Reading Time: < 1 minute

أعلنت وكالة ناسا لأول مرة أنها عثرت على مياه في المناطق المضاءة بنور الشمس على القمر. هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف المياه في مناطق غير المناطق المظللة.

تم اكتشاف الماء في نصف الكرة الجنوبي للقمر في حفرة، و يقدر العلماء أن هناك ما يعادل “زجاجة ماء صغيرة (350 مل) لكل متر مكعب.

اعتقد العلماء سابقاََ أن الماء لن يكون قادراََ على البقاء تحت وهج الشمس المباشر، و صرحت ناسا بأنها تأمل في أن المياه التي اكتشفتها يمكن استخدامها في استكشاف الفضاء السحيق، لكن لم يعرف بعد ما إذا كان يمكن الوصول إلى هذه المياه.

تؤكد وكالة ناسا على أن وجود المياه المتاحة للاستخدام على القمر أمر ذو أهمية عالية حيث يمكن استخدامها كوقود أو لرواد الفضاء للشرب أو تحويلها إلى أكسجين قابل للتنفس، كما أن الماء “ثقيل للغاية” ، لذا لا يتعين عليك حمل أي مركبة فضائية على متن مركبة فضائية مما يسمح لرواد الفضاء بتعبئة الإمدادات الأساسية الأخرى