Reading Time: 8 minutes

إنه البلاء الذي يخافه جميع المعلمين والآباء، حيث يغزو صفوف المدارس الابتدائية، ويفعل فعلته في رؤوس الأطفال بشكل سريع وغير متوقع. في غضون بضعة أيام، يمكن لهذا الوباء أن يصيب كافة الأطفال في الصف الدراسي، ومن ثم يصل إليك. مجرد التفكير في هذا يدفعك من غير وعي كي تهرش رأسك! هذا الوباء هو قمل الرأس سيء الذكر.

إن علاقة القمل بشعر الإنسان طويلة وقديمة قِدم الإنسان نفسه، ولا زالت أحداث تفشي هذه الآفة شائعة الحصول في كل مكان تجد فيه أطفالاً صغاراً. مع ذلك، فلا زال هناك الكثير من المفاهيم الخاطئة حول ما يجب عليك فعله بالضبط، عندما تحلّ هذه الحشرات البغيظة في ساحتك. لذلك سألنا بضعة خبراء في المجال عن كافة التعليمات التي تحتاجونها حول قمل الرأس. وفي هذا المقال سنقدم لكم ما جادوا به علينا من معلومات.

أولاً ما هو قمل الرأس؟

يعتبر قمل الرأس، الذي يحمل الإسم العلميبيديكولوس هومانوس كابيتيس” (Pediculus humanus capitis)، حشرة تطورت للعيش على فروة رأس الكائنات البشرية. تتميز هذه الحشرة بأنها متخصصة، لذلك لا تسارع بالاشتباه أنها انتقلت إليك من الحيوانات الأليفة التي تربيها، لأنها لا تعيش على أجساد الكلاب أو القطط. كما أن هذه الكائنات تختلف عن قمل شعر الجسد أو قمل شعر العانة، حيث أن تلك الحشرات تنتمي لأنواع مختلفة كل واحد منها يعيش فقط في تلك المناطق المُشعّرة الخاصة به.

قمل الرأس
إن حجم حشرات قمل الرأس مكتملة النمو صغير جداً، لا يتجاوز حجم حبة السمسم.

تنمو حشرات قمل الرأس في درجة حرارة دافئة محددة عادة ما نجدها متوفرة قرب فروة رأس الإنسان، وهي تتغذى على الدم. لكن معظم الناس لديهم حساسية (متفاوتة الحدة) للعاب الذي يريقه قمل الرأس، وهذا هو السبب وراء كون عضاتها تثير الحكة وتجعل ضحاياها يهرشون رؤوسهم.

مع ذلك، فنوع القمل الذي يعيش في منطقةالرأس، لا تعتبر حشراتً لهانوع مفضلمن الشعر أو الرؤوس. حيث أن أي شخص له شعر، مهما كان نوعه، يمكن لقمل الرأس أن يعشش فيه. بل أن حتى الأطفال الرُضّع والصغار في السن يمكن أن يصابوا بهذه الآفة في حال كان لديهم ما يكفي من الخصلات فوق فروة رؤوسهم. بهذا الصدد، تقول كارين سوكولوف، الشريكة المؤسسة لدىلايس دكتورز” (LiceDoctors)، وهي شركة متخصصة في القضاء على قمل المنزل وبيضه: “يمكن لأي إنسان له بضع خصلات من الشعر أن يصاب بالقمل“.

لكن لماذا الأطفال هم الذين يصابون بالقمل غالباً؟

ينتشر قمل الرأس عبر التماس بين رأس وآخر. في الواقع، هذه هي الطريقة الوحيدة أمامهم للانتشار، فالقمل لا يستطيع القفز أو الطيران، ونادراً ما تزحف القملة مبتعدة عن الفروة الدافئة لرأس الإنسان التي تلائمها تماماً لتستقر مثلاً على السترة أو غطاء الوسادة الباردتان بالنسبة لها. ولأن لعب الأطفال عادة ما يتضمن تماساً بين رؤوسهم، وبالتأكيد هذا ليس ذنبهم إذ أنهم أطفال وهذا ما يفعلونه في الحياة: اللعب، نجد أن هذه الكائنات البشرية اللطيفة تتلامس رؤوسها مع بعضها البعض أكثر من البالغين أو المراهقين، وهذا هو سر انتشار هذه الآفة في فروة رؤوس الأطفال غالباً.

لكن البالغين ليسوا في منأى عن الخطر أيضاً. تقول سوكولوفإن أصيب فرد من العائلة بالقمل، فالاحتمال عال جداً لأن يصاب به شخص آخر من نفس العائلة“.

تستخدم حشرات القمل أحياناً خصلات الشعر الطويلة كنوع منالسلالمللانتقال من فروة رأس شخص إلى أخرى، ولذلك يعتبر الأشخاص ذوي الشعر الطويل أكثر عرضة للإصابة بالقمل. لكن ذلك نادر الحدوث لأن الغالب الأعم لانتقال القمل، وهو الأمر الذي يجب القلق بشأنه، هو التماس المباشر بين الرأس والرأس. وهذا هو السبب أيضاً وراء كون المدرسين والمدرسات وأباء وأمهات الأطفال الصغار عرضة للإصابة بالقمل، لأن وضع رأسك على رأس طفلك أثناء حضنه كافٍ لانتقال الحشرة من فروة رأس لأخرى.

كيف تعرف أن أطفالك مصابون بالقمل؟

عندما تلاحظ طفلك قد بدأ يهرش رأسه بشكل متكرر فقد تكون تلك علامة مُنذرة بتعشيش القمل في فروة رأسه. إلا أن هذا الأمر ليس دليلاً قاطعاً على رصد الإصابة بالقمل، لأن بعض ضحاياه لا تهرش رؤوسها.

لأن حكّ الرأس يعود إلى مدى حساسية الضحية لعضة القملة (في الحقيقة تلك الوخزة يسببها لُعاب القمل لا عضتها). في هذا السياق، تقول سوكولوفأننا نعالج في شركتنا الأشخاص الذين عشش القمل في رؤوسهم، والذين لا بد وأنهم أصيبوا به منذ عام كامل، ومع ذلك لم يكونوا يشعرون بأي حكة أو شيء من هذا القبيل“.

وتضيف سوكولوف أنه حتى بعد فلي شعر الرأس بدقة، من النادر أن ترى حشرة قملٍ مكتملة النمو. لذلك تشير أنه وعوض الاعتماد على إشارات خارجية كالحكة أو رؤية حشرات القمل ذاتها، لا بد على الناس أن يبحثوا عن بيض القمل، (تسمى بيضة القملة باللغة العربية الفصحى صُؤابةٌ وجمعها صِئبان). يضع القمل هذه البيوض البيضاء اللون، التي لا يتجاوز طولها المليمتر الواحد، فوق حوالي نصف سنتيمتر من فروة الرأس. تأتي هذه البيوض لزجة الملمس، مستديرة من إحدى جوانبها ومدببة من الطرف الآخر. لكن ليس كل ما يبدو لك بيضة قملة من أول لمحة ستجدها فعلاً بيضة قملة. الحل هنا أن تضع تلك البيضة المحتملة أمام خلفية بيضاء ناصعة. فإن امتزجت تلك البيضة مع الخلفية ولم يعد بالإمكان تمييزهما عن بعض، فهي في الواقع قشرة رأس أو إحدى مخلفات الإفرازات الدهنية التي تخرجها فروة الرأس. لكن إن ظهرت هذه الكريّة الصغيرة باللون البني على تلك الخلفية البيضاء الشاحبة، فهي بيضة قملة بالفعل.

في حال اجتاح القمل فروة رأسي، هل عليّ القلق جدياً بشأن صحتي؟

إذا وجدت أن القمل قد اجتاح فروة رأسك، أو حتى وجدت بيضة قملة بين خصلات شعرك، لا تقلق. لأن قمل الرأس ليس حشرات ناقلة للأمراض المعدية، ولا تحملها أساساً، لذلك لن تصيبك عضاتها بأي داء وهي تتسكع فوق فروة رأسك. في هذا السياق تقول سوكولوف، أن الكثير من الناس يخجلون من إصابتهم بالقمل، لكن ذلك لا يعني بالضرورة أن الضحية تفتقر للنظافة الشخصية.

مع ذلك، فإن قمل الرأس ليس أمراً مريحاً، والكثير من الناس يعتبرونه مسألة مشينة حقاً. كما أن الحكّ المستمر لفروة رأسكوليس الزحف الطبيعي للحشرات ذاتهاقد يجعل فروة رأسك ملتهبة وعرضة لانتشار المزيد من القمل. لذلك ومع أن الإصابة بقمل الرأس ليس أمراً مدعاة للهلع، إلا أنه من الضروري أيضاً معالجة هذه الآفة بأسرع وقت ممكن.

ما هي أفضل طريقة للتخلص من القمل؟

إجابة على هذا السؤال، تقول سوكولوف أن القمل لا يذهب أبداً من تلقاء نفسه، لذلك لا بد عليك أن تتصدى له بشكل استباقي. ركّز اهتمامك على بيض القمل لأن مجرد تفويت بيضة واحدة من بيوض مصاصات الدماء هذه قد يعيدك إلى المربع الأول: انتشار القمل مجدداً في فروة رأسك.

وتضيف سوكولوفأن العثور على قملة حية صعب جداً، لأنها تزحف بسرعة عالية جداً جداً فوق فروة الرأس“.

لذلك توصي سوكولوف بالطريقة التقليدية لإزالة القمل: فَلِي شعر الرأس الذي توارثناه من جداتنا وأمهاتنا منذ القدم. أولاً قم بتزييت كامل خصلات شعر الضحية لتسهيل الفلي وإبطاء حركة القملات الحية. بخصوص المادة المُزيتة فإن أي مُليّن أو زيت للشعر أو حتى زيت الزيتون العادي (وهي المادة التي تستخدمها سوكولوف وفريقها لدى شركة لايس دكتورز) يكفي. الخطوة التالية هي تفلية الشعر بمشط دقيق الأسنان (هناك أمشاط مخصصة للقمل بالذات) وذلك لسحب البيوض الصغيرة وما يوجد من حشرات قمل. بعد أن تنتهي من تلفية كامل الرأس، اغسل الشعر.

انتظر حتى تجف الخصلات المبللة. بمقدورك أيضاً استخدام مجفف الشعر لتسريع هذه العملية، إلا إن كنت تمر بعلاج طبي يحظر استخدامه (سنتكلم أكثر عن الأدوية في هذا الدليل بعد قليل). بعد أن يجف شعرك، فتّش عن أي حشرات قمل أو بيوض من الوارد أنك فوّت ملاحظتها عند تفليتك الشعر بالمشط، وقم بسحب تلك البيوض أو الحشرات بأصابعك.

نوصيك عند قيامك بذلك أن تفعله تحت نور ضوء ساطع لتتضح لك الرؤية تماماً. ذلك أن تلك البيوض والحشرات بارعة في التخفيّ والتمويه، وهي تخبأ نفسها جيداً، ومن الضروري عليك أن تقضي على كل قملة وبيضة منها. لذلك قم بالتفلية اليدوية ببطء ونظام ولا تفوّت أي بقعة من فروة الرأس. تكمن المشكلة عندما تفوت بيضة أو قملة ولو واحدة في إمكانية عودة انتشارها في رأسك مرة أخرى، وذلك في غضون أسبوع ونصف تقريباً، وسيبدو لك وكأنها لم تغادر قط فروة رأسك.

أما بالنسبة للشخص الذي يقوم بالفلي، فلا بد من أن يتخذ التدابير اللازمة لتجنب الإصابة بالقمل هو نفسه. وإذا كان الشخص الذي يقوم بالفلي ذا شعر طويل، فلا بد أن يجمع خصلاته معاً ويشبكها بحيث لا تكون قريبة من رأس الضحية عند قيامه بالتفلية. ففي حال لم يتماس رأس الذي يقوم بالفلي برأس المصاب الذي يفليه، فما من داع للخوف من انتقال القمل. مع ذلك، وفي حال حدث أن التقطتَ إحدى القملات من رأس طفلك قبل أن تتمكن من تفلية كامل رأسه، فاطلب من شخص آخر أن يقوم بتفلية رأسك أنت. فوفقاً لسوكولوف، من الصعب جداً تخليص نفسك بنفسك من القمل وبيضه.

فإن لم تجد الشخص المناسب للقيام بذلك أو وجدت الأمر صعباً عليك، فلا تتردد واتصل بأحد الخبراء. توفر بعض الشركات خدمة زيارة للمنازل للقيام بهذه المهمة، مثلما هو الحال لدى شركةلايس دكتورز، أو يكفي أن تذهب لصالون حلاقة متخصص في إزالة القمل. وحسب المنطقة التي تعيش فيها، قد يكلفك توظيف مختص في إزالة القمل مبلغاً يتراوح من 100 إلى 200 دولار أو أكثر.

هل الشامبو الذي يقضي على القمل فعّال حقاً؟

الجواب المختصر هو : لا. ليس بالضرورة، أو حتى لو فعل ذلك فإن مفعوله لا يدوم طويلاً.

تحتوي منتجات الشامبو المخصصة للقضاء على القمل على مبيدات حشرية، أحياناً تكون مستمدة من مواد طبيعية تدعى البَيرِيثرِينات (تُستخرج من زهور الأقحوان)، أو ما يعادلها من المواد الكيميائية الاصطناعية، مثل البيريثرويدات (pyrethroids). إلا أن هذه المواد شائعة الاستخدام جداً منذ فترات طويلة من الزمن، لدرجة أن القمل فيما لا يقل عن 42 ولاية أمريكية طوّر مقاومة خاصة ضدها فلم تعد تؤثر فيه. نتيجة لذلك، وفي الكثير من الأماكن، لن تنزعج تلكالقملات الخارقاتعندما تغسل شعرك بتلك المواد الكيميائية.

من ناحية أخرى، تقول سوكولوف أنه حتى لو نجح الشامبو الذي تستخدمه في القضاء على القملات المكتملة النمو، فليس لديه أي تأثير على القشرة الخارجية الصلبة التي تلف بيض القمل. وهذا ما يعني، أنه ما لم تكن منتبهاً لإعادة غسل شعرك بعد تسعة أو عشرة أيام من غسلك الأول له (وهي الفترة التقريبية التي تفقص فيها البيوض)، فإن القمل سيعود إلى رأسك بنفس الحدة التي أتى بها.

نظراً لهذا، توصي شركة سوكولوف بعدم استخدام المواد الكيميائية للقضاء على القمل. ذلك أن هذه المواد غير فعالة غالباً، وأحياناً ما تسبب الصداع لمن يستخدمها. من ناحية أخرى، تقول سوكولوف أن بعض الناس يتسائلون ما إن كانت مادة الكلور الموجودة في أحواض السباحة قوية بما يكفي للقضاء على القمل؟ تجيب سوكولوف أنه ولا حتى الكلور كافٍ للقضاء على هذه الحشرات، لذلك لن يساعدك الذهاب إلى أحواض السباحة يومياً في التخلص من القمل.

هل عليّ أن أجرب المايونيز أو بعض العلاجات المنزلية الأخرى؟

لعله تناهى إلى سمعك أن دهن رأسك بالمايونيز وجعله يتغلغل في فروة رأسك وتركه هناك مدة من الزمن سيخلصك من القمل دون الاضطرار لاستخدام المواد الكيميائية. ليس هذا وحسب، فبعض الناس يحاولون فرك فروة الرأس بمواد غذائية دهنية أخرى مثل الزبدة أو السمن النباتي أو زيت الزيتون للتخلص من تلك الحشرات.

لكن للأسف، ووفق مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها: ما من دليل علميّ يدعم جدوى استخدام المايونيز للتخلص من القمل. صحيح أن تلك المواد الدهنية ستؤدي إلى اختناق القملات الفَتِيّات أو مكتملات النمو، مما يقضي عليها وهو أمر جيد. إلا أنها لا تقضي على البيوض، الأمر الذي يعد العنصر الأساسي للتخلص من القمل كما أسلفنا.

هل عليّ أن أفتش عن القمل في الأغراض المتعلقة بالشعر مثل القبعات والثياب (أغطية الرأس) والأثاث الذي يمسه رأسي؟

ليس عليك القلق بشأن غسل كل شيء أو غرض مسّه رأس طفلك. ذلك أن القمل لا يعيش أكثر من 24 ساعة خارج فروة الرأس البشرية، التي تتميز بدرجة حرارة ملائمة تماماً والتي توفر مصدر طعام مثاليّ (وهو الدم!) لهذه الحشرات. لذلك حتى لو تمكنت القملة بطريقة ما من الوصول إلى قبعة أو استقرت على وسادة إحدى الأرائك، فلن تنجو لأكثر من يوم.

صحيح أن بعض الناس يحبون أن يغسلوا كل شيء يشتبهون أن فيه قملاً لأنهم يشعرون بأن زحف الحشرات هنا وهناك في منازلهم يعتبر أمراً فظيعاً بحد ذاته. ما من مشكلة في ذلك، تقول سوكولوف، إلا أنه إجراء غير ضروري في الغالب.

هل هناك أدوية طبية مخصصة لعلاج الإصابة بالقمل؟

قد يوصيك طبيب الأطفال الذي تتعامل معه باستعمال نوع من أنواع الشامبو التي تحتوي على البَيرِيثرِينات، كما مررنا عليها آنفاً، وهي متاحة للشراء دون وصفة طبية. لكن إن لم ينجح هذا العلاج، فقد يوصي بعض الأطباء بأدوية أخرى، مثل كحول البنزيل، أو الإيفيرميكتين، أو السبينوساد، التي يمكنك دهن الشعر بها مباشرة للقضاء على القملات المكتملات النمو فقط أو كلاهما: القمل والبيوض.

فإن أردت استخدام مثل هذه الأدوية، ننصحك بالتحدث إلى طبيبك الخاص حول الآثار الجانبية المحتملة لهذه الأدوية حيث تطلب منه توصياته بشأن الاستخدام، فبعض الأدوية مثل المالاثيون تعتبر مادة قابلة للاشتعال ولا يجب استخدامها مع مجفف الشعر أو بالقرب مصدر للهب النار. علاوة على ذلك، لا بد من أن تتوخ الحرص والحذر عند استخدامك للأدوية الطبية، نظراً لأنها ليست جميعاً معتمدة من قِبل الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال. لذلك ننصحك بالقيام ببعض البحوث قبل أن تعتزم استخدام دواء معين للتخلص من القمل.