Image

ربما حان وقت تغيير كلمة المرور...

Bread assortment نرى في هذه الصورة مستخدم إنترنت يتصرف بطريقة مسؤولة، ويغير كلمة المرور الخاصة به؛ لأن المعلومات الشخصية للجميع تتعرض للسرقة على الدوام.
مصدر الصورة: بيكسلز

تعتبر الإنترنت مكاناً رائعاً مليئاً بالمعلومات المسلية والمفيدة، غير أنها تعجُّ أيضاً بالسفلة المصممين على سرقة كميات هائلة من المعلومات الشخصية التي نتركها في كل مكان في العالَم الرقمي؛ بدءاً من التطبيقات التي نحمِّلها بنزوة عابرة، ووصولاً إلى الحسابات القديمة التي لم نتفقَّدها منذ سنوات.

وبعض عمليات القرصنة هذه واضحة للغاية، وعلى سبيل المثال فقد أدت فضيحة فيسبوك مع كامبريدج أناليتيكا إلى كشف بعض المعلومات حول عشرات الملايين من الأشخاص، ومع ذلك فالبعض الآخر من هذه العمليات لا يدري به أحد، ويكاد يكون من المستحيل متابعة جميع عمليات القرصنة والاختراق والتسريب التي تحدث في كل مكان بشكل منتظم، ولكن هذه القائمة ستساعدك على أن تبدأ مراقبة من قد يمتلك بياناتك، ومعرفة أي كلمات المرور التي يتوجب عليك تغييرها، ولماذا يجب أن تكثِّف من جهودك لحماية نفسك على الويب.

أدوير دكتور

تاريخ الاكتشاف: سبتمبر 2018

صُمم هذا التطبيق من أجل “تنظيف” البرمجيات الخبيثة وبرامج الإعلانات على أجهزة ماك، وقد احتل قمة قائمة التطبيقات المُباعة على متجر تطبيقات ماك أو إس، لكن هذا التطبيق -وفقاً لتقرير من تيك تشيرتش- “سيسرق ويحمل تاريخ التصفح لديك، بما فيها جميع المواقع التي بحثت عنها أو دخلت إليها، وسيرسلها إلى مخدمات صينية يُديرها مصممو التطبيق”.

تي موبايل

تاريخ الاكتشاف: أغسطس 2018

تقول تي موبايل إنها تعرضت إلى “اقتحام غير مرخص به لشبكتها، مما يحتمل أنه أعطى القراصنة إمكانية الوصول إلى سجلات الزبائن، بما فيها الرموز البريدية المستخدمة للفَوْترة، وأرقام الهواتف، وعناوين البريد الإلكتروني، وأرقام الحسابات”، ويقال إن عملية الاختراق لم تتضمن السجلات المالية.

موقع Army.com (وغيره من المواقع العسكرية المزيفة)

تاريخ الاكتشاف: سبتمبر 2018

أغلقت الهيئة الفدرالية للاتصالات في وقت سابق من هذا الشهر مجموعة من المواقع التي كانت تدَّعي جمع المتطوعين للجيش، بما فيها Army.com وArmyenlist.com وغيرها، وقد كانت تبدو صفحات رسمية تابعة للجيش الأميركي، غير أنها كانت تهدف إلى جمع المعلومات الشخصية عبر الاستمارات من أجل بيعها إلى جهات تسويقية أخرى.

ريديت

تاريخ الاكتشاف: سبتمبر 2018

إذا كنت من مستخدمي ريديت الأوائل -وتحديداً من فترة ما بين 2005 و2007- فلا بد أن أحد القراصنة قد تمكن من الوصول إلى معلومات التسجيل والبريد الإلكتروني الخاصة بك، وذلك بفضل ضعفه في برمجيات التأكيد باستخدام الرسائل القصيرة؛ وبالتالي إذا كنت تستخدم كلمة سر قديمة فقم بتغييرها فوراً، واستخدم عملية تأكيد ثنائية المراحل.

الخطوط الجوية البريطانية

تاريخ الاكتشاف: سبتمبر 2018

إذا حجزت في رحلة ما بين 21 أغسطس و5 سبتمبر، فمن المحتمل أن معلوماتك الشخصية قد تعرضت للسرقة؛ حيث “تتضمن البيانات المسروقة تفاصيل شخصية ومالية عن الزبائن الذين يحجزون الرحلات ويُجرون التعديلات على طلبات الحجز باستخدام موقع ba.com والتطبيق الخاص بالشركة، لكن البيانات لم تتضمن معلومات خاصة بالرحلات أو جواز السفر”.

إيرميل

تاريخ الاكتشاف: أغسطس 2018

وهو من تطبيقات التراسل واسعة الانتشار بين المستخدمين، وقد تبيَّن وجود نقطة ضعف في العناوين المخصَّصة، والتي يمكن استخدامها في كشف المعلومات الشخصية لحسابات المستخدمين ورسائلهم، وقد عالجت الشركة المسألةَ بمنشور على مدوَّنتها، كما أصدرت إصلاحاً للمشكلة في آخر نسخة للتطبيق في متجر آبل؛ وبالتالي إذا كنت تستخدم هذا التطبيق ولم تقم بتحديثه فعليك أن تقوم بهذا فوراً.

error: Content is protected !!