. ستحتاج فقط إلى تمرير فرشاة خاصة عبر الشعر، وإزالة الساقط منه، ثم يصبح الكلب جاهزاً للحمام. لكن إذا كان كلبك يملك طبقتين من الشعر مثل الكلب البوميرانيّ، أو إذا كان شعره مجعداً أو طويلاً أملساً، أو إذا كنت تملك أي كلب ينتهي اسم نوعه بـ «أوودل»، فستضطر أن تستخدم فرشاة ومشط معاً.

تقول نانسي تشنتشار، وهي مزينة كلاب و مالكة صالون وبوتيك الحيوانات الأليفة «داون تاون دوغ هاوس» في مدينة نيويورك: «عند غسل هذه الأنواع، أي عُقد متشابكة موجودة في الشعر ستتشابك أكثر وسيصعب تسريحها أكثر فأكثر».

إذا أهملت التسريح، فالشعر المتشابك سيتلبّد ويتحول إلى جدائل، وعندها ستسبب مشاكل جلدية لكلبك. وعندما تذهب في النهاية إلى مزيّن محترف، فسيضطر إلى قص الشعر المتلبّد، وستضطر على الأرجح لأن تذهب إلى الطبيب البيطري للتعامل مع بشرة كلبك المتهيّجة.

تنصح ميتاليوس ألا تهمل تسريح الكلاب مزدوجي طبقات الشعر أو طوال الشعر أبداً. الفرشاة تؤدي عملها في الطبقة الخارجية للشعر، بينما المشط سيساعدك في حل أي عُقد في طبقة الشعر الأقرب إلى الجلد. لا تكتفِ بتفريش ظهور الكلاب فقط، بل فرّش الأرجل والأقدام أيضاً. وعندما يصبح صوت احتكاك الفرشاة بالشعر خافتاً، يمكنك التوقف.

عندما يصبح كلبك خالياً من عقد الشعر، قيم وضعه، هل ما زال يحتاج إلى حمام أم لا، وإذا كان يحتاجه فعلاً، فيمكنك الانتقال إلى الخطوة التالية.

انتبه للأذنين

الحيوانات الأليفة, كلب, الاهتمام بالحيوانات الأليفة في المنزل

هذه الآذان المرنة تساعد الكلب في التركيز الحسي الشمّي وتحمي القنوات الأذنية. وحقيقة أنها جميلة للغاية هي ميزة إضافية فقط. لونت آندريه كومان/ أنسبلاش

أولاً، تحقق من درجة حرارة الماء، تنصح تشنتشار باستخدام مياه أبرد قليلاً من التي تفضلها أنت.

إذا كنت تستخدم رأس دش قابل للفصل أو قِدراً لشطف الكلب، حاول أن تتجنب إدخال الماء في في الأذنين. الماء لوحده ليس مضراً بالضرورة، لكنه قد يحفز الالتهابات.

تقول جابرييلا كاناليس، طبيبة بيطرية في مشفى ويست تشيلسي البيطري في نيويورك: «أذنيّ الكلاب دافئة ومظلمة ورطبة بطبيعتها، وهذه بيئة مثالية لازدهار الخمائر. الماء سيجعل الوضع أسوأ عن طريق مساعدة الخمائر على النمو بشكل أسرع».

الكلاب التي آذانها أثقل وزناً، مثل البيجل والباست (كلب صيد)، هي عرضة للخطر أكثر، إذ أن آذانها تؤدي وظيفة أغطية تجعل قنواتها الداخلية أعتم وأدفأ. لكن الجانب الإيجابي هو أن هذه الآذان الجميلة المرنة تحمي الأجزاء الداخلية أيضاً من الماء، لذلك تأكد من ألا ترفعها وأن توجه رأس الدش لأسفل رأس الكلب.

إذا كان كلبك ذو آذان مدببة، تنصح كاناليس بوضع سدادات قطنية لحمايتها. فقط تأكد أن السدادات كبيرة بما يكفي لأن لا تسقط في القنوات الأذنية، وأن تستبدلها إذا تبللت.

عند انتهاء الحمام، يمكنك تنظيف آذان كلبك باستخدام السائل المطهّر. وإذا لم يكن لديك منه، تنصح تشنتشار بتبليل كرة قطنية بمحلول ذو تركيز 50% من خل التفاح والماء واستخدامها لتنظيف الجزء الخارجي من الأذن. هذه الطريقة تنفع أيضاً مع القطط إذا كانت غير قادرة على تنظيف نفسها لسبب ما.

