Image

إليك الحل، مهما كان سبب انزعاجك منها

Bread assortment سماعات رأس مؤلمة ابتهج، فلدينا حيل تجعلها مريحة أكثر
حقوق الصورة: ديبوزيت فوتوز

مع نوع جيد من سماعات الرأس، ستبدو الموسيقى التي تستمع إليها مذهلة، ولكن ستشعر برأسك وكأنه تحت تأثير ضاغط القمامة. وبغض النظر عن المكان الذي تشعر فيه بالألم، ستحصل على راحة أكبر إذا كنت ترغب في تعديلها قليلاً.
يختلف كل زوج من السماعات عن الآخر، مما يعني أنه لا يوجد حل واحد يناسب جميع الأحجام بسبب الإزعاج الذي يسببه. كخطوة أولى، افحص سماعات الرأس لمعرفة ما إذا كان بإمكانك معرفة مصدر الألم وسببه. ربما تبدو الموسيقى وكأنها تحفر رأسك، أو تكون قوة الضغط قوية جداً حول أذنيك. بمجرد معرفة السبب، فإن لدينا بعض الحلول المحتملة.ولكن قد تضطر للتصرف كمهندس حتى تكون هذه الإصلاحات ملائمة لسماعاتك.

“أذناي تسخنان كثيراً”!

استبدال الحشوات
هذه السماعات من نوع Superlux HD 681 ليست شائعة جداً، ولكن يمكن أن نستبدل حشواتها بحشوات السماعات من نوع AKG K240S.
حقوق الصورة: ويتسون جوردون

تأتي العديد من سماعات الرأس مع حشوات ذات مظهر فخم ولكنها بلاستيكية مصنوعة من الجلد الصناعي، وقد تجعلك تتعرق مثل الدب القطبي في لويزيانا. الحل بسيط: احصل على حشوات أكثر نعومة نفوذة للهواء مصنوعة من المخمل (أو من المخمل الصناعي). تقوم العديد من الشركات بعمل حشوات خارجية غير مكلفة تناسب تصاميم سماعات الرأس الرائجة، لذا ابحث في موقع أمازون للعثور على الزوج المناسب للتصميم الذي تملكه.

إذا كنت لا ترى أي حشوات مناسبة لسماعات الرأس التي لديك، فلا تفقد الأمل. تستخدم العديد من سماعات الرأس أكواباً ذات حجم مماثل، لذا قد تناسب الحشوات الخارجية التي تُصنع لنوع معين من سماعات الرأس طرازًا آخر أقل شهرة. لسوء الحظ ، فإن الطريقة الوحيدة لمعرفة ذلك هي تجربتها، أو الأمل في قيام شخص آخر بذلك من قبل. ابحث في جوجل عن طراز خاص بسماعاتك وحشواتك المخملية. هناك عدة خيارات، وستكشف في هذين الرابطين Head-Fi.org أو r/headphones  عن سلسلة من المعلومات التي تحتاجها.

هناك جانب سلبي كبير لهذا التعديل: فأكثر الحشوات نفوذة للهواء، أي أنها تسمح للهواء بالدخول والخروج. وهذا جيد لأذنيك، ولكنه يعني أيضاً أن المزيد من الصوت سيهرب من هذا النسيج أيضاً. ولن تكون سماعات الرأس عازلة للضوضاء بهذه الطريقة، لذلك ستتمكن من سماع الآخرين حولك، وقد يتمكنون من سماع الموسيقى التي تستمع إليها. سيؤدي ذلك أيضًا إلى تغيير صوت سماعات الرأس، مما يقلل قليلاً من الصوت الجهير.

لسوء الحظ، لا يمكنك تغيير قوانين الفيزياء. عليك أن تختار ما الذي يهمك أكثر: الراحة أم العزلة والصوت الجهير. من ناحية أخرى، يمكنك دائمًا استبدال الحشوات الأصلية إذا لم تكن تعجبك.

“الجزء العلوي من السماعات يزعجني!”

تقدم بعض الشركات حشوات إضافية للربط التام بين أي زوج من سماعات الرأس.
حقوق الصورة: جيكريا

تبطّن بعض سماعات الرأس الصوت بكثافة فخمة من رغوة الذاكرة بينما يغطي البعض الآخر البلاستيك الصلب بنسيج رقيق ورخيص. إذا شعرت بأن الشريط الرأسي للسماعات وكأنه يضغط مباشرة على قمة جمجمتك، فستحتاج إلى إضافة بعض البطانات الإضافية.

وبحسب نوع سماعات الرأس، فقد يكون هذا أكثر صعوبة مما يبدو. هذه الحشوة الرخيصة الشاملة من شركة جيكريا (ثمنها عشرة دولارات) سوف تناسب أي جزء علوي لسمعات الرأس ولكن الأمر يبدو وكأنك قمت بارتداء جورب فوق سماعاتك، وهو منظر غير أنيق. وقد يكون سعر هذا البطانة المصنوعة من الجلد الصناعي من نفس الشركة مضاعفًا (18 دولارًا)، لكنها تبدو أفضل قليلاً، ويجب أن تكون مناسبة لكثير من سماعات الرأس. و إذا لم يعجبك أي منهما، فكلاهما قابل للإزالة.

