Reading Time: 3 minutes

النص الوارد في المقال هو النص المكتوب للفيديو الوارد أعلاه. إذا أردت أن تشاهد الفيديو فافعل ذلك، فهو معدّ لأجلك، لكن إن كنت تريد قراءة المعلومات الواردة فيه دون صوت، فتابع القراءة هنا.  

ها أنت الآن تريد أن تصنع طائرة ورقية تحلّق لأبعد مسافة ممكنة، أليس كذلك؟ إليك 4 أمور لابد أن تأخذها في الحسبان:

  1. اختيار نوع الورق الذي ستصنع منه الطائرة

يُقاس الورق بوزن حزمة منه، وغالباً تضم الحزمة 500 صفحة. يبلغ متوسط وزن ورق آلات النسخ والطباعة في الولايات المتحدة الأمريكية ما يتراوح بين 9 – 11 كيلوغراماً للحزمة. بهذا تسمح لنا قوانين مؤسسة غينيس للأرقام القياسية باستخدام ورق يصل وزنه إلى 100 غرام لكل متر مربع، أي حوالي 12 كيلوغراماً للحزمة. وعندما يكون هدفك أن تحقق تحليقاً لأبعد مسافة ممكنة، يوصي خبراء الطائرات الورقية باستخدام أثقل ورق متوفر لديك.

يباع الورق الثقيل عادة بحجم A4، وهو قياس دولي للورق غير شائع الاستخدام كثيراً في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويوصي «جون كولينز»، مصمم الطائرة الورقية الحائزة على الرقم القياسي العالمي حالياً باستخدام ورق تم تصويره بآلة النسخ من قبل.

السبب هو أن الحرارة التي تطلقها آلة النسخ الضوئي تجعل الورق صلباً. كما أن الحبر المرتسم على الورقة المصورة ضوئياً ليس حبراً في الحقيقة، بل هو طبقة رفيعة ورقيقة جداً من البلاستيك. هذين العاملين -الحرارة والبلاستيك- يجعلان الورق يحتفظ بالثنيات والطويات التي ستجريها عليه. نوصيك هنا باستخدام الورق الذي لم تعد تستخدمه لتساعد في الحفاظ على البيئة كما تعلم. كما نوصيك ألا تستخدم أي أوراق مطبوع عليها، لأن حبر الطباعة يتلف الألياف التي يتكون منها الورق. لذا الهدف هنا هو استعمال أوراق تم نسخها بآلة النسخ الضوئية، من الوارد أن تجدها في سلة مهملات مكتبك.

  1. القوى الفيزيائية ومركز الثقل

عندما يتعلق الأمر بالطائرات الورقية، فلا بد أن تدرك أن طائرتك الجميلة ستتفاعل حتماً مع قوتين رئيسيتين، وهما قوة الرفع (القُوَّة المتجِهة إلى أعلى) وقوة المقاومة الهوائية (وتسمى أيضاً قوة السحب وهي القوة المتجهة إلى أسفل). لذلك على طائرتك أن تولّد قوة رفع أكثر من قوة المقاومة كي تحلّق في الهواء، لأنه في حال كانت قوة المقاومة أكثر من قوة الرفع ستسقط الطائرة.

لذلك ينبغي عليك أن تصمم طائرتك بطريقة تجعل سرعتها تزداد مما يخفف أثر قوة السحب. اصنع انحناء صغيراً في مؤخرة الطائرة الورقية يكون متجهاً نحو الأعلى، بحيث عندما تزداد سرعة الطائرة بقدر كافٍ، تضمن وجود ما يكفي من الهواء الذي سيرتد عن ذلك الانحناء المتجه نحو الأعلى، مما يُنزل ذيل الطائرة لأسفل، ويشدّ مقدمتها نحو الأعلى. هذا ما يجعل الطائرة متوازنة وتحلق بسلاسة.

أثناء تصميمك للطائرة الورقية، تأكد من أن الأجنحة مثنية نحو الأعلى. هذا ما يسمى تقنياً بـ«الزاوية الزوجية الموجبة»، وهي العامل الذي يساعد الطائرة الورقية على تصحيح وضعها إذا بدأت بالتمايل. فعندما ينخفض أحد أطرافها قليلاً، تولّد هذه الزاوية الزوجية الموجبة قوة رفع إضافية تتيح للطائرة أن تعود لمركز ثقلها.

  1. اختيار المكان، اختيار المكان.. ثم اختيار المكان

ليس من السهل العثور على مكان ذي مساحة كافية لتحليق طائرتك. لأن طائرة كولينز التي حطمت الرقم القياسي العالمي، رماها لاعب كرة القدم الأمريكية «جو أيوب» في قاعدة ماكليلان الجوية في ساكرامنتو، ولاية كاليفورنيا. فضلاً عن هذا، يقول كولينز أيضاً أنه لا بد أن تختار اليوم المثالي لتجربة تحليق طائرتك، مما يعني أن تأخذ الأحوال الجوية بالحسبان.

ووفقاً للتجارب التي قمنا بها، وجدنا أن الأيام الجيدة التي حققت فيها الطائرة تحليقاً جيداً تترواح درجات حرارتها من 11 إلى 17 درجة مئوية، ونسبة رطوبة ما بين 25-30%. ذلك أنه إن كانت كثافة الهواء غير مناسبة، أو لم تكن الأجنحة قوية بما يكفي لتحمل نوعية الهواء، ستسقط الطائرة في الثلث الأخير من رحلتها. وأنت تريدها أن تكون مستقرة تماماً. لذا احرص على تطبيق هذه النصيحة.

  1. الرمية (قذف الطائرة الورقية)

لا تشبه الرمية المثالية للطائرة الورقية رمية قاذف الكرة في لعبة البيسبول، أو حتى رمية لاعب الوسط في الدوري الوطني لكرة القدم الأمريكية، بل تشبه قذفة رامي الرمح.

وما يتميز به اللاعب جو أن لديه طريقة وخبرة ومنهجية لتغيير رميته لتتناسب والوضعية المطلوبة، وهي مهارة لا تقدر بثمن، بحيث تجعله الرامي النموذجي للطائرة الورقية. وحتى نحطم الرقم القياسي العالمي تعاونا معاً لفترة 18 شهراً تقريباً، في حين كان يتدرب على تقنية الرمي طيلة الوقت.

خلاصة الموضوع: جِد ورقاً ذا وزن 100 غرام لكل متر مربع بحجم A4، صَمّم طائرتك بحيث تمتلك مركز ثقل ومركز رفع مناسبين، وارميها بالطريقة الصحيحة في المكان الملائم في ظل أحوال جوية مناسبة. وحظاً سعيداً، ربما ستحطم الرقم القياسي العالمي.

للاستزادة أكثر، لا تتردد بمشاهدة الفيديو المعروض أعلاه.