الحل هو غالبا الطعام

حسناً، الماء جاهز والآذان مسدودة ومحمية، لكن الكلب لا يتعاون ولا يقبل الدخول إلى الحوض.

ربما يكون الكلب خائفاً من الماء، أو يمكن أن تكون أنت غير معتاد على تحميمه ببساطة. ولكن عندما يتعلق الأمر بإقناع كلبك بالقيام بأي شيء، فلا تستهن أبداً بقدرة مكافآت الطعام.

عندما تنجح بإدخال كلبك إلى الحوض، ضع القليل من زبدة الفول السوداني على إحدى ألعابه (تشنتشار تنصحك باستخدام لعبة بلاستيكية) وضعها في مكان يسمح للكلب بأن يلعقها أثناء الحمام. قد تضطر إلى المساعدة من أحدهم، ولكن تأكد من أن تلهي كلبك بأي شيء طوال فترة الحمام.

الجدل حول الشامبو

الاهتمام بالحيوانات الأليفة, كلب

الشامبو الخاص بالكلاب ليس مجرد حيلة لجعل الناس يشترون منتجات لا يحتاجونها. هناك سبب مقنع وراء استخدامه.

عند هذه المرحلة، لم يتبقى إلا أن تغسل الكلب. لكن إذا نفذ الشامپو لديك أو إذا لم تستخدمه من قبل، فقد تعتقد أن استخدام الشامبو خاصتك هو فكرة جيدة. عذراً ولكن هذا اعتقاد خاطئ.

لبشرة الكلاب مستوى «بي لإتش» مختلف عن البشر. لذلك فالمنتجات المخصصة لها تُصنع بأخذ بعين الاعتبار هذه الحقيقة إضافة إلى نوع الزيوت الخاصة ببشرتها. وذلك وفقاً لكاناليس. إذا لم يكن لديك أي من المنتجات المخصصة للكلاب، تنصح كاناليس باستخدام الشامبو المخصص للرضّع.

لكن إمكانية استخدام شامبو الرضّع هي محط جدل بين الأطباء البيطريين ومزيّني الكلاب، وتقول تشنتشار أنه ليس حلاً مناسباً لأنه قاسٍ على بشرة الكلاب.

وفقاً لميتاليوس، إذا اضطررت فعلاً إلى غسل كلبك بمستحضر من المنزل، فيمكنك استخدام كمية صغيرة من دواء تنظيف المطبخ الممدد. وهو ما يستخدمه الاختصاصيون في مركز كامب كناين. ولكنها تُنبّه: يجب عليك أن تحذر من إدخال هذا المحلول في عيون كلبك. وإذا استطعت، تجنب غسل رأسه كلياً.

استخدام منعّم الشعر المخصص للبشر على الكلاب محط جدل أيضاً. ولذلك من الأفضل تجنبه على أي حال. إذا كنت تملك منعماً للشعر مخصصاً للكلاب في المنزل، واعتقدت أن استخدامه سيجنبك تسريح الشعر الطويل أو المجعّد لكلبك قبل الحمام، ففكر مجدداً. تعتقد كل من تشنتشار وميتاليوس أن الأشخاص الذين يملكون هذه الأنواع من الكلاب يعتقدون أن المنعّم سيحل العُقد في شعر كلابهم، ولكنه بالحقيقة يزيد الأمر سوءاً. إذا تلبد شعر كلبك، فإن هذا المنتج سينعّم الطبقة الخارجية من الشعر، بينما سيسبب تشابك العقد في الطبقة التحتية أكثر. وسيكون الحل عندها هو قص الشعر.

عندما ينتهي الحمام، لا تقلق بشأن تجفيف شعر كلبك الطويل أو المجعد باستخدام مجفف الشعر الكهربائي. وحتى تصبح قادراً على التعامل مع حيوان يتحرك، وتشغيل المجفف بنفس الوقت، فستكفيك المنشفة لوحدها. لكن لا تفرك الحيوان فقط، بل اعصره قليلاً حتى تتخلص من الماء.

قصات الشعر والتشذيب

الاقتراب من قطة أو كلب مع أداة حادة هو أيضاً سلوك محطٌ للجدل إذا كنت شخصاً غير محترف. ما يُنصح به بسيط، وهو ألّا تفعل ذلك. لكن هذا صحيح في الأوقات الطبيعية، والآن، كلبك أو قطتك قد يواجهون مشاكل في الرؤية بسبب الشعر. والأسوأ من ذلك هو أنه قد يحتوي شعرهم على بقايا من فضلاتهم. وهذا أمر سيئ لهم ولك، ولذلك قد يكون من الضروري قص الشعر أو تشذيبه في هذه الحالات.

