Image

الخبراء يبدون رأيهم في هذ المازق الشائك

Bread assortment أشواك التين الشوكي عن قرب
حقوق الصورة: راؤل بوينتي مارتينيز

اخترق جسد راؤل بوينتي مارتينيز عدد كبير من أشواك الصبار خلال حياته. وهو عالم نبات وقيّم على المجموعات الحية في حديقة النباتية الصحراوية في فينيكس. وقد قام  على مدى عقود بدراسة التين الشوكي وصبار تشويا ذي السمعة السيئة بسبب أشواكه. ولكن أسوأ هجوم من صبار تشويا يشهده كان أثناء وجوده مع العديد من الأصدقاء في المكسيك. وبينما كانوا يمشون عبر غابة من صبار تشويا، اكتشف أحدهم قطعة من الصبار عالقة بطرف حذائه. حاول ركل قدمه لإخراج هذه القطعة الشوكية المتطفلة. وبالتأكيد فقد خرج معظم هذه القطعة، بما في ذلك قطعة طارت لتعلق على شفته العليا.

ولحسن الحظ، كان لدى بوينتي مارتينيز خبرة واسعة في إزالة الأشواك. وهو يتذكر هذه الحادثة قائلاً: “كان بإمكانك أن ترى الأشواك في أعماق شفته. وفي كل مرة كنت أقوم فيها بسحب إحداها، كان هناك ذلك الدفق الصغير من الدم الذي يخرج من الثقب. كان الأمر سيئًا للغاية”.

ليست معظم مواجهات الصبار بهذه الفظاعة، لكن الصبار موجود في كل مكان في بعض المناطق الصحراوية، فضلًا عن شهرته كنبات منزلي. ولقد طور الصبار مجموعة واسعة من الأشواك ليزدهر في الصحراء التي لا ترحم، ويمكن لبعضها أن يوقعك في شراكه بسهولة أكثر من بعضها الآخر. كما يمكن لهذه الأشواك أن تسبب مضاعفات مؤلمة. لذلك من الجيد أن تستعد لأزمة الصبار. ولحسن الحظ، يمكن أن يقدم بوينتي مارتينيز والعديد من خبراء الصبار الآخرين عددًا من النصائح لإزالة الأشواك استنادًا إلى خبرتهم التي اكتسبوها بصعوبة.

لماذا يحدث هذا؟

تشكل أشواك الصبار درعًا رائعًا جدًا، ولكنها ليست موجودة لطعنك. فهذه الهياكل الليفية، المشتقة من الأوراق، تقوم بمجموعة من الوظائف الأخرى أيضًا. فالغطاء الشوكي يمكن أن يكون بمثابة ظل في النهار أو عازل في الليل. كما يمكن للأشواك أن تنشر الضوء على نحو مماثل لمظلة التصوير الفوتوغرافي، كما يقول جون تريجر، القيّم على المجموعات الصحراوية في حدائق هانتينجتون النباتية في سان مارينو بكاليفورنيا. وهذا يضمن توزيع الضوء على سطح النبات بالكامل، حتى وإن كان ينمو في مكان ظليل. كما يمكن أن تجمع أشواك الصبار الماء أيضًا. وبعضها يكون منحنيًا نحو الأسفل بحيث يتساقط أي ماء يتكثف عليه في التربة حول الجذور، في حين تمتلك انواع قليلة من الصبار قوامًا يشبه الفلين يمتص الماء.
ويمكن للأشواك أن تقوم بتمويه الصبار من الحيوانات الجائعة، كما هي الحال مع الأشواك الملتوية والمسطّحة في صبار صنارة السمك ذي الأوراق الشوكية التي تشبه أوراق العشب. ويرى تريجر أن الصبار مفيد للغاية في الامتزاج مع محيطه بحيث يفشل الناس أحيانًا في ملاحظته أثناء المشي لمسافات طويلة. يقول تريجر: “استنادًا إلى الإضاءة، قد لا تدرك كم هذا الصبار شوكي حتى تشعر به”.

إحدى أشواك صبار تشويا
حقوق الصورة: ويكي ميدا كومنز/نيبارنيكس

بالنسبة إلى صبار تشويا والتين الشوكي، تقوم الأشواك بوظيفة أخرى تجعل الصراع معها أمرًا غير سار. فعلى عكس صبار ساجوارو الذي يشبه العمود أو الصبار الكروي القصير، تتكون هذه الأنواع من مجموعة من القطع الصغيرة التي يتم قطعها بسهولة. يقول بوينتي مارتينيز: “كل جزء من تلك الأجزاء من الجذع له القدرة على التجذر في الأرض والبدء بتكوين نبات جديد. وهذه القدرة على التكاثر والانتشار بهذه الطريقة هي ما جعلها نباتات ناجحة جدًا في الصحراء”.

