Image

نظم عملك بطريقتك الخاصة

Bread assortment حول ملفاتك إلى الصيغة التي تحتاجها
حقوق الصورة: ديفيد نيلد/ بوبيولار ساينس

إن صيغة ملف ما – وهي الطريقة التي يتم فيها حفظ الملف وترميز محتوياته – تحدد ما الذي يمكنك فعله به، وما هي البرامج التي يمكنها أن تفتحه. (يمكنك التحقق من صيغته من خلال النظر إلى امتداد اسم الملف).

ويمكنك أن تنظر إلى كل صيغة من صيغ الملفات على أنها لغة مختلفة، حيث يمكن لبعض منصات العمل والتطبيقات فقط أن يفهم عدداً منها. وللوصول إلى محتوى أي ملف معين، قد تحتاج إلى تحويله إلى صيغة جديدة، على سبيل المثال؛ إذا أنشأ أحد زملائك ملفاً باستخدام معالج للنصوص يعمل على نظام “ماك أو إس”، فقد لا يعمل على جهاز حاسوبي يديره نظام “ويندوز 10″، كذلك إذا طلب منك موقع إلكتروني تحميل صورة، وأصر على أن يكون ملف الصورة من نوع معين، فستحتاج إلى تغييرها.

مهما كانت المشكلة التي تواجهها، يمكنك عادة العثور على تطبيق يمكنه تقديم المساعدة. في دليلنا هذا، سوف نوصي بعدد من أفضل الخيارات المتوفرة من خدمات تحويل صيغ الملفات، ونقدم لك بعض النصائح بحيث لا تتورط بالتعامل مع ملف تم ترميز محتوياته بشكل خاطئ.

الخطوة الأولى: تحقق من تطبيقاتك

في كثير من الأحيان، ينبغي للتطبيق الذي استخدمته لإنشاء الملف أن يتيح لك في المقام الأول إمكانية حفظه بصيغة أخرى. إن كنت تعرض مستنداً باستخدام التطبيق “جوجل دوكس”، على سبيل المثال؛ فعندئذ يمكنك النقر على الأمر “ملف”، ثم الأمر “تنزيل باستخدام صيغة…” لتظهر لك قائمة بالصيغ المتوفرة التي يمكنك تحويل الصفحة إليها. تشمل هذه الصيغ مايكروسوفت وورد، بي دي إف، نص عادي، وغيرها من الصيغ الأخرى. ويتيح كلا برنامجي سطح المكتب “وورد” و”بيجز” إمكانية التعامل مع مجموعة مشابهة من الصيغ.

مثلما هو الحال مع معالجات النصوص، كذلك هو الحال أيضاً مع برامج تحرير الصور: إن معظم هذه التطبيقات يتيح لك أن تحفظ ملفات الصور الخاصة بك وفق مجموعة متنوعة من أنماط الملفات، وبالتالي يمكنك أن تختار النمط المناسب. يمكنك على سبيل المثال؛ أن تصدّر صورة من مجلد الصور على نظام ماك أو إس، وذلك من خلال الأمر “ملف” ثم الأمر “تصدير”. يتيح لك هذا الأمر أن تختار بين كل من الصيغ JPEG، PNG وTIFF.

إن كنت على علم بأنك ستحتاج إلى الدخول إلى محتويات ملف معين باستخدام برامج متعددة، يمكنك عندئذ أن تحفظ الملف وفق صيغ متعددة منذ البداية. بطبيعة الحال، لن يكون متاحاً لك دائماً استخدام البرنامج الذي قام بإنشاء الملف لأول مرة. في تلك الحالة، ستحتاج إلى استخدام برنامج للتحويل. حيث يعتمد البرنامج الذي ستختاره على نوع الملف الذي تعمل عليه.

بالنسبة لملفات الفيديو

بالنسبة لاحتياجاتك الخاصة بتحويل ملفات الفيديو، لن يخيب ظنك بالبرنامجين المجانيين “هاندبريك“، و”في إل سي”. بإمكان برنامج “هاندبريك” (متوفر لكل من ويندوز، ماك أو إس، ولينكس) أن يحول ملفات الفيديو من أي صيغة يمكن تصورها إلى أي صيغة أخرى من صيغ ملفات الفيديو الشائعة.

