Reading Time: < 1 minute

نشرت ناسا خبراً مفاده بأنها ستعلن عن اكتشاف علمي جديد و مثير حول القمر من مرصد الستراتوسفير لعلم الفلك بالأشعة تحت الحمراء «صوفيا» وذلك في مؤتمر إعلامي يبث على الانترنت مساء اليوم الإثنين 26 أوكتوبر، الساعة السابعة في توقيت مكة المكرمة، وسيتم بث المؤتمر بشكل مباشر على موقع ناسا الرسمي.

يعتبر مرصد صوفيا أكبر مرصد محمول جواً في العلم، وهو عبارة عن طائرة بوينج معدلًة 747SP،  تطير على ارتفاع 45 ألف قدم محلقة فوق غلافنا الجوي، والتي تم تعديلها لتحمل تلسكوباً يمكنه اكتشاف الظواهر التي يستحيل رؤيتها باستخدام التلسكوبات الأرضية، هذا المرصد أبصر الضوء نتيجة جهود وكالة ناسا ومركز الفضاء الألماني.

ولأن المرصد يطير مثل الطائرة، فمن السهل أن تأخذ ملاحظات على رقعة معينة من السماء خلال كل رحلة من رحلات المرصد التي تستغرق 10 ساعات، وفقًا لوكالة ناسا.
تركز أدوات صوفيا على ضوء الأشعة تحت الحمراء ، ودراسة الأجسام في نظامنا الشمسي وفي المجرات الأخرى.

سيكون «نسيم رانجوالا»، عالم مختص في مشروع بعثة صوفيا في مركز أبحاث «أميس» التابع لناسا في كاليفورنيا، أحد المتحدثين الأربعة خلال المؤتمر الصحفي يوم الاثنين. وسينضم إليه «بول هيرتز»، الذي يقود قسم الفيزياء الفلكية في ناسا، و«جاكوب بليشر»، كبير علماء الاستكشاف في مديرية مهام الاستكشاف والعمليات البشرية، و«كيسي هونيبال»، زميل ما بعد الدكتوراه في مركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا في ماريلاند.

يساهم هذا الاكتشاف الجديد في جهود ناسا للتعرف على القمر لدعم استكشاف الفضاء السحيق. في إطار برنامج أرتميس التابع لوكالة ناسا، والذي يخطط لإرسال وكالة ناسا أول رائدة فضاء رفقة زميلها إلى سطح القمر في عام 2024 للتحضير للقفزة العملاقة التالية المتعلقة باستكشاف الإنسان للمريخ في أوائل العقد الثالث من القرن الحالي، يساعد فهم علم القمر أيضًا في تجميع التاريخ الأوسع للنظام الشمسي الداخلي.


فما الاكتشاف الذي تخبئه ناسا لنا يا ترى؟