الأشواك هي جزء أساسي من هذه الإستراتيجية لأنها تشكل لصبار تشويا أو التين الشوكي درعًا واقيًا لإعاقة الحيوانات المارة. يقول بوينتي مارتينيز: “قد تقطع الحيوانات قطعة من هذا الصبار ثم تسقطها في مكان آخر”.

تم تصميم أشواك هذه الأنواع من الصبار لتَعلَق بأي شيء يأتي في طريقها، بما في ذلك أنت. يقول تريجر: “إنها غالبًا مزودة بأشواك قوية. والصبار الذي يدعى تشويا القافز لا يقفز، ولكنه وبمجرد أن يعلق بك فإنه سيبقى عالقًا في مكانه”.

يقول بارك نوبل أستاذ علم الأحياء المتقاعد في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، وأحد المشاركين في تأليف “الكتاب التمهيدي عن الصبار” والعديد من الكتب الأخرى عن الصبار والأغاف: “إن رؤوس هذه الأشواك تشبه خطًا من الخطاطيف. لذلك، إذا علقت الشوكة، فإن أي حركة للحيوان البائس ستجعل الأشواك تغوص في الأنسجة أكثر فأكثر، وبالتالي سيواجه المزيد من الأشواك التي تجعل الحركة أكثر صعوبة”.

ومما يزيد الأمر سوءًا، أن صبار تشويا وأنواع الصبار الأخرى التي تشبهه تمتلك أيضًا أشواكًا شعرية تسمى كريات الشوك. ويملك بعضها، مثل صبار آذان الأرنب، وموطنه الأصلي في المكسيك، كريات شوك لكنها تفتقر إلى الأشواك المنتظمة، مما يعطيها مظهراً أكثر براءة. لا تنخدع بها. تعتبر كريات الشوك شائكة، بل إن إزالتها أصعب من إزالة الأشواك الأكبر. يقول تريجر: “إنها تبدو للوهلة الأولى ناعمة وزغابية. وقد تغريك مداعبتها أو لمسها لتصاب بحفنة من هذه الأشواك المسببة للحكة”.

صبار آذان الأرنب مغطى بالأشواك الصغيرة
حقوق الصورة: ستان شيبس

هل يمكن أن تكون أشواك الصبار خطرة؟

من غير المحتمل أن تموت من جراء الإصابة بأشواك الصبار، ولكنها يمكن أن تسبب بعض الأذى. يقول بوينتي مارتينيز إن هذا صحيح بشكل خاص إذا تعثرت وسقطت فوقها، وهو ما يحدث أحيانًا كثيرة عندما يحضر الناس حفلات الاستقبال في الحديقة ويترنحون من السُّكر.

كما يمكن أن تصل الأشواك إلى مناطق أكثر حساسية بعد الهجوم الأولي. يقول رايموند دايتر، وهو جراح قلب وصدر شبه متقاعد يقدم خدمات تطوعية في عيادة (تراي هيلث بارتنرشيب) الطبية والسنية في سان تشارلز في ولاية إلينوي: “إذا لمست هذا الصبار، ثم فركت عينيك أو وضعت إصبعك في فمك، وعلقت تلك الأشواك والكريات الشوكية في هذه الأماكن، فيمكن أن تواجه مشكلة بالفعل. وحتى لو علقت هذه الأشواك بركبتك فقد ينتهي بها الأمر في مكان آخر من جسمك.”

يمكن للأشواك أحيانًا أن تهيج الجلد أو تسبب العدوى. كان هذا هو الحال بالنسبة لشابة التقاها دايتر وزملاؤه، وكانت قد تعثرت وسقطت على الصبار بعد انتهائها من العشاء. وقال دايتر الذي قدم تقريرًا عن هذه الحادثة عام 2017 في مجلة (ووندز)، إنه لم يمض وقت طويل قبل أن يحدث التورم والاحمرار. ويمكن أن يؤدي هذا التفاعل إلى بثرات تستمر لأشهر، ويمكن أن تؤدي إلى ظهور بقع سوداء صغيرة من الجلد الميت يجب إزالتها. وفي بعض الحالات، قد يصاب الجرح بالبكتيريا التي تسبب العدوى العنقودية أو الغنغرينا الغازيّة.

أشواك وكريات الشوك على التين الشوكي
حقوق الصورة: راؤل بوينتي مارتينيز

ومع ذلك فهذه ليست النتيجة الأرجح. يقول دايتر: “معظم الناس سوف يكونون بخير، وسيتجاوزن الأمر خلال بضعة أيام أو أسبوع أو أسبوعين. ولكن عند بعض الناس يستمر الأمر لفترة طويلة.”

ويضيف دايتر: “إن وضع كيس بارد على بشرتك بعد وخزك مباشرة قد يقلل من شدة التفاعل”.

