Reading Time: 7 minutes

مع قدوم فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة؛ تصبح الحشرات مشكلة مزعجة للغاية، وعلينا التعامل معها يومياً في المنازل، خصوصاً إذا كانت من الحشرات التي تتغذى على الدماء. وبالرغم من دورها البيئي المهم، إلا أنها يمكن أن تكون مصدر إزعاج حقيقي حتى في الهواء الطلق، بالإضافة إلى أن بعض هذه الحشرات تنقل الأمراض.

يمكن لطارد الحشرات أن يبعدها لبعض الوقت، ولكن ماذا سيحدث لو جف؟ والأسوأ من ذلك، ماذا لو كانت الحشرات حولك في وقت غير مناسب لك؟ لحسن الحظ، هناك بعض الخيارات الطبيعية للتغلب على الحشرات دون استخدام جميع المواد الكيميائية.

1. اصنع طارد الحشرات بنفسك

قبل أن تمضي برحلتك في الغابة، خطط لصنع طارد الحشرات الجيد بنفسك
الصورة: تيم ماكويلش

قد لا يكون الخيار الأفضل عموماً، ولكن يمكنك صنع طارد الحشرات بنفسك من الزيوت الأساسية، والمنتجات المنزلية الأخرى التي يمكنك الحصول عليها بسهولة. ستحتاج إلى المواد التالية:

  • زجاجة بخاخ سعة ربع جالون
  • 1 لتر من الخل الأبيض المقطر
  • 1 لتر ماء
  • 25 قطرة من زيت شجرة الشاي
  • 25 قطرة من زيت اللافندر الأساسي

أضف المكونات في زجاجة رذاذ نظيفة ورجها جيداً. قم برش حذائك وبشرتك بشكلٍ كافٍ قبل أن تخرج من المنزل. أعد رش الرذاذ مرة كل ساعتين إلى أربع ساعات للحصول على أفضل النتائج.

2. تحقق من وجود القرّاد دائماً

يُعد القراد مصدر إزعاجٍ سواء للحيوانات الأليفة أو للبشر. تعيش هذه العناكب المزعجة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، ويوجد لدينا منها 90 نوعاً من أصل 900 نوع منتشرة في العالم. تشكل العديد من هذه الأنواع خطراً كبيراً على عشاق النزهات في الطبيعة، فهي تنقل العديد من الأمراض مثل؛ داء لايم، داء الأنابلازما، داء البابيزيا، ومرض بواسون، وحمى روكي ماونتين المبقعة، وداء إيرليخ والتولاريميا وغيرها. يجب أن ترتدي ملابس ذات ألوانٍ فاتحة كي تظهر بوضحٍ وتكتشفها بسهولة، والتحري عنها طوال اليوم. قم بإزالة القراد الملتص بثيابك حالما تكتشفها بسرعة للحد من الأمراض التي يمكن أن ينقلها، استخدم الملقط أو أي أداة مخصصة لذلك لإزالتها عن جلدك إذا لزم الأمر.

3. انتبه إلى مكان وضع معداتك

لا تضع حذائك خارج الخيمة، هناك العديد من الحشرات يمكن أن تدخل فيها – مصدر الصورة: تيم ماكويلش

حشرات ومخلوقات مثل العقارب والعناكب ومئويات الأقدام وغيرها من الحشرات السامة؛ يمكنها اتخاذ الأحذية أو القفازات وغيرها مكاناً مناسباً لتعشش فيه، خاصّة إذا لم تتعرّض لأي إزعاجٍ لعدة ساعات متتالية. تخيل ماذا يمكن أن يحدث عندما تريد ارتداء معداتك فجأة وداخلها أحد هذه المخلوقات؟ سيتعرّض ذلك المخلوق للضغط، ويعتقد أنه يتعرض لهجوم ويصبح على تماسٍ مع جلدك، فيقوم بلسعك أو لدغك دفاعاً عن نفسه، مما يتسبب بظهور أعراض التسمم لديك.

تختلف شدة التسمم حسب نوع ذلك المخلوق حجمه. على سبيل المثال، يوجد ألف نوعٍ معروف من العقارب، ويمكن أن تصادف الكثير منها خلال رحلتك. ولكن لحسن الحظ، لا يوجد سوى 25 نوعاً منها يمكن أن تقتل الإنسان بسمّها. من بين تلك الأنواع، يوجد نوع واحد فقط يعيش في الولايات المتحدة، إنه عقرب «لحاء أريزونا» الأقل سُمّية من بين الأنواع الأخرى (يتسبب سم هذا العقرب في حالات نادرة جداً من الوفيات، وعادة ما تحدث عند الأطفال الصغار والذين يعانون من مشاكل صحية). إذاً كيف تتجنب لدغات العقارب وعضاتها؟

لا تترك ملابسك أو قفازاتك أو حذائك على الأرض، أو بالخارج طوال الليل. لا تعلق سترتك على شجرة. لا تمنحها أي مجالٍ كي تزحف إلى حقيبتك المفتوحة. يجب وضع معداتك التي لا ترتديها بعيداً عن مجال هذه المخلوقات. ربما تزعجك هذه الاحتياطات، ولكنها أقلّ أزعاجاً بكثير من عضّة أحدها.