هذا البرنامج سهل التشغيل للغاية، حتى أنه يتيح لك الاختيار من أنماط تحويل معيارية محددة مسبقاً من أجل – على سبيل المثال – الحصول على أفضل خصائص ممكنة لملفات الفيديو التي تقوم بتحويلها لتناسب العمل على جهاز “آيفون إكس”. عندما تألف التعامل مع البرنامج بشكل أكبر، يمكنك أيضاً أن تطلع أكثر على الإعدادات الخاصة بأنواع الترميز، وهي نفس المعايير التي يتم حفظ الملفات وفقها.

وفضلاً عن ذلك، فإن هاندبريك يمكنه أن ينسخ ملفات الفيديو من أقراص الفيديو الرقمية، وهو يدعم إضافة نصوص الترجمة المرئية، والعلامات الزمنية التي تحدد الفصول خلال عمليات التحويل التي تقوم بها.

البديل المبهر لبرنامج “هاندبريك” هو برنامج “في إل سي ميديا بلاير” (متوفر لكل من ويندوز، ماك أو إس، ولينكس) والذي يمكنه تشغيل مجموعة كاملة من صيغ الفيديو، بما في ذلك MPEG-4، H.264، WMV، وMKV، دون الحاجة إلى أي إضافات برمجية إضافية. كما يمكنه التحويل أيضاً بين مجموعة واسعة من أنماط الملفات المختلفة، ويمكنك اعتباره أداة متعددة المهام بالنسبة لعمليات تحويل صيغ الفيديو.

عندما تظهر نافذة البرنامج على الشاشة أمامك، انقر على الخيار “ميديا” ثم الأمر “تحويل/حفظ”. يطلب منك التطبيق أن تختار ملف فيديو من القرص الصلب، يمكنك بعد ذلك أن تختار الصيغة التي تريد تحويل الملف وفقها. بدلاً من الكتابة فوق الملف الأصلي نفسه (استبداله)، سيقوم VLC بإنشاء نسخة منفصلة من ملف الفيديو الذي تمت إعادة صياغة محتواه حديثاً. يمكنك تضمين نصوص الترجمة المرئية، والعلامات الزمنية التي تحدد الفصول كجزء من عملية التحويل، وحتى تحويل مجموعة من الملفات دفعة واحدة.

بالنسبة لملفات الصور

يمكنك العثور على المزيد من البرامج المجانية لتحويل ملفات الصور لديك، لذلك اخترنا الخيارات الثلاثة الأفضل لدينا. نبدأ بالبرنامج “زنكونفيرت” (متوفر لكل من ويندوز، ماك أو إس، ولينكس) الذي يسمح لك بتغيير حجم الصورة، تغيير العمق اللوني لها، وحتى إضافة نص إليها أثناء تحويلك للصور، وإذا كنت على عجلة من أمرك، يمكنك تحويل مجموعة كاملة من الصور دفعة واحدة.

وبنفس روعة زنكونفيرت، يتميز البرنامج “أدابتر” (متوفر لكل من ويندوز وماك أو إس) أيضاً بدرجة أعلى قليلاً من سهولة الاستخدام. للبدء بالعملية، اسحب الملفات فوق واجهة التطبيق، ثم اختر صيغة الإخراج التي تريدها، ثم انقر على الزر “تحويل” Convert. أثناء عملية التحويل، يمكنك تغيير دقة الملف وجودته، كما يمكن للبرنامج أن يحول لك قائمة طويلة من الملفات دفعة واحدة. وبالإضافة إلى الصور، يمكنه أيضاً أن يحول بين صيغ ملفات الفيديو والصوت الأكثر شيوعاً.

أما إذا كنت تفضل أداة لا تتطلب عملية التنصيب، ويمكنها العمل ضمن أي متصفح إلكتروني، يمكنك عندئذ أن تجرب أداة موقع “زمزار” ذات الاستعمالات المتعددة. فهي تدعم التحويل بين أكثر من 1,200 من أنواع الملفات المختلفة، بما في ذلك ملفات الصور، الفيديو، والصوت. الجانب السلبي الوحيد لهذه الأداة هو أن عليك إدخال عنوان بريدك الإلكتروني لتتمكن من استخدام الخدمة: حالما يكتمل تحويل الملف، تقوم الخدمة بإرسال رابط إلى العنوان الذي أدخلته.

بالنسبة لملفات الصوت

إن بعض التطبيقات التي ذكرناها أعلاه، مثل زمزار وأدابتر، يمكنها أن تعالج ملفات الصوت أيضاً، لكن إن كنت ترغب باستخدام برنامج مخصص لتحويل الملفات الصوتية، يمكنك العثور على الكثير من البرامج الأخرى.