لكن بالنسبة للقطط، فالموضوع معقد. فهي حيوانات تنظف نفسها بنفسها. لذلك إذا تلوث شعرها بالبراز أو البول، فسبب ذلك سيكون على الأرجح أنها مسنة، أو أنها لم تعد قادرة على الاهتمام بنفسها  لسبب ما. وحتى عندها، تنصحك كاناليس بأن لا تحاول تشذيب أو قص أو حلاقة القطط بنفسك. وتقول منبّهةً: «يمكن أن تجرح بشرة القطط حتى لو استخدمت ماكينة التقليم».

تقول تشنتشار: «إذا جرحت القطة، فسيحتاج الأمر إلى القطب الجراحية حتماً. للقطط بشرة رقيقة لدرجة أنه إذا التقطتها الماكينة، فستُشق».

الكلاب أقل رقّة، لكن هذا لا يعني أنك تستطيع أن تستخدم المقص بحرية ودون حذر. لا تحاول تقليد قصات الشعر التي تراها على انستاجرام مثلاً، وقدم معروفاً لك ولكلبك واكتفي بالقدر الضروري من القص.

شعر الغُرّة

إطالة شعر الغرة أمر مزعج للغاية. ومن المحتمل أن كلبك يشاركك هذا الشعور. ولذلك إذا كان شعره يوخز عينيه، فالقليل من التشذيب سيفيده كثيراً.

أولاً، ابق هادئاً. تستطيع الكلاب أن تعرف إذا كنت متوتراً، ويمكن أن يسبب ذلك لها التوتر أيضاً. هذا يعني أنها ستصبح كثيرة الحركة، مما يزيد احتمال أن تطعن كلبك في عينه بالمقص.

استخدم أفضل مقص لديك لينجز العمل بأسرع ما يمكن. إذا كنت تملك مقصاً برأس ملتوٍ فسيكون ذلك أفضل. مشط الشعر على قمة رأس الكلب للأمام وامسك المقص بشكل يجعله موازٍ لوجهه، مع الحفاظ على رأس المقص متجها للأسفل. ثم شذّب الشعر باستقامة وكأنك تقص غرّتك.

وفقاً لـميتاليوس، إذا كان لدى كلبك شعر وجه طويل بين عينيه، فشذّب هذا الشعر إذا رأيت ذلك مناسباً. لكن حاول ألا تقترب من الأعين كثيراً.

شعر المؤخرة

قد يبدو لك الموضوع مضحكاً، ولكن هذا يعني أنك على الأرجح لم تضطر للتعامل مع شعر مؤخرة الكلاب الملوث من قبل. بدون الاعتناء المستمر، سينمو شعر بعض الكلاب حتى يعيق قضاء حاجتهم. ومجدداً لن تحتاج هنا لأن تجرب أي شي أنيق جداً.

تقول تشنتشار: «هناك كيس غدةٍ شرجيّ عند المؤخرة. ولا يجب العبث به. شذّب فقط بقدر الحاجة فقط».

مشّط الشعر باتجاهك وحدّد الطول الذي تريد قصه باستخدام إصبعي السبابة والوسطى. وبتوجيه رأس المقص للأسفل، قم بالقص بشكل مستقيم بشكل موازِ لرجل الكلب. هذا سيَقيك من وخزه بالمقص إذا تحرك.

قد يبدأ كلبك بالارتباك حتى قبل أن تمسك بالمقص. وهناك سبب واضح لهذا: بعض الكلاب لا تحب أن ترفع لها ذيولها. وإذا كان كلبك كذلك، سيكون من الكافي تحريك ذيله للأعلى وإلى الجانب قليلاً.

العناية بأقدام وأظافر القطط والكلاب

Cat

قص وتقليم أظافر الكلاب والقطط هو أحد الأشياء التي يجب على مالكي الحيوانات الأليفة جعل أحد آخر يقوم بها. نحن نفهم لأي مدى يمكن أن يكون مؤلماً ومزعجاً أن تُقص الأظافر قصيرة جداً. لذلك فالقيام بهذا لحيوانك الأليف سيكون مخيفاً نوعاً ما.

