Image

كيف تبقي الغرباء خارج شبكة الواي فاي الخاصة بك

اطرد المتسللين الرقميين خارجها

Bread assortment تأكد من أن الضيوف المرغوب بهم فقط هم من لديهم إمكانية النفاذ إلى شبكة الواي فاي لديك.
ستوكس بيكساباي

بالتأكيد أنت لا تتقبل من جيرانك أو المارين قرب منزلك سرقة شبكة الواي فاي لديك أكثر مما تتقبل منهم سرقة ما يخصك من الماء، الكهرباء، أو مجموعة أفلام البلو راي التي نسقتها بعناية. في الواقع، إن الأمر أكثر خطورة من ذلك، فإن كان بمقدور أحد ما أن يربط جهازه بنفس الشبكة التي تعمل عليها، يصبح من الأسهل النسبة لهم أن يتجسسوا على ما تتصفحه، وعلى ملفاتك المخزنة محلياً على أجهزتك.

فكيف يمكنك أن تحقق الأمان؟ لحسن الحظ، إن إبقاء الزوار غير المرغوب بهم بعيداً عن شبكة الواي فاي لديك ليس أمراً صعباً، ولا يحتاج إلى مؤهلات في مجال تكنولوجيا المعلومات للقيام بذلك. إليك فيما يلي ما عليك القيام به.

غير كلمة السر باستمرار

حتى الآن، تبقى الطريقة الأكثر سهولة لطرد المتطفلين خارج شبكتك اللاسلكية هي تغيير كلمة المرور الخاصة بالواي فاي. عليك القيام بذلك من خلال الإعدادات الخاصة بالراوتر (الموجه الشبكي)، إما عبر البحث في الدليل المرفق، أو بتنفيذ بحث سريع على الإنترنت للعثور على التعليمات الخاصة بماركة الجهاز وطرازه.

استبدل كلمة المرور بكلمة أخرى يكون نسيانها صعباً للغاية (بالنسبة لك)، ويستحيل تخمينها (لأي أحد غيرك)، وسيكون لديك عندها قائمة نظيفة من المتصلين مهما بلغ نطاق شبكتك اللاسلكية الذي يصلح للاتصال. بعد ذلك، سيكون أمامك بالطبع مشقّة إعادة الاتصال على جميع أجهزتك وحواسيبك، ولكنه يعدّ ثمناً زهيداً للحصول على قائمة نظيفة من المتصلين بواي فاي. اختر شيئاً هاماً بالنسبة لك، مثل تاريخ أو اسم ما، ولكن على ألا يخطر على بال أحد غيرك، وبالتالي يكون بسيطاً بالنسبة لك عند إدخاله، وآمناً في وجه الزوار غير المرغوب بهم.

 

أعد تهيئة كلمة مرور الواي فاي الخاصة بك لتعيد عدد الأشخاص الذين يحق لهم الدخول إلى الصفر.
ديفيد نيلد\ بوبيولار ساينس

غالباً ما تتم طباعة كلمة المرور الأولية للراوتر على ملصق مرفق بالجهاز نفسه، وبالتالي فإن تغييرها سيمنع الضيوف مثل رواد الحفلات من التجسس على رمز الأمان. إن كانت كلمة المرور في ذاكرتك فقط، أو في مكان ما آمن، عندها لن يتمكن أي شخص آخر من الاتصال ما لم تخبره بها.

في الواقع، هذا الأمر ليس صحيحاً تماماً، فبعض الراوترات تتميز بخاصية تشغيل WPS (تهيئة شبكة واي فاي محمية) يتم تفعيلها بكبسة زر واحدة، وبالتالي يمكن إجراء الاتصال بشبكة واي فاي بكبسة زر على جهاز الراوتر نفسه. إن كنت قلقاً بشأن قيام شخص ما بتفعيل هذا الخيار ليتمكن من الوصول إلى الإنترنت، يمكنك تعطيله عادة من خلال إعدادات الموجّه.

تحقق من إعدادات الراوتر لديك

بالرغم من أننا فتحنا صفحة الإعدادات الخاصة بالراوتر، إلا أن بعض الإعدادات الأخرى تستحق النظر إليها. أولاً، قم بتغيير كلمة المرور الافتراضية التي تستخدم للوصول إلى صفحة إعدادات الراوتر إلى كلمة أخرى، سيمنع هذا الأمر أي أحد قد يتمكن من الاتصال بشبكتك من تغيير كلمة مرور الواي فاي بأنفسهم. كما ستلاحظ عند دخولك إلى إعدادات الراوتر لأول مرة، تحتاج إلى كلمة المرور للوصول إلى القوائم، وأخرى للاتصال بواي فاي، وبالتالي فإن تغيير كلا الاثنتين يوفر لك أقصى قدر من الحماية.

