Reading Time: 2 minutes

أكّد الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار المصرية أن الوزارة ستحرص على إتاحة كافة إمكاناتها لإظهار الجناح المصري بمعرض إكسبو دبي 2020؛ والمُقرَّر عَقدُه خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول 2021، بالصورة التي تتناسب مع مكانة مصر باعتبارها أحد أهم المقاصد السياحية والأثرية العالمية، مشيراً في هذا الإطار إلى ضرورة أن يكون المحتوى المُقدّم بالمعرض كبيراً ومستمراً بحيث يتوزع على مدة الـ6 أشهر الخاصة بالمعرض حتى يتسنى جذب الزائرين طوال مدة المعرض.

جاء ذلك خلال استقبال العناني السيدة نيفين جامع؛ وزيرة التجارة والصناعة المصرية، في مقَرّ المتحف القومي للحضارة المصرية أمس الثلاثاء، حيث عقدا اجتماعاً موسعاً لبحث الترتيبات الخاصة بالمحتوى الذي سيتم عرضه بالجناح المصري المشارِك بمعرض إكسبو دبي 2020.

وأوضح العناني أن العام المقبل سيشهد إطلاق العديد من الفعاليات المهمة في مصر؛ وعلى رأسها افتتاح المتحف المصري الكبير، مشيراً إلى أنه تتم دراسة إقامة معرض مؤقت لمجموعة من الآثار المصرية بمكان مؤمن بالجناح المصري بمعرض إكسبو دبي 2020؛ ليُبرز تفرُّد مصر ويعكس حضارتها العريقة، إلى جانب عرض الآلاف من المستنسخات لزائري الجناح المصري بالمعرض.

وأضاف وزير السياحة والآثار المصرية أنه فيما يخص الحضور الرقمي، فسيتم تقديم بث مباشر لعدد من الآثار والمزارات السياحية والأثرية المصرية وفعاليات حية وعرض التقنية الخاصة بكارت السائح، مشيراً إلى إمكانية تزويد الجناح المصري من الخارج بصور متنوعة لا تعكس الحضارة المصرية فقط، ولكن أيضاً جمال مصر وروعتها؛ حيث يمكن عرض صور محميات مصر الطبيعية.

وأكدت نيفين جامع حرص الحكومة على إنجاح المشاركة المصرية في معرض إكسبو دبي 2020، والظهور بالشكل اللائق بمكانة مصر وثقلها على الساحتين الإقليمية والدولية، والاستفادة من رواج المعرض على مستوى العالم وكونه يقام لأول مرة في بلد عربي، مشيرةً إلى أن الجناح المصري بالمعرض سيسلّط الضوء على مساهمة الدولة المصرية في منظومة التنمية العالمية، وبناء مستقبل واعد يحقق فرص استثمار وتنمية مستدامة في إطار رؤية مصر 2030.

وأوضحت الجامع أن مبنى الجناح المصري المشارك بالمعرض؛ والذي تفقدته خلال زيارتها لدولة الإمارات الأسبوع المنصرم، يعكس الحضارة المصرية وأهم سمات الشخصية المصرية عبر التاريخ، إلى جانب التركيز على مصر المستقبل وأهم الفرص المتاحة أمام المستثمرين في كافة القطاعات، مشيرة إلى أن الجناح المصري سيتضمن فرص جيدة لعقد لقاءات بين الشركات بهدف إبرام صفقات تجارية واستثمارية بما يعظم الأثر الاقتصادي للمشاركة المصرية بالمعرض.

وأشارت جامع إلى أن مصر تستهدف من المشاركة في هذا المعرض الهام إبراز مفهوم التكامل مع العالم لتحقيق مستقبل أفضل، من خلال مبادرات مصر التنموية العملاقة في كافة مناحي الحياة؛ حيث سيتم عرض ثقل مصر في محيطها العربي والأفريقي والدولي كدولة سلام وتنمية، مشيرة إلى ضرورة أن يُبرز المحتوى المعروض بالجناح المصري صورة مصر؛ والتي تجمع بين أصالة الماضي وإنجازات الحاضر ورؤية واستشراف المستقبل.

ولفتت وزيرة التجارة والصناعة المصرية النّظر لوجود تنسيق كبير مع كافة الوزارات والأجهزة المعنية من خلال اللجنة الوطنية للمشاركة المصرية بإكسبو دبي والتي تضم حوالي 25 وزارة، فضلاً عن المؤسسات والهيئات وتجمعات رجال الأعمال والبنوك، وتستهدف إنجاح المشاركة المصرية في هذا المحفل الدولي المهم.