4. استخدام النباتات كطاردٍ للحشرات

تحتوي بعض النباتات مركباتٍ منفّرةٍ للحشرات – مصدر الصورة: تيم ماكويلش

بحسب البيئة التي توجد بها؛ قد يكون هناك العديد من أنواع النباتات البرية التي تحتوي على مركباتٍ طاردة للحشرات. قد تكون بعض هذه النباتات محلياً، وبعضها الآخر تمت زراعته لأغراضٍ أخرى. على أية حال، قد يكون من المفيد جداً معرفة أنواع النباتات التي يمكنها إبعاد الآفات في الهواء الطلق، ويمكنك الاسترشاد بدليل النباتات البرية لتحديد وتمييز النباتات المفيدة بدقةٍ أكبر.

  • نبات باو باو (الاسم العلمي: Asimina triloba). يشيع هذا النبات الشجري المحلي على طول الأنهار والممرات المائية في جميع أنحاء شرق الولايات المتحدة، ويحمل ثماراً استوائية كبيرة (صالحة للأكل) تنضج في أواخر الصيف. للأشجار أوراق بيضاوية كبيرة يمكن سحقها ومسحها على بشرتك لإبعاد الحشرات. تكون الأوراق في أفضل حالاتها في الربيع وأوائل الصيف، وتكون رائحتها القوية حينئذٍ أشبه برائحة الإسفلت الجديد.
  • نعناع الهر الحقيقي (الاسم العلمي: Nepeta cataria). هو نوع شائع ولكنه ليس محلياً. عند غلي أوراقه، قد يكون له تأثير مهدى على الإنسان. يعد هذا النبات من النباتات المُنفّرة للبعوض والحشرات الطائرة الأخرى. أسهل طريقة لاستخدامه هي سحق الأوراق والسيقان الطازجة على الجلد والملابس.
  • البابونج الأسطواني (Matricaria matricarioides). نوعٌ آخر غير محلّي. زهرة هذا النبات البرية غير عادية وصغيرة، ولا تشبه زهرة الأناناس، لكن رائحة أوراقها تشبه رائحة نبات الأناناس. غالباً ما توجد على جوانب الطرق والأراضي المهملة الأخرى، يمكن سحق الأوراق الريشية والسيقان الرقيقة ووضعها على الجلد والملابس لإبعاد الحشرات، خاصة البعوض.

5. لا تنسَ استخدام الشّبَاك

قد تكون شبكة الحشرات هي أفضل دفاع غير كيميائي ضد الحشرات الطائرة، خاصة في المناطق الموبوءة بها

ليس ضرورياً أن تكون الشبكة باهظة الثمن أو جميلة حتى تحافظ على صحتك وتمنع انتقال الأمراض. تمنع الشبكة الحشرات من الوصول إليك، ولها عدة أشكال تتراوح من البدلات الشبكية إلى أغطية الرأس الشبكية، وفعاليتها أقوى من فعالية ارتداء عدة طبقاتٍ من الملابس، وحتى أفضل من وضع كمياتٍ كبيرة من منتجات طرد الحشرات على جلدك. تأكد من تغطية بشرتك المكشوفة التي يمكن للحشرات الوصول إليها، وإصلاح جميع الفجوات في البدلة الشبكية وغطاء الرأس إذا وُجدت. ضع في اعتبارك أيضاً استخدام شبكة النوم فوق سريرك أثناء النوم. أنقذت المعدات الشبكية العديد من الأرواح في أنحاء متفرقة العالم. يُعد البعوض، على سبيل المثال، أكثر من مجرد حشرةٍ مزعجة، فهو يمكنه نقل طفيلي الملاريا (البلازموديوم الذي يقتل أكثر من مليون شخص سنوياً على مستوى العالم)، ونقل العديد من الفيروسات المختلفة التي تسبب التهاب الدماغ والحمى الخطيرة (مثل الشيكونغونيا وحمى الضنك، والحمى الصفراء ومرض التهاب دماغ القديس لويس الفيروسي، وفيروس غرب النيل وزيكا).

6. استخدم المدخنات لطرد الحشرات

هناك طرق عدّة للتدخين، ومعظمها فعّالٌ في طرد الحشرات – مصدر الصورة: تيم ماكويلش

يعلم بعض الصيادين الأذكياء كيفية التغلب على الذباب القارص والآفات الأخرى المزعجة التي تنتشر في الماء. يقوم هؤلاء بتدخين أنواعٍ رخيصةٍ من السجائر (وأحياناً غالية الثمن) عندما تنتشر الحشرات الطائرة المزعجة في الجو. أما بالنسبة لغير المدخنين أو عند نفاذ السجائر؛ فهناك الكثير من الخيارات الأخرى التي لا تعتمد على النيكوتين. فقد تبين أن أي دخانٍ يمكنه طرد الحشرات رغم أنّ بعضها أكثر فعالية من الآخر. يمكن أيضاً أن يساعد دخان لحاء شجر الأرز عند إشعاله دون احتراقه بالكامل في طرد الحشرات بعيداً.