عظيم. كيف يمكنني إخراج هذه الأشواك؟

قبل كل شيء، عليك ألا تمسك الأشواك.

يقول ديتر: “إنه رد فعل طبيعي، ولكن من الأفضل عدم استخدام أصابعك إذا كنت تستطيع تجنب ذلك”.

من السهل جدًا جعل الموقف السيئ أكثر سوءًا، خاصةً إذا كنت تحاول إخراج قطع من صبار تشويا بيديك العاريتين. رأى نوبل مرة عواقب هذا القرار في زوجين كانا في غابة ساجوارو الوطنية، حيث وقعا ضحية لصبار تشويا الدمية سيئ السمعة. في البداية، أصبح الزوج عالقًا بقطعة من الجذع، وعندما حاولت زوجته أن تحرره، وقعت هي أيضًا في الشراك.

يقول نوبل: “كلما صارعا أكثر انغرزت الأشواك أكثر في جلدهما. كانا يصرخان وهما يسيران على طول الطريق في احتضان غير طبيعي”. وتمكن نوبل من تحرير هذين الزوجين عن طريق قطع الأشواك بواسطة قاطع الأسلاك.

احترس من صبار تشويا الدمية
حقوق الصورة: راؤل بوينتي مارتينيز

كما ينصح بوينتي مارتينيز بإزالة جزء من الجذع الذي تتصل به الأشواك قبل التعامل مع الأشواك المفردة، كما فعل في إحدى المناسبات في المكسيك عندما أصبحت شفة صديقه مليئة بالأشواك. استخدِم كماشة أو مقصًا لتقطيع الأشواك المتصلة بالجذع، لتترك أجزاء بطول سنتيمتر واحد من الشوكة في جلدك. يمكنك أيضًا استخدام أسنان المشط للتخلص من الجذع وبعض الأشواك. إذا انغرزت الأشواك في يدك ولم يكن لديك أي أدوات في متناول يديك، يمكنك أيضًا محاولة الانحناء والمشي على مفصل الساق، وشد يدك لتحريرها، على الرغم من أن هذا سيؤدي على الأرجح إلى حدوث نزيف أكثر قليلاً عند سحب الأشواك.

يعتمد ما يجب عليك فعله بعد ذلك على نوع الشوكة التي تتعامل معها. يمكنك سحب الأشواك الأكبر التي تشبه الإبرة باستخدام ملقط. والأشواك المستقيمة الموجودة في نباتات الصبار مثل الساجوارو هي الأسهل في سحبها، في حين أن الأشواك المدببة أو الأشواك ذات الخطاطيف كتلك الموجودة في صبار البراميل ستتطلب عملًا أكبر.

غالبًا ما تنكسر أشواك الصبار عند محاولة إزالتها، تاركة قطعًا تحت الجلد. يقول تريجر: “ستعرف ما إذا كنت لم تخرجها بأكملها لأن المنطقة ستبقى حساسة للمس”.

يمكنك تجربة الحفر باستخدام ملاط أو إبرة للوصول إلى شظية من الشوكة، ولكنها يمكن أن تكون شفافة ويصعب تمييزها. يقول تريجر: “في كثير من الأحيان ستسبب مزيدًا من الأذى في محاولة البحث بواسطة إبرة بدلًا من البحث بالشوكة نفسها. وما لم يكن بإمكانك رؤية القاعدة المكسورة للشوكة تحت الجلد فقد لا يكون من المفيد القيام بذلك”. ويمكن للنقع في حمام دافئ مع الملح الإنجليزي أن يخفف بعض الألم الذي تسببه الشوكة المكسورة داخل الجلد.

آآخ.
حقوق الصورة: جون تريجر

من الصعب جدًا إزالة كرية الشوك، ومن السهل أن ينتهي بك الأمر مع عدة كريات شوك عالقة على جلدك إذا لمست صبار تشويا أو أنواع الصبار القريبة منه. عندما يجد بوينتي مارتينيز نفسه في هذه الحالة، فإنه يحب أن يلين الأشواك الصغيرة عن طريق تدفئة الطرف المصاب بالماء الدافئ. يقوم بعد ذلك بكشط الشعيرات بسكين، على الرغم من أن هذه التقنية يمكن أن تترك رؤوس الأشواك في بشرتك. ويعترف قائلاً: “ستزعجك لبعض الوقت”. ووجد أن الملاقط الصغيرة مثل تلك الموجودة في السكين السويسرية مثالية لاقتلاع كريات الشوك العنيدة. وتبدو الملاقط الأكبر التي يحتفظ بها كثير من الناس في حماماتهم أقل ملاءمة للإمساك بالأشواك الصغيرة. وتعتبر العدسة المكبرة مفيدة لهذا العمل أيضًا. ويمكنك أيضًا استخدام شيء لزج مثل شريط لاصق لسحب رؤوس الأشواك من جلدك.

