Reading Time: 4 minutes

الترامادول من الأدوية المسكنة الي يمكن أن يدمن عليها الكثيرون، ويسعى بعضهم جاهدين للتخلص منه بمساعدة الطبيب والأدوية، لكن هل يمكن التخلص من الترامادول بدون طبيب؟  

ما هو الترامادول؟

الترامادول هو مادة أفيونية اصطناعية تُستخدم لتسكين الآلام المزمنة، يُعتقد أنه يرتبط بمستقبلات «mu» الأفيونية في الدماغ، ويمنع بذلك امتصاص «النورإبينفرين والسيروتونين»؛ محاكياً تأثيرات نظام تخفيف الآلام الطبيعي في الجسم. 

يُصنع على شكل أقراص وكبسولات طويلة المفعول، تظهر آثاره تدريجياً بعد تناوله، وتبلغ ذروتها في غضون 4 إلى 6 ساعات. يُعتبر تأثيره أقل من المواد المخدرة غير المشروعة الأخرى؛ مثل الهيروين، ومع ذلك، لا يزال من الممكن أن يؤدي إلى الإدمان.

الآثار الجانبية لاستخدام الترامادول

آثار الترامادول مماثلة لتلك الخاصة بالمواد الأفيونية الأخرى؛ فهو يحسن المزاج، لأنه يعطي شعوراً بالراحة والاسترخاء والنشوة، بالإضافة إلى أنه مسكن للألم، ويسبب الإمساك والإقياء، وتباطؤ معدل التنفس، ودوار والصداع والغثيان والتعرق، بالإضافة إلى الضعف الجنسي لدى الرجال.

وعندما يتناول الشخص المدمن على الترامادول جرعةً زائدةً منه من أجل تحقيق التأثيرات المرغوبة، قد يتعرض لآثار جانبية أقوى؛ منها صِغر حجم بؤبؤ العين، تباطؤ التنفس، النعاس الشديد، رطوبة الجلد، بطء ضربات القلب أو عدم انتظامها، فقدان الوعي، والغيبوبة. 

هل تساهم منصات التواصل الاجتماعي في التنبؤ بأزمة المواد الأفيونية؟

كيف تعرف أنك مدمن على الترامادول؟

كيفية التخلص من الترامادول بدون طبيب

shutterstock.com/pixinoo

للإدمان بعض العلامات الشائعة، بغض النظر عن المادة المستخدمة؛ تتضمن بعض العلامات استخدام المخدرات على أساس منتظم، وأخذ المزيد من المادة لتحقيق نفس التأثير، وإنفاق أموال التي تحتاجها لدفع الفواتير أو الضروريات الأخرى على المادة، وعدم الوفاء بالالتزامات الحياة الشخصية أو المهنية بسبب تعاطي المخدرات.

أيضاً، استخدام المادة بالرغم من المخاطر والمشاكل التي تطرحها، والانخراط في سلوكيات خطرة للحصول على المادة، وقضاء فترات طويلة في الحصول عليها واستخدامها، والفشل في التعافي من آثارها، والشعور بأعراض الانسحاب بمجرد التوقف عن تعاطيها.

الأمم المتحدة ترصد تأثير فيروس كورونا على تعاطي المخدرات

كيفية التخلص من الترامادول

إن خيارات العلاج للتخلص من الترامادول هي نفسها المتبعة في علاج الإدمان على أي من المواد الأفيونية الأخرى، ويفضل أن تكون الخطوة الأولى للتخلص من الترامادول هي طلب المساعدة، لذلك عندما تكون مستعداً للعلاج، فكر في التواصل مع صديق داعم أو مع أحد أفراد الأسرة، يمكنه تشجيعك ومساعدتك في طريقك نحو التعافي. 

ويفضل البدء بتحديد موعد مع الطبيب؛ فهو سيقيّم صحتك العامة عن طريق إجراء فحص بدني، ويضع خيارات العلاج الخاصة بك، للبدء بإجراءات إزالة السموم من جسدك عن طريق الأدوية المناسبة، كما يمكنك أيضاً اللجوء إلى مركز أو مستشفىً متخصص للعلاج من تعاطي الأدوية المخدرة.

تعتمد الطريقة المتبعة للتخلص من الترامادول على الحالة الجسدية والعقلية للمدمن، ويكون العلاج بتقليل جرعة الترامادول ببطء بمرور الوقت، من الممكن أن يحدث تقليل الجرعة بنسبة 10% يومياً، و 20% كل 3 إلى 5 أيام ، و 25% أسبوعياً، ويفضل ألّا تتجاوز نسبة تخفيض الجرعة 50% يومياً.

أعراض انسحاب الترامادول

كيفية التخلص من الترامادول بدون طبيب

shutterstock.com/Tero-Vesalainen

عند البدء بتخفيض الجرعة المأخوذة من الترامادول، يتعرض الشخص لأعراض انسحاب، تتشابه مع أعراض انسحاب المواد الأفيونية الأخرى، لكنها أكثر اعتدالاً، وتختلف من شخص لآخر، لكن أكثرها شيوعاً: الإثارة، والقلق والحنين والأرق، وأعراض هضمية مثل الإسهال وتقلصات المعدة والغثيان والإقياء، بالإضافة إلى آلام العضلات، والرجفة والتعرق. يمكن أن تستمر الأعراض  لمدة 5-7 أيام، ويجب أن تصبح الأعراض خفيفة إلى حد ما في الأسبوع الثاني من العلاج مع استمرار القلق والإكتئاب.