وفقاً لكاناليس وميتاليوس، فحتى يسهل عليك الموضوع، اعلم ألّا أحد يجب عليه القيام بهذه المهمة، ولا حتى الأطباء البيطريين والمزيّنين. لكن عندما يحين وقت قص الأظافر، فأمسك مقلّم الأظافر وحاول أن تستجمع بعض الثقة. حتى إن كان كلبك راضخاً، فلن تقوم بعمل جيد إذا كنت متوتراً أو خائفاً.

قص أظافر الكلاب والقطط أمر ضروري لصحة الحيوان الأليف. في أحسن الأحوال، فإن النمو الزائد لأظافر الكلاب يزعجها، وفي أسوأ الأحوال، يمكن أن تلتوي الأظافر وتخترق قدم الحيوان وتنمو داخلها. لن تعاني القطط إذا لم تقلم أظافرها، لكن أنت ستعاني. لا يحتاج الأمر أكثر من القليل من اللعب حتى تمتلئ يداك وذراعاك بخدوش مخالبها الحادّة.

بالنسبة للقطط، فإن تقليم طرف الظفر هو أكثر من كافٍ. في البداية، امسك بقدم القط وثبّتها في نقطة أقرب إلى جسده. ثم اضغط على وسط الكف لتخرج الأظافر مباشرة. عندها سترى وريداً أحمراً (أو لبّ الظفر) يسري من الإصبع إلى نهاية الظفر. ابدأ بالقص، وتأكد من تجنب هذا الوريد. تُنبّه كاناليس أن أظافر القطط منحنية بأغلبها وأنها تقص الظفر في النقطة التي يبدأ الجزء السفلي من الانحناء بالتسطّح فيها.

إذا كانت قطتك غير متعاونة، يمكنك أن تحاول لفها بمنشفة حتى تثبتها. وإذا كان هذا صعباً عليك، اطلب من أحد أن يثبّت القطة بينما تحاول أنت قص الأظافر. إذا ظلت القطة تراوغ ولا تشعر أنت بثقة فيما تفعله، فتوقف واتصل بطبيبك البيطري واطلب المساعدة المهنية.

الكلاب موضوعها معقد أكثر بقليل. تقول كاناليس: «معظم الكلاب تعرضت لقطع لب الظفر من قبل، لذلك فعندما تبدأ جلسة التقليم، تكون مرتعبة للغاية». سبب حدوث هذا الخطأ مع الكلاب بهذا الشكل المتكرر هو أن الكثير منهم لديهم أظافر داكنة، ولهذا من الصعب أن ترى اللّب قبل أن تبدأ بالقص.

لكن قبل أن تفكر بتقليم أظافر كلبك حتى، تأكد من أن كلبك يحتاج للتقليم أساساً. ضع الكلب على طاولة وتحقق فيما إذا كانت أظافره تلمس سطحها، وإذا لم تلمسه، فالكلب لا يحتاج للتقليم حالياً. لكن إذا كان العكس، فاجلس مقابل كلبك وارفع كفّه. معظم الأشخاص يفعلون هذا وهم جالسين بجانب الكلب، لكن أطراف الكلاب لا تنثني بشكلٍ طبيعي جانباً، ولذلك هذا لن يكون مريحاً لها، وسيجعلها تتحرك باستمرار.

إذا كان هناك أحد يستطيع المساعدة، أجعله يلهي الكلب بلعبة مدهونة بزبدة الفستق السوداني، وابدأ أنت بالقص. إذا كان لدى كلبك أظافر بيضاء، فستكون قادراً على رؤية نهاية اللّب حمراء اللون. تجنبها وقم بقص نهاية طرف الظفر.

تقول ميتاليوس أنه حتى وإن فعلت أفضل ما لديك لتجنب لب الظفر، فمن الرائج أن ينزف الظفر بعد التقليم. وإذا حدث هذا، لا تلم نفسك كثيراً. سينزعج كلبك قليلاً، لكنه لن يكون متألماً كثيراً أبداً. على الرغم من أن لب الظفر ينزف بشدّة عادة.

في مركز كامب كناين، تستخدم ميتاليوس منتج كويك ستوب، وهو يأتي في شكل بودرة أو جل، ويعمل كمطهّر ومسكن للألم وموقف للنزيف. إذا لم يكن لديك هذا المنتج، يمكنك استخدام بعض الطحين (الدقيق الأبيض). فقط ضع القليل في صحن واغمس ظفر الكلب فيه. لن ينفع ذلك في إزالة الألم، لكنه سينفع في تخفيف النزيف.

   اقرأ أيضاً: قصة صداقتنا الأبدية مع الكلاب