Reading Time: 2 minutes

على مدى السنوات الـ 25 الماضية، غير اكتشاف أكثر من 4000 كوكب خارجي، أو كواكب خارج نظامنا الشمسي فهمنا لكيفية تطور الكواكب وتطورها، وكان من بين أكثر هذه العوالم إثارة للفضول فئة من الكواكب الخارجية تسمى  «هوت جويبتر» أو  «المشتري الحار»؛ على غرار حجم المشتري، تدور هذه الكواكب التي تسيطر عليها الغازات بالقرب جداً من نجومها الأم، وتحيط بها في غضون 18 ساعة، وليس لدينا شيء من هذا القبيل في نظامنا الشمسي، وأقرب الكواكب من الشمس كواكب صخرية وتدور أبعد بكثير. 

دراسة جديدة في «المجلة الفلكية» أشارت إلى الكشف عن كوكب خارج المجموعة الشمسية يُعرف بـ«HIP 67522» ، والذي يبدو أنه أصغر كواكب المشتري الحار على الإطلاق. ويدور حول نجم يبلغ عمره حوالي 17 مليون سنة، وهذا يعني أن المشتري الحار على الأرجح أصغر من بضعة ملايين من السنين، في حين أن معظم المشتري الحار المعروف عمره أكثر من مليار سنة. 

يستغرق الكوكب حوالي 7 أيام ليدور حول نجمه، الذي له كتلة مشابهة لكتلة الشمس. ويقع هذا الكوكب على بعد حوالي 490 سنة ضوئية من الأرض، ويبلغ قطره حوالي 10 أضعاف قطر الأرض، وهو قريب من حجم كوكب المشتري الموجود في نظامنا الشمسي. ويشير حجمه إلى أنه كوكب يسيطر عليه الغاز.

رصد الكوكب عبر القمر الصناعي لرصد الكواكب الخارجية العابرة «TESS» التابع لوكالة ناسا، واستخدم العلماء بيانات من مرصد الأشعة تحت الحمراء؛ «سبيتزر» المتقاعد حديثاً والتابع لناسا، لتأكيد أن إشارة العبور كانت من كوكب.

وضع العلماء فرضيات رئيسية لكيفية اقتراب المشتري الحار من النجوم الأم. الأول هو أن تلك الكواكب تتشكل ببساطة هناك وتبقى. ولكن من الصعب تخيل الكواكب التي تتشكل في مثل هذه البيئة شديدة الحرارة. ولن تؤدي الحرارة الحارقة فقط إلى تبخر معظم المواد، ولكن النجوم الصغيرة تندلع في كثير من الأحيان بتفجيرات ضخمة ورياح نجمية، مما يؤدي إلى تشتيت وإبعاد أي كواكب ناشئة حديثاً.

الافتراض الذي يبدو أكثر ترجيحاً أن تلك الكواكب تتطور بعيداً عن النجم الأم، وتكون نواتها الصلبة باردة بما يكفي لتشكيل الجليد والمواد الصلبة الأخرى بداخلها. بينما يكون الكوكب بالكامل تقريباً من الغاز. وفي هذه هي الحالة يتجول المشتري الحار بعد ذلك بالقرب من نجومه.

يذكر أن هذا الاكتشاف يمنح العلماء أملاً في العثور على المزيد من صغار كواكب المشتري الحار؛ ومعرفة المزيد حول كيفية تشكل الكواكب في جميع أنحاء الكون.