Image

كيف تتحمل القيظ وتظل على قيد الحياة لتكمل أبحاثك

Bread assortment رسوم: مارك نيريس

يتطلب عمل كومود أشاريا رئيس قسم الهندسة البيئية بمعهد أبحاث الصحراء بلاس فيغاس تواجده في ظروف مناخية حارة جداً، لذا فإنه يتبع بعض الإجراءات التي تساعده على مواجهة تلك الظروف والحفاظ على سوائل جسمه في أثناء قيامه بأبحاثه الصحراوية، وبالتالي البقاء على قيد الحياة.

1- استخدام عبوات المياه القابلة لإعادة التعبئة

رسوم: مارك نيريس

يشرب أشاريا من مياه الصنبور طالما كان ذلك آمناً، ويستخدم المياه المعبأة النقية عندما لا تتوفر المياه النقية في البيئة التي يعمل فيها. يُحضر أشاريا معه يومياً ما بين 4-5 ليترات من المياه في أوعية قابلة لإعادة الاستخدام أو في حافظة مليئة بالثلج.

2- وقاية الجلد من أشعة الشمس الحارقة

رسوم: مارك نيريس

يقوم أشاريا بتطبيق مستحضرات الوقاية من الحروق الشمسية على بشرته بشكل مستمر. كما يرتدي قمصاناً ذات أكمام طويلة، وقبعة ذات واقية شمسية أمامية كبيرة، كما تكون القبعة مزودة بقطعة قماشية متدلية على الرقبة لمزيد من الحماية من أشعة الشمس.

3- خيمة صغيرة

رسوم: مارك نيريس

من الضروري الابتعاد عن أشعة الشمس بين الحين والآخر، ولكن الصحراء فقيرة بالأشجار والأماكن الظليلة التي يمكن الاستراحة تحتها. ولذلك يحضر أشاريا معه خيمة صغيرة يمكن نصبها بسهولة، فتقيه من أشعة الشمس، وتمنحه مكاناً يستريح فيه ويشرب فيه الماء، ويعيد تطبيق مستحضرات الوقاية الشمسية على بشرته.

4- وسائل تعقيم المياه

رسوم: مارك نيريس

عندما يضطر أشاريا للشرب من مياه قد لا تكون معقمة، فإنه يستخدم إحدى وسيلتين للقضاء على البكتريا: إما كيس صغير خاص لتعقيم المياه يكون مُزوداً بمادة تتحفز بأشعة الشمس، أو أقراص بيرمنغنات البوتاسيوم وثاني أكسيد الكلور.

نشر هذا المقال في عدد مارس/إبريل 2017 تحت عنوان “نصائح عامة للبقاء على قيد الحياة في الأجواء الصحراوية”.

error: Content is protected !!