Reading Time: 4 minutes

هل تعبت من استيلاء كبرى الشركات التقنية على معلوماتك الخاصة؟ فيما يلي طريقة ستجعلك تسترجع شيئاً من بياناتك من إحدى هذه الشركات. وحتى لو كنت لا تشعر بأي قلق إزاء هذا النوع من مشاركة المعلومات، مع ذلك أتاحت شركة آبل الآن لك الفرصة لرؤية ومراجعة كافة المعلومات التي تشاركها معهم.

في هذا السياق، حاول الاتحاد الأوروبي حماية بيانات مواطنيه من خلال تشريع قانون اللائحة العامة لحماية البيانات (GDPR)، الذي شكّل هالة حول موضوع “الخصوصية” في نقاشات الرأي العام، وها هي أمواج مدها تنتشر شيئاً فشيئاً خارج حدود أوروبا. حيث تعد آبل إحدى آخر الشركات التي تمتثل لهذا القانون.

عندما دخل القانون حيز التنفيذ في وقت مبكر من هذا العام، أطلقت الشركة التقنية العملاقة أداة من شأنها زيادة شفافية عمليات جمع البيانات وتتبعها، لكنها لم تكن متاحة في جميع أنحاء العالم، بل في أوروبا فقط. لكن هذه الأداة عبرت البحر إلى الضفة الأخرى يوم الأربعاء، متيحة لسكان الولايات المتحدة أن يحملوا بياناتهم هم كذلك. لا تقتصر الصفحة الإلكترونية للأداة عليها فحسب، بل تضم أيضاً روابط أخرى متعلقة بحماية الخصوصية -مثل تحديث بعض معلومات الحساب، وإلغاء تنشيط الحساب، أو حذفه- في مكان واحد مرتب وسهل التصفح.

وهذا يعني أنه إن كنت مقيماً في الولايات المتحدة، وتستخدم جهاز آيفون أو آيباد أو حاسوب ماك أو جميعهم، بمقدورك أن تتفقد المعلومات التي جمعتها شركة آبل عنك، أو بعبارة أخرى، معرفة ما الذي “تعرفه” عنك. وإليك كيف تفعل ذلك.

  1. سجل دخولك بـ Apple ID الخاص بك

ابدأ بزيارة صفحة “إدارة البيانات والخصوصية” الخاصة بآبل وسجل دخولك فيه عبر فتح Apple ID الخاص بك في نافذة جديدة. في حال كنت قد فعّلت من قبل المصادقة ثنائية المعامل لـ Apple ID، فلا بد أن تدخل رمز التحقق من جهاز آخر تملكه، وفي حال لم تكن قد فعّلت هذه الخاصية من قبل، ننصحك بتفعيلها الآن.

  1. اطلب بياناتك

بمجرد تسجيلك للدخول، سترى اللائحة التالية من الإعدادات. اختر العنصر الأول منها، والمسمى “الحصول على نسخة من بياناتك”، لتحصل على نسخة منها، وكي ترى ما الذي تعرفه آبل عنك.

تبدو ” الحصول على نسخة من بياناتك” ميزة واعدة.

  1. اختر البيانات التي تريدها

تحتفظ شركة آبل بسجلات عن المعلومات التي تُدخلها في أجهزتها وبياناتها، مثل التقاويم الزمنية والإشارات المرجعية، فضلاً عن معلومات أخرى غير متفاعلة مثل التطبيقات التي قمت بتحميلها. من الوارد ألا تبالي بكل هذا الكمّ المعلومات والبيانات، لذلك تتيح لك الشركة اختيار ما تريده منها فحسب.

قم بتحديد البيانات التي تريد تحميلها.

أثناء قيامك بتحديد البيانات التي تودها، لا تنسى أن بعض هذه المعلومات المتاحة تتضمن حزم ملفات كبيرة الحجم، مثل الصور والملفات التي تم نسخها احتياطياً في حسابك iCloud، حيث من الوارد أن تملأ ما تملكه من مساحة تخزين في حال نزّلتها.

  1. اختر حجم الملف المطلوب
مصدر الصورة: تشارلي وود

يعتبر حجم 1 غيغابايت مناسباً لمعظم الناس.

في النافذة التالية التي تظهر لك، بمقدورك أن تختار حداً أقصى لحجم الملفات التي تنوي تحميلها.

وما لم تكن بصدد تحميل حزم ملفات كبيرة الحجم جداً، فمن الأرجح أن تكون بياناتك أقل بكثير من حجم واحد غيغابايت. بعد اختيارك للحجم، اضغط على “إكمال الطلب”.

  1. تحلَّ بالصبر

على الرغم من أن شركة آبل سترسل لك رسالة إلكترونية فورية عندما تتلقى طلبك، إلا أن العملية نفسها قد تستغرق نحو سبعة أيام. وتبرر شركة آبل هذه المدة بقولها “لضمان أمان بياناتك، نستخدم هذا الوقت للتحقق من الطلب الذي قدمته”.

  1. تعديل بياناتك

بمجرد أن تراجع البيانات التي جمعتها شركة آبل عنك، من المحتمل أن تود تعديل بعض المعلومات الأساسية الخاصة بك، بما في ذلك معلومات الاتصال، وكلمات المرور، والأجهزة التي تستخدمها، ووسائل الدفع المفضلة. للقيام بذلك، ارجع إلى صفحة الخصوصية. ثم انقر فوق “تصحيح بياناتك” لزيارة صفحة Apple ID وتحديث معلوماتك الشخصية.

في هذا السياق، نوصيك بالضغط عليها على أية حال حتى لو لم تكن تود تعديل معلوماتك الشخصية بالفعل. فبالنسبة لي، وجدت عندما دخلت هذه الصفحة أنني سجلت دخولي إلى حاسوب ماك بوك لم أتعرف عليه، وهكذا تمكنت من تسجيل خروجي منه عن بُعد.

  1. حذف أو إلغاء تنشيط حسابك

لست مرتاحاً لمعرفة أن هذه الشركة التقنية العملاقة تراقب كل خطوة من خطواتك؟ إن كنت تمر بحالة مزاجية تجعلك كارهاً للاتصال طيلة الوقت بالشبكة، بإمكانك استخدام صفحة الخصوصية هذه لإلغاء تنشيط حسابك مؤقتاً أو حذف حسابك بشكل دائم.

بهذا الصدد، لم أجرب هذين الخاصيتين بشكل شخصي، لأنه بأمانة من الوارد أن يؤدي فقدان حساباتي في iCloud و Messages وFacetime وغيرها من الخدمات إلى إرباك حياتي وتشويشها كثيراً، لكني مرتاح لمعرفتي بوجود مثل هذه الميزتين في متناول يدي لاستخدامهما في حال رغبت بذلك.

يرجى أن تقرأ التعليمات الخاصة بالحذف بحرص وعناية قبل القيام بذلك.

في حال كنت قد طلبت بياناتك من قبل، لكن لم تصلك بعد، نوصيك بالتريث وعدم القيام بالحذف أو إلغاء تنشيط حسابك، حتى تصلك بياناتك السابقة. وإلا فإن شركة آبل ستقوم بإلغاء أي طلبات غير تامة للبيانات بمجرد حذف حسابك أو كونه غير نشط.

خيارات إضافية

ما دمت هنا وتقوم بكل هذه العمليات من التحقق من البيانات وأمان خصوصيتك، اغتنم الفرصة وسجل خروجك من أنواع معينة من الإعلانات وبرمجيات التتبع على أجهزة آبل.