Reading Time: < 1 minute

أعلنت شركة «ويل» اليابانية عن بدء تشغيل الكرسي المتحرك ذاتي القيادة التي طورته؛ في مطار هانيدا الدولي؛ أمس الأول الاثنين، للمساعدة في منع انتشار فيروس كورونا. ويعد هذا هو الحل الأول من نوعه الذي يطبق لمنع انتشار المرض داخل المطارات.

كانت ويل طورت كرسي متحرك ذاتي القيادة ينقل الأشخاص ذوي الإعاقة في المطارات، الكرسي يسير مسافة 600 متر تقريباً بسرعة لا تتجاوز 3.5 كيلومتر/ساعة فقط ويمكنه الحركة بمرونة حتى عند ظهور الأشخاص أمامه فجأة، ويسير الكرسي على مسار مُبرمج مسبقاً ليأخذ من يحمله من بوابة الأمن إلى بوابة الطائرة، ويمكن التحكم في سير أو توقف الكرسي عن طريق جهاز تابلت. 

يذكر أن الكرسي أختُبر في عدة مطارات حول العالم، في العام الماضي أختبر في مطار «جون إف كينيدي»  الدولي بأميركا، وأختبر في مطار أبو ظبي الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة، وتعتزم الشركة على تقديمه في المطارات على مستوى العالم، وتأمل الشركة في تطوير الكرسي ليتحرك في أماكن أخرى مثل المستشفيات والحدائق ومراكز التسوق، لمواجهة نقص العمالة في اليابان وباقي دول العالم.