كما أن الأمر يستحق تطبيق أي تحديثات مؤجلة لبرنامج الراوتر الثابت، الذي يضمن له تشغيل النسخة الأحدث والأكثر أماناً من نظام التشغيل الأساسي الخاص به. مرة أخرى، مع توفر الكثير من الماركات والطرازات في الأسواق، لا يمكننا أن نقدم لك التعليمات الخاصة بكل واحد منها، ولكن ينبغي أن يكون تنفيذ العمليات أمراً بسيطاً، قم بالعثور على كتيب أو دليل للتعليمات لجهازك على الإنترنت، حيث لن يستغرق الأمر سوى بضع دقائق.

 

ينبغي للراوتر لديك أن يتمكن من عرض الأجهزة المتصلة.
ديفيد نيلد\ بوبيولار ساينس

ينبغي لك أن تجد في مكان آخر ضمن إعدادات الراوتر على شاشة تسرد الأجهزة المتصلة بشبكة واي فاي لديك: هل هناك شيء فيها لا يمكنك التعرف عليه؟ سيكون لديك غالباً خيار لفصل أي جهاز متصل، اعتماداً على نوع الراوتر لديك، على الرغم من أنك قد تحتاج إلى القيام بشيء من التحري لتحديد هوية الأجهزة التي يسردها جهاز الراوتر لديك.

أخيراً، ينبغي أن تتمكن من العثور على إعداد “يخفي” شبكتك (المصطلح التقني هو SSID أو معرف مجموعة الخدمة) عن أنظار الأجهزة، والتالي لن يظهر عندما يقوم جيرانك أو زوارك بالبحث عن شبكة واي فاي على أجهزتهم. إن كنت بحاجة لربط جهاز جديد، عليك أن تدخل الرمز SSID يدوياً. لا يعد هذا الخيار تحسيناً كبيراً في مستوى أمان شبكة الواي فاي، ولكنها حيلة متقنة يمكنها أن تساعدك على إبقاء شبكتك بعيداً عن أنظار المخترقين ومتطفلي شبكات الواي فاي.

نصائح أمنية أخرى

إن كنت تريد بعض المساعدة الإضافية في اكتشاف من يكون ظاهراً في قائمة المتصلين بشبكتك وينبغي له ربما ألا يكون، أكثر مما يوفره لك الراوتر من خيارات، جرب استخدام فينغ (Fing) على أندرويد و”آي أو إس”، و”أكريكليك واي فاي” (Acrylic Wi-Fi) على ويندوز، أو “هو إز أون ماي واي فاي” (Who Is On My Wi-Fi) على “ماك أو إس”. كل هذه التطبيقات مجانية (للاستخدام غير التجاري)، ويسهل البحث فيها بصرف النظر عن مستوى معرفتك بمفاهيم الشبكات الحاسوبية. وهناك تطبيقات أخرى متوفرة للقيام بالعمل نفسه أيضاً.

 

قم بوصل جميع أجهزتك، ويمكنك حتى إيقاف شبكة الواي فاي.
موبيسدريم\ بيكساباي

إن تثبت شبكة خاصة افتراضية VPN على حاسوبك لا يقوم بأي إجراء إضافي من حيث إيقاف الآخرين من الاتصال بشبكة واي فاي لديك، ولكنه يضيف في الواقع طبقة إضافية من التشفير بينك وبين الإنترنت، وبالتالي فإن أي شخص ينجح بالدخول إلى شبكتك سيواجه صعوبة أكبر عند محاولته التطفل على نشاطاتك (ما هي المواقع التي تزورها، والبيانات التي تقوم بإرسالها وما إلى ذلك). رغم أن وجود شبكة VPN قد يبطئ سرعة اتصالك قليلاً، إلا أنه يبقيك أكثر أماناً بكثير، تأكد فقط من اختيار خدمة حسنة السمعة، ومدفوعة الأجر.

في الختام نقول، إن كان حاسوبك قريباً بما يكفي إلى الراوتر لوصله سلكياً بشكل مباشر، ولديك استقبال خليوي قوي على هاتفك المحمول، يمكنك أن توقف بث شبكة الواي فاي على الراوتر بين الحين والآخر، والذي يمكن القيام به من خلال إعدادات الراوتر على كافة الأجهزة الحديثة. فلن يكون بمقدور أحد أن يتصل بشبكة الواي فاي لديك إن كانت مطفأة.

error: Content is protected !!