Reading Time: < 1 minute

أعلن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، بتاريخ 6 تموز الحالي عن إطلاق التحالف الاستراتيجي للطباعة ثلاثية الأبعاد، في خطوة هي الأولى من نوعها عربياً وعالمياً.

يهدف التحالف الاستراتيجي للطباعة ثلاثية الأبعاد لإنشاء شبكة مشتركة تجمع الجهات الحكومية والمراكز البحثية والشركات المتخصصة في الطباعة ثلاثية الأبعاد في دولة الإمارات والعالم، من أجل تصنيع المنتجات والخدمات والمعدات الطبية، لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية.

سيعمل التحالف الاستراتيجي أيضاً على تطوير التشريعات والقوانين التنظيمية اللازمة لضمان تحقيق الاكتفاء الذاتي.
كما سيتم تقديم التسهيلات والاعتمادات لتصنيع هذه المنتجات باستخدام تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد، من أجل تحفيز جميع الجهات المشاركة لتحقيق مستويات إنتاجية عالية تلبي الحاجة الفورية، وتوفر مخزوناً استراتيجياً للمستقبل.


وقال سموه: “نعمل على أن تكون دبي مرجعية عالمية لتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد على مستوى العالم خلال السنوات المقبلة، عبر تعزيز شراكة القطاعين الحكومي والخاص”.


كما أضاف سموه قائلاً: “أطلقنا التحالف الاستراتيجي للطباعة ثلاثية الأبعاد لتوفير منصة توحد جميع الجهات العاملة في هذا القطاع الحيوي، هدفنا تسريع توظيف هذه التكنولوجيا المستقبلية لدعم جميع القطاعات الحكومية والاقتصادية والصحية والعلمية في دبي والعالم”.


وأكد سموه أن التحالف الاستراتيجي يشكل امتداداً لمخرجات استراتيجية دبي للطباعة ثلاثية الأبعاد، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في عام 2016، لتسخير هذه التقنية المتقدمة لخدمة الإنسان.

 

ووجّه سموه باستحداث وإنشاء منطقة متخصصة تكون مقراً لمجموعة من المراكز البحثية والشركات العالمية والناشئة والمختبرات الهندسية التطبيقية وبرامج مسرعات الأعمال الخاصة بهذه التقنية، وأكبر مستودع في المنطقة لتخزين وتوزيع مواد ومنتجات الطباعة ثلاثية الأبعاد.

سيركز التحالف الاستراتيجي للطباعة ثلاثية الأبعاد في المرحلة الحالية على زيادة إنتاج المستلزمات والمعدات الطبية في دولة الإمارات في وقت قياسي لمواكبة زيادة الطلب الملحوظة علـى العديد من المعدات الطبية في الفترة الحالية.