قد تكون الأعراض أكثر حدة عند 10% من الأشخاص وتستمر لـ  18-24 شهراً، وتتمثل في الشعور بالخدر وارتباك والقلق الشديد والهلوسة ونوبات الذعر، بالإضافة إلى جنون العظمة.

كيف تفرق بين الإكتئاب والقلق؟

أدوية التخلص من الترامادول

يُعطى الشخص الذي يحاول التخلص من الترامادول بعض الأدوية لتخفيف أعراض الانسحاب؛ مثل العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات «المسكنات»، ومرخيات العضلات، والأدوية المضادة للقلق. من هذه الأدوية؛ والتي تؤخذ باستشارة الطبيب المختص نظراً لآثارها الجانبية:

  • ميتوكلوبيريمايد لعلاج الغثيان والقيء
  • لوبيريميد للإسهال
  • إيبوبروفين أو اسيتامينوفين لآلام العضلات
  • كلونيدين للقلق والتعرق
  • الفاليوم  للقلق والأرق
  • البوبرينورفين، الميثادون، النالتريكسون لتخفيف أعراض الانسحاب
  • سوبوكسون «مزيج من البوبرينورفين والنالوكسون» للتخفيف من أعراض الانسحاب وللتخلص من الآثار المبهجة للمواد الأفيونية

الحقيقة وراء ثمانية مفاهيم خاطئة شائعة حول المخدرات

العلاج النفسي للتخلص من الترامادول

كيفية التخلص من الترامادول بدون طبيب

shutterstock.com/Motortion-Films

يقود العلاج النفسي طبيب أو مستشار نفسي، بمساعدة صديق أو فرد من أفراد العائلة. يتواصل فيه الطبيب مع المريض لمعرفة المواقف والسلوكيات السلبية التي سببت إدمانه، وتوفير بدائل عنها وتغييرها، كما يساعد الطبيب في التعامل مع الرغبة الشديدة، وتجنب إثارة المواقف، وتقليل خطر الانتكاس.

يكون العلاج مكثفاً خلال الأسابيع الأولى من العلاج، ويمكن تقليل الجلسات مع مرور الوقت، كما يحصل المريض على جلسات علاج جماعية، للاستفادة من خبرات الآخرين وتجنب الوقوع في نفس الأخطاء مرةً أخرى.

كيف خاض الأطباء رحلة العلاج النفسي بواسطة عمليات المخ الدقيقة؟

كيفية التخلص من الترامادول بدون طبيب

إن التخلص من ادمان الترامادول ليس سهلاً، ويجب أن يحدث تحت إشراف الطبيب المختص، لأن العلاج يعتمد على تقليل الجرعة، وأيضاً لأن التخلص منه يختلف حسب نسبة الاستخدام من معتدل ومتوسط إلى شديد، كما يمكن أن يتداخل مع أية عقاقير أو أدوية يتناولها الشخص، أو مع شرب الكحول.

ويجب التخلص من الترامادول تحت إشراف الطبيب، بسبب أعراض الانسحاب المرتبطة بإدمان الترامادول، نظراً لأن استخدام أو إساءة استخدام الترامادول المزمن يؤثر على مناطق الدماغ المسؤولة عن الشعور بالمتعة، فقد يرغب الأفراد الذين يعتمدون على الدواء في الاستمرار في استخدامه، أو العودة إلى استخدام الترامادول في محاولة للتداوي الذاتي من أعراض الانسحاب.

تقليل خطر الانتكاس والعودة لتعاطي الترامادول

كيفية التخلص من الترامادول بدون طبيب

Shutterstock.com/Dean Drobot

قد يتعرض بعض المدمنين بعد العلاج لخطر الانتكاس ومعاودة تناول الترامادول، لذلك يُفضل إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة للمساعدة في زيادة فرصة التعافي على المدى الطويل، وتقليل خطر الانتكاس بمرور الوقت؛ تشمل هذه التغيرات: 

  • تجنب الأشخاص والأماكن التي تذكرك في الترامادول
  • بناء شبكة دعم قوية من العائلة والأصدقاء ومقدمي الرعاية الصحية
  • إيجاد عمل مُرضٍ أو أنشطة أخرى
  • الحفاظ على النشاط، واتباع نظام غذائي متوازن، والحصول على نوم منتظم
  • ممارسة الرياضة
  • وضع الصحة في المقام الأول؛ وخاصةً الصحة العقلية
  • تعلم التفكير بشكل مختلف
  • بناء صورة ذاتية إيجابية
  • وضع خطط للمستقبل

إن التعافي من أي إدمان عملية تستغرق وقتاً، وإن الصبر هو مفتاح العلاج، ولا تخف من طلب المساعدة من المقربين والأطباء. 

العلاج السلوكي لاضطراب ما بعد الصدمة لا يسبب انتكاسة المخدرات