يمكن أيضاً استخدام نبات البوط أو التيفا الذي ينمو في الماء. يمكنك جمع أزهاره أعلى النبات حيث تحوي على البذور البنية الميتة، ثم إشعالها بلهبٍ خفيف على أحد أطرافها لينتشر دخانها ويغمرك، بالتالي يبعد عنك الحشرات. يمكنك أيضاً إشعال الخشب المتعفّن (خشب البانك) الذي تجده في الغابة، حيث ينتج كمياتٍ وافرة من الدخان، وهو مفيدٌ في تدخين مختلف الملاجئ البدائية التي يمكن أن تأوي إليها في الخارج. ما عليك سوى وضع الخشب المحترق على أرضية المكان حتى تسمح للدخان بأن يغمره بالكامل. سيؤدي ذلك إلى طرد الحشرات والعناكب وغيرهم. كرر العملية كل بضعة أيام في الطقس الدافئ، وأسبوعياً أو حسب الحاجة في الطقس البارد.

7. اغمر نفسك بالطين

ربما يكون المشهد مقرفاً، لكن فعالية الطين أكبر بكثير وقد تضطر إلى ذلك أحياناً

قد تظن أننا نبالغ بذلك، لكن هناك بعض البيئات المليئة بالحشرات المزعجة إلى درجةٍ ينبغي حينها استخدام هذه الطريقة كحلّ جذري لإبعادها. قد لا يكون الدخان أو رائحة النباتات قوية بما فيه الكفاية لإبعاد الحشرات، وهنا يمكنك طلاء بشرتك (وأي ملابس رقيقة) بطبقة من الطين لإنشاء حاجزٍ مادي يعيق الحشرات من الوصول إليك. يشكل الطين بعد جفافه حاجزاً فعالاً بشكلٍ مذهل يصعب على معظم الحشرات اختراقه، كما قد تكون هذه الطريقة مفيدة في إخفاء رائحتك عن الطرائد أثناء الصيد أيضاً.

8. تجنب الاقتراب من موائل الخطميات

تتسبب الخطميات بحكةٍ شديدة يمكن أن تدوم لأسابيع

في بعض الأحيان، يكون تجنب موائل الحشرات أفضل طريقةٍ للتخلّص منها. تعد الخطميات (البق الأحمر وسوس الحصاد) عنكبوتيات صغيرة الحجم تنتشر في جميع أنحاء العالم. هناك نوعان منها في الولايات المتحدة يمكن أن يكونا مزعجين جداً لمحبي رحلات الهواء الطلق.

تُعد اليرقات حديثة الفقس من النوع الذي يُدعى خطماء «ألفريد دوجيس» الأكثر إزعاجاً. وهي صغيرة جداً لدرجة لا يمكن ملاحظتها بالعين المجردة، وهي نهمة للدماء سواء كانت بشرية أو حيوانية. بالرغم من أنها لا تنقل الأمراض، إلا أن الحكة الشديدة التي تسببها لدغاتها يمكن أن تستمر لأسابيع، وقد أدى ذلك إلى الاعتقاد الشائع بأن هذه المخلوقات تختبئ تحت جلدك، لكن ذلك ليس صحيحاً. في الواقع، تقوم اليرقات بحقن إنزيمٍ في جلدك يؤدي إلى هضم بعض خلايا الجلد (كي تتمكن من امتصاصها) وتصلّب الخلايا الأخرى المحيطة. هذا النسيج المتحول هو الذي يسبب حكةً شديدة وليس وجود حشرةٍ تحت الجلد.

إن أفضل إستراتيجية يمكن اتباعها هي تجنّب مناطق التكاثر المحتملة حيث توجد اليرقات بأعدادٍ كبيرة. تُعتبر المناطق العشبية الرطبة والمستنقعات الصغيرة والبيئات المنخفضة، والأنهار مناطق محتملة جداً لتكاثرها لأنها تجف بسهولة. تجنّب الاقتراب من هذه المناطق في أواخر الربيع وأوائل الصيف. قم بتغيير ملابسك على الفور إذا شعرت بوخز بعد مرورك بجوار هذه المناطق، لأنها يمكن أن تبقى في ملابسك لساعاتٍ طويلة وتقوم بعضّك في مناطق مختلفة. إذا لم يكن لديك سوى الملابس التي ترتديها، يمكنك نزع الملابس عنك وغسلها وتجفيفها لثلاثين دقيقة في هواء النار الساخن (افعل ذلك مع الملابس الداخلية والجوارب أيضاً)، وذلك كفيلٌ بقتل اليرقات.