إذا كنت تريد تعديل رباط الرأس بنفسك، يمكنك إزالة أي بطانة موجودة واستبدال شيء جديد تمامًا بها. يوجد في موقع أمازون الكثير من البطائن البديلة لسماعات الرأس الرائجة، وقد تكون قادراً على استخدام أحدها لإصلاح زوج السماعات التي لديك. على سبيل المثال، يمكنك أن تستبدل بحشوة سماعة من نوع سينهايزر رباطًا بلاستيكيًا باستخدام الغراء أو لاصق الفيلكرو الصناعي. ومن المرجح أن تبدو أفضل بكثير من الخيارات العامة، ولكن لن تكون كل سماعة رأس ملائمة، لذلك قد تحتاج لبعض الذكاء لربطها.

إذا لم تنجح أي من هذه الحلول، فيمكنك إزالة رباط الرأس بالكامل. لقد استبدلتُ برباط الرأس الصلب لسماعة الرأس من نوع AKG Q701 حزاماً جلديًا قديمًا، وهي الآن تشعرني بالراحة وكأنها مجرد غمامة فوق رأسي. أنا لا أكاد أشعر أنها موجودة.

“السماعات تجعل نظاراتي تحفر رأسي”

سماعات الرأس فوق النظارات
مؤلف المقال وهو يضع سماعات رأس جديدة ملائمة للنظارات.
حقوق الصورة: ويتسون جوردون

لا أحد يفهم معاناة سماعات الرأس غير المريحة مثل الأشخاص الذين يرتدون النظارات. فحتى لو كانت السماعات ذات حشوات ناعمة وضغطها خفيفاً نسبياً، فإن وجود السماعات الكبيرة فوق الأذنين ستيضغط دائمًا على إطار النظارات، مما يجعلها تحفر في صدغيك. صدقني، لقد جربت الكثير من السماعات.

لذلك، ومن وحي هذا الفيديو، أخذت سكين تقشير لأقوم بتقطيع حشوة الأذن، وذلك في سبيل راحتي. بعد قطع مسار على شكل إطار نظاراتي على امتداد الحشوة، لم تعد سماعات الرأس تجعل نظاراتي تشبه جهاز تعذيب يعود إلى العصور الوسطى. ومن المؤكد أن قطع هذه الحشوة الرغوية سيخربها بعد مرور بعض الوقت، ولكن هذا ثمن بسيط يجب دفعه. وإذا كنت قلقًا بشأن تخريب حشوة الأذن، فجرّب هذه الحيلة أولاً على بعض الحشوات البديلة الرخيصة، كما هو موضح في القسم الأول من هذه المقالة.

“سماعات الرأس تضغط بشدة”

توسيع السماعات
قم بتوسيع سماعاتك التي تضغط على رأسك بشدة.
حقوق الصورة: ويتسون جوردون

أنت تريد أن تبقى سماعاتك على رأسك، ولا تنزلق وأنت تهز رأسك بتناغم مع الموسيقى. ولكن عندما تضغط السماعات بقوة ، فقد تكون مؤلمة. لحسن الحظ، الحل سهل جدًا: قم بتوسيع السماعات.

خذ بعض الكتب وارصفها جنبًا إلى جنب حتى تتطابق مع عرض رأسك أو أعرض قليلاً. ثم ثبت السماعات على هذا الامتداد عندما لا تكون تستخدمها. بعد بضعة أيام، يجب أن تشعرك بالراحة أكثر. احرص فقط على عدم إطالة امتدادها أكثر من اللازم. من الأفضل أن يبدأ الامتداد صغيرًا وأن يزيد مع الوقت.
إذا كانت سماعات الرأس لديك تحتوي على أشرطة معدنية، مثل سماعات سوني الظاهرة في الصورة أعلاه، فيمكنك أيضًا ثنيها يدويًا كما هو موضح في هذا المقطع. كن حذرًا جدًا حتى لا تثنيها كثيرًا، وإلا فلن تتمكن من إعادتها إلى شكلها الطبيعي.

“ناقل الحركة يضغط على أذنيّ”

أضف المزيد من الحشوة
سماعات MDR-7506 من سوني، مع حشوات أكثر سماكة بوجود قضيب داعم.
حقوق الصورة: ويتسون جوردون

ماذا لو لم تكن قوة الضغط بذلك السوء، ولكن الأكواب شديدة التسطيح، مما يسبب في الضغط الفعلي لناقل الحركة باتجاه أذنيك؟ (يمكن أن يحدث هذا أيضًا إذا كانت أذناك بارزتين للخارج). في هذه الحالة، يمكنك تعميق الأكواب ، ولكن عليك أن تدرك أن هذا الإصلاح سيغير الصوت قليلاً.

للقيام بذلك على أي حال، خذ بعض الحشوة الرغوية وقم بوضعها تحت حشوة الأذن، على امتداد المنطقة. يجب أن يزيد هذا من سماكة الحشوة، مما يخلق مساحة أكبر داخل الكأس لأذنيك. لقد استخدمتُ قضيبًا داعمًا (بثلاثة دولارات من شركة هوم ديبوت)، مع أن بإمكانك أيضًا تجربة شيء أكثر فخامة ، مثل كرات القطن.

من واقع خبرتي، فإن هذا يجعل الصوت أكثر جهورية وأكثر تشويشاً، ولكن أنواعاً مختلفة من الحشوات ستؤدي إلى نتائج مختلفة. قد ترغب في اختبار بعض المواد المختلفة للوصول إلى التوازن الصحيح بين الراحة والصوت. بمجرد أن تفعل ذلك، سوف تتساءل كيف أمضيت كل هذا الوقت دون عمل ذلك.

 

error: Content is protected !!