إذا لم تستطع انتزاع جميع الأشواك أو رؤوسها، فلا داعي للقلق. في معظم الحالات، سوف تتحلل داخل جسمك أو تخرج وحدها في النهاية.

مهما يكن، سأقوم بإخراجها بأسناني

وكان مارتينيز بوينتي نفسه معروفًا بأنه يستخدم أسنانه لإزالة الأشواك عندما لا يملك أي أدوات أخرى في متناول يده. ولكن لا ينبغي أن تفعل ذلك حقًا.

تذكر رد الفعل المؤلم الذي يمكن أن تسببه كريات الشوك أحيانًا.

يقول دايتير: “دعنا نقلْ إنك ارتطمت بالصبار بمعصمك أو ذراعك، واستخدمت فمك لتخرج الشوكة وتبصقها. قد تخرج الشوكة، ولكن قد تلتصق بلسانك، أو بشفتك، وعندها ستنتقل ردة الفعل إلى فمك أو شفتك، ولن تكون راضيًا عن ذلك”.

هناك احتمال مؤلم آخر يتمثل في أن الشوكة ستندمج في حلقك، وهو ما حدث بالضبط مع بوينتي مارتينيز (وهذا هو السبب في أنه يوصي بشدة بعدم تجربة هذه الطريقة في المنزل أو في أي مكان آخر). وكان قد أمسك بالشوكة بأسنانه، وكان على وشك أن يبصقها عندما سأله أحد العاملين في النباتات قريباً منه سؤالاً.
يقول: “استدرت نحوه وابتلعت كرية الشوك الصغيرة. وبقيت عالقة لبضعة أيام. وكانت تزعجني حقًا”. وقد قام بإزاحتها أخيراً بمضغ الخبز. وتعتمد فكرته على أنه عندما يبلل اللعاب كتلة الخبز، فإنه يصبح لزجًا بما يكفي لسحب الشوكة.

وقد خدمته هذه الحيلة مرة أخرى قبل عدة أشهر عندما حضر مؤتمرًا، وطلب أحد الحاضرين التين الشوكي على الغداء. ويبدو أنه لم يتم تنظيف الثمرة بشكل كاف، فعلقت كرية شوك في سقف حلقه. نصحه بوينتي مارتينيز أن يبدأ بتناول الخبز الأبيض الذي أحضره الخادم في وقت سابق. بعد أربع أو خمس شرائح، تمت إزالة كرية الشوك المزعجة.

الصبار الريشي (وهو اسم على مسمى) له أشواك ناعمة تنشر ضوء الشمس.
حقوق الصورة: جون تراجر/راكيل فولجادو

والآن سأحدثك عن جوانب أخرى مفيدة للصبار

بالتاكيد! ولهذا سبب وجيه، فهو رائع المنظر.

يلاحظ تريجر أنه “من الواضح أن الصبار له جاذبية جمالية كبيرة للكثير من الناس، مما تسبب في ظهور مجتمعات الصبار حول العالم”. وتميل أزهار نبات الصبار إلى أن تكون مشرقة ونابضة بالحياة بفضل أصباغ البيتالين نفسها الموجودة في الشمندر وبعض النباتات الأخرى.

صبار متفتح.
حقوق الصورة: ويلفيرد دوكيت/ فليكر

هناك عدد قليل من أنواع الصبار التي تكون لينة ما يكفي للمسها (إذا كنت تفعل ذلك بالطريقة الصحيحة)، مثل الصبار الريشي. هذا الصبار المكسيكي يستخدم أشواكاً صغيرة تشبه ريش النعام لينشر الضوء القادم.، بحسب تريجر الذي يقول: “عادةً ما توجد طريقة واحدة للمس الصبار اللطيف”.

وفي السنوات الماضية، استُخدمت أشواك الصبار كإبر للفونوغراف.

الأهم من ذلك هو أن الصبار جزء مهم من النظم البيئية الصحراوية. فالعشب في الصحراء متناثر، لذا فإن الجذوع والثمار الناضجة للصبار هي المصدر الرئيسي لغذاء الكثير من الحيوانات مثل الأرانب البرية والخنازير البيكارية.و يعتمد الحمام، والطائر الطنان، والعديد من الطيور والخفافيش الأخرى على رحيقها وحبوب طلعها. بالإضافة إلى ذلك، فإن الثمار واللب لذيذة جدًا عندما يتم فصلها بشكل صحيح.

يقول تريجر: “إذًا، هناك الكثير من الطرق التي تحببنا بالصبار”.
ولكن حاول فقط أن تعجب بها من بعيد.

error: Content is protected !!