يدعم البرنامج المجاني fre:ac (متوفر لكل من ويندوز، ماك أو إس، ولينكس) مجموعة واسعة من أنواع الملفات الصوتية، ابتداءً من FLAC وانتهاءً بملفات MP3. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الحصول على العديد من الخيارات المختلفة التي تتيح لك التعامل مع جودة الصوت. قم بتحميل مساراتك الصوتية باستخدام الزر “إضافة ملفات الصوت” في أعلى اليسار، ثم قم باختيار صيغة الملفات المخرجة التي تريدها في الجزء الخاص بالإعدادات العامة من القائمة “خيارات”.

لتحديد خيارات الملفات المخرجة بأسلوب أكثر تفصيلاً، انقر على “خيارات” ثم قم بضبط خيارات عملية الترميز المختارة. وحالما تنتهي من ضبط الإعدادات كما ترغب، انقر على زر التشغيل ذي اللون الأخضر ضمن شريط الأدوات لتبدأ عملية التحويل (الترميز).

هناك أيضاً البرنامج المجاني البسيط والواضح “فري أوديو كونفيرتر” من فريميك (متوفر من أجل ويندوز فقط). عندما تشغل هذا التطبيق، قم فقط بسحب ملف الفيديو إلى داخل نافذة البرنامج، ثم اختر صيغة ملف الخرج من القائمة الظاهرة في الأسفل، وبذلك تكون جاهزاً للبدء بالتحويل. يدعم هذا البرنامج صيغ ملفات الصوت الشائعة مثل MP3، AAC، WMA، OGG، وFLAC.

أخيراً، إذا كنت تريد الحصول على المزيد من خيارات التحكم بالملف الصوتي أثناء تحويله، يتعين عليك عندئذ أن تختار محرر ملفات الصوت المجاني “أوداسيتي” (متوفر لكل من ويندوز، ماك أو إس، ولينكس). إضافة إلى وجود مجموعة كاملة من أدوات التحرير، يمنحك هذا البرنامج الخيار بتحويل ملفاتك بين مختلف الصيغ الشائعة. وللقيام بذلك، افتح المسار الصوتي المعني، ثم انقر على الخيار “ملف”، وانقر بعدها على الخيار “تصدير”.

بالنسبة للمستندات

مقارنة بملفات الموسيقى والأفلام، تبدو ملفات المستندات بسيطة نسبياً من حيث التكوين. ولكن التحويل بين صيغ ملفات المستندات قد يكون أكثر صعوبة، فالعديد منها – كصيغة مستندات وورد ممن مايكروسوفت، وصيغة مستندات بيجز من آبل، وهلم جرّا – يعد ملكية خاصة.

نظراً لصيغته المتشددة وشديدة الحساسية، يتعين عليك حيثما أمكن، أن تحاول استخدام البرنامج الأصلي الخاص بالمستند لتفتحه وتحوله إلى صيغة خرى. إذا لم يتوفر لديك البرنامج المناسب للقيام بذلك، عد مجدداً لفكرة استخدام تطبيق على الإنترنت. حيث يمكنك الدخول إلى الإصدارات الأساسية لكل من مايكروسوفت أوفيس، وآبل آيوورك عبر الإنترنت، ما يتيح لك استخدامها مجاناً من أي متصفح للإنترنت.

إن كنت لا تزال بحاجة لاستخدام أداة مخصصة، فنحن من جهتنا يعجبنا استخدام برنامج تحويل المستندات المجاني “دوكسيليون” (متوفر لكل من ويندوز وماك أو إس). فهو يدعم ملفات وورد، HTML، PDF، وغيرها من صيغ الملفات المستندية الشائعة. وهو سهل الاستخدام، ويتعامل مع كل شيء من خلال واجهة تفاعلية واحدة. انقر على الزر “إضافة ملفات” لإنشاء قائمة من الملفات، ثم حدد خيارات ملفات الخرج في الجزء السفلي من النافذة.

وأخيراً، يمكن لبرنامج تحويل المستندات “فايل زيجزاج” الذي يعمل مجاناً على الإنترنت أن يتعامل ببراعة مع مجموعة متنوعة من صيغ الملفات، بما في ذلك، صيغ ملفات مايكروسوفت أوفيس، وملفات PDF. وبشكل مماثل للأداة زمزار، يطلب منك هذا البرنامج أن تدخل عنوان بريدك الإلكتروني لكي تحصل على رابط لتنزيل الملف الذي تم تحويله. ولكنه يبقى بخلاف ذلك؛ واضحاً وسهل الاستخدام، ويمكنك تشغيله من أي متصفح إلكتروني.

